أسباب عدم سماع نبض الجنين

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠١ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
أسباب عدم سماع نبض الجنين


إنّ نبض الجنين ما تنتظر كل أمّ سماعه؛ للاطمئنان على جنينها ولتكون هي بخير، ويتم سماع نبض الجنين عادةً من خلال جهاز السونار (الموجات الفوق صوتية) قبل الأسبوع الثاني عشر من الحمل، ويكون هذا بعد اكتمال تشكيل القلب وجهازه الدوري، وفي حالات قليلة يمكن سماع النبض بعد مرور 60 يومًا؛ أي بالأسبوع الثامن من الحمل، وهناك أطباء يؤكدون إمكانية سماع النبض بعد الأسبوع السادس، وهذا الاختلاف لا ضرر فيه، لكن المهم هو ظهور النبض قبل الأسبوع الثاني عشر من الحمل. أما بعد مرور الأسبوع العشرين فيمكن سماع نبض الجنين من خلال سماعات الطبيب بشكل واضح.

وفي أحيانٍ كثيرة لا يظهر نبض للجنين، فيعدّ الأطباء الجنين ميتًا أو خاليَ النبض، وينصحون بإجهاضه. لكن يجب عدم التسرّع والتأكد قبل الإجهاض وسؤال عدّة أطباء لمعرفة أسباب عدم ظهور النبض.

فقد يكون سبب عدم سماع النبض وجود حمل خارج الرحم، أو صغر حجم الجنين، أو عدم معرفة عمر الجنين الحقيقي، أو ضعف الإخصاب ويقصد ضعف الحيوان المنوي أو البويضة، أو أنّ انغراس البويضة في بطانة الرحم ضعيفًا، أو أنّ الرحم مقلوبٌ أو داخلًا في الجسم؛ لذلك يستحيل ظهور النبض دون اللجوء إلى الفحص المهبلي.

وقد يكون كذلك عدم سماع النبض ناقوس خطر يؤكد عدم اكتمال نمو الجنين أو احتمال إجهاضه، أو موته بسبب توقف نبضه بعد أن بدأ النبض بالظهور.

ومن الأسباب التي تنبئ بموت الجنين أو توقف نبضه: وجود بعض العيوب في الكرموسومات الوراثية أو وجود الأجسام المضادة التي تحدث تجلّطات في الأوعية الدموية المغذية لكيس الحمل وللجنين. كذلك وجود التكيسات على المبيض، والالتهابات في الرحم، والنقص في إفراز هرمون البروجيسترون في النصف الثاني من الدورة الشهرية، حيث يؤدّي جميع ما سبق للإجهاض.

كذلك سوء التغذية عند الحامل وفقر الدم وإهمال الأطعمة المفيدة لها ولجنينها تضعف من الجنين، وتناول الأدوية عشوائيًا دون استشارة الطبيب، وتسمم الحمل بسبب ارتفاع ضغط الدم والزلال في البول، والتفاف الحبل السري على عنق الجنين بسبب حركته الخاطئة، وأمراض القلب والسكري التي تصيب الحامل، والنقص في كمية الأكسجين الواصلة إلى الطفل، والتدخين، والروائح الكيميائية القوية، والتجلط في الأوعية الدموية التي يصل الدم عن طريقها للجنين.

ويجب أن يقوم الطبيب بعمل فحص لهرمون الحمل للتأكد من أنّ سبب عدم سماع نبض الجنين ليس خللاً في جهاز الفحص، وأن يتابع كذلك حجم الجنين وحجم كيس الحمل حتى يستطيع تحديد عمر الحمل وعمر الجنين، حتى يكون على يقين إن كان النبض مفقودًا أم ما زال هناك وقت لسماعه، حتى تطمئن الأم بقية حملها في حال أنه ما زال على قيد الحياة وفي حال موته حتى يتم الإجهاض لكي لا يبقى الجنين ميتًا في رحم الأم فيسبب لها المضاعفات..