أسباب المغص للحامل في الشهر الخامس

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٤ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
أسباب المغص للحامل في الشهر الخامس

المغص هو ألمٌ شديد في البطن، وهو ينتج عن حدوث انقباضات عدّة متتابعة في العضلات ممّا يسبب الشعور بالتعب، وربما تكون هذه الحالة طبيعيَّة وغير مرضيّة، أو قد تشير إلى الإصابة مرض معيَّن، وتختلف شدة الإصابة من شخص إلى آخر وفقد عدَّة عوامل كالعمر، والوضع الصحيّ.

وفي مقال اليوم سنستعرض أهم المعلومات التي تخص المغص الذي يصيب المرأة الحامل أثناء الحمل.

 

أسباب المغص عند الحامل

هناك عدّة أسباب قد تؤدي إلى إصابة المرأة الحامل بالمغص، وبعض هذه الأسباب طبيعية والبعض الآخر خطيرةً، ومن أهم الأسباب التي تسبب هذا الأمر:

  • إفراز الجسم للهرمونات التي تسبب تمدّد الرحم.
  • التصاق البويضة المخصبة في جدار الرحم.
  • امتلاء المثانة لمدة طويلة.
  • انقباض عضلات الرحم.
  • الإمساك وتشكل غازات البطن.
  • زيادة حجم الرحم.
  • ضغط الرحم والجنين على البطن والحوض.
  • الحمل خارج الرحم، والذي يسمّى بالحمل في قناة فالوب.
  • انفصال المشيمة.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • حصى المرارة.
  • التهاب المرارة.
  • التهاب الزائدة الدودية.
  • التهاب المسالك البوليّة.

 

علامات اقتراب موعد الولادة

من العلامات التي تشير إلى اقتراب موعد الولادة:

  • ‌الشعور بثقل بسبب نزول الجنين إلى منطقة الحوض.
  • ‌ نزول إفرازات مهبليّة ذات لون بني، أو يصاحبها القليل من الدم.
  • ‌آلام مستمرة في أسفل الظهر، وأسفل البطن.
  • ‌الإصابة بمغصّ شديد ومستمر.
  • ‌انفجار كيس الرحم.
  • ‌توسّع عنق الرحم إلى درجة كافية.
  • ‌حدوث انقباضات مؤلمة بانتظام.

 

علاقة المغص باقتراب موعد الولادة

المغص من العلامات التي تُشير إلى اقتراب موعد الولادة، فهو ينتج عن تراخي مفاصل الحوض التي تتباعد لإفساح المجال لمرور الطفل عند ولادته، ممّا يسبب ازدياد الشعور بالثقل بسبب اقتراب الطفل من الحوض، إضافة إلى الشعور بانقباضات متتابعة أسفل البطن، وأسفل الظهر ممّا يسبب الشعور بمغص شديد.

 

المشاكل التي تحدث أثناء عملية الولادة

قد تتعرّض الحامل لعدة مشاكل أثتاء عملية الولادة، ومن هذه المشاكل:

  • النّزيف.
  • الإجهاض.
  • تسمّم الحمل.
  • وفاة الجنين في الرحم.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الإصابة بمرض السكري.

 

الفحوصات الواجب على الحامل القيام بها

هناك عدّة فحوصات يجب على الحامل القيام بها، ومنها:

  • فحص التصوير بالموجات فوق الصوتية.
  • فحص البول.
  • فحوصات الدم.
  • فحص مسح أعضاء الجنين الموسع.

 

طرق الوقاية والعلاج من مشاكل الحمل

للمحافظة على صحةّ الأم والجنين يجب الالتزام بالأمور التالية:

  • يجب على الأم اتباع نظام غذائي صحيّ ومتوازن يحوي جميع العناصر الغذائيّة المتكاملة.
  • الحرص على أخذ حمض الفوليك، والفيتامينات لمنع إصابة الجنين بتشوّهات خلقية.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضيّة غير المجهدة للحامل باستمرار وانتظام.
  • تجنّب التعرض لكل ما يسبب الضغوطات النفسيّة.
  • تجنّب تناول الأطعمة غير المطبوخة كما يجب.
  • الحرص على عمل الفحوصات الدوريّة.
  • مراجعة الطبيب وقت الحاجة.
  • تجنب تناول الكحول.
  • الابتعاد عن التدخين.
  • وضع كمّادات ماء دافئة على منطقة الألم عند الإصابة بمغص خفيف.
  • أخذ حمام ماء دافئ.