كيف اعرف جنيني ولد

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:١٠ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
كيف اعرف جنيني ولد

 

منذ لحظات الحمل الأولى تبدأ التساؤلات لدى الزوجين حول جنس المولود، وكلما ازداد حجم الجنين ازدادت الأم شوقًا لمعرفة ما إذا كان ولدًا أو بنتًا. وقد جرت العادات منذ القدم على معرفة نوع الجنين من خلال بعض تخمينات القابلة أو ملاحظات السيدات المتقدمات في العمر الموجودات في العائلة، بعض تلك التخمينات تتعلق بشكل الحامل أو شكل بطنها، إلى جانب أبرز التغيرات الجسدية التي تظهر على المرأة خلال فترة الحمل.

وعلى الرغم من ثبوت صحة كلام أولئك السيدات في كثير من الأحيان إلا أن ذلك لا يعني بالضرورة أنها دقيقة، إذ لا يمكن التأكد من صحتها على الدوام دون الاستناد إلى رأي طبي مختص. وفي المقال التالي سنبرز مجموعة من العلامات التي تشير إلى الحمل بولد، إلى جانب اننا سنعرض بعض الطرائق التقليدية المتعارف عليها في المجتمعات.

 

العلامات التقليدية التي تشير إلى الحمل بولد

  • انخفاض بطن الحمل في فترات الحمل نحو الأسفل تُعد إحدى علامات الحمل بولد.
  • اختلاف في حجم الثديين، حيث من الممكن أن يبدو الثدي الأيسر أصغر حجمًا من الآخر.
  • تغيير في لون البول لدى السيدة يُعد إحدى الطرق التقليدية التي تشير إلى جنس الجنين، ففي حال أصبح لون البول داكنًا بشكل كبير في فترات الحمل الأولى فهذه إشارة إلى أن الجنين ولد.
  • إحساس الحامل بانخفاض في درجات حرارة الجسم على الدوام.
  • تسارع في ظهور الشعر على المناطق الجلدية وبشكل لم تعتده المرأة من قبل، بالإضافة إلى معاناة السيدة من جفاف جلدي يؤدي إلى تشقق في الجلد على الرغم من الاستخدام المستمر للمرطبات والكريمات.

 

مجموعة من الطرق التي يمكن اتباعها لمعرفة جنس المولود

  1. فحص المشيمة:

يلجأ بعض الأطباء إلى إجراء هذه الطريقة للتأكد من جنس المولود، إلا أنها من الممكن أن تؤدي إلى خسارة الجنين في حالات نادرة، وذلك لأن الطبيب يأخذ عينة بسيطة من المشيمة الموجودة حول الجنين باستخدام حقنة طبية، الأمر الذي من الممكن أن يترتب عليه انخفاض السائل المحيط بالجنين من خلال التدفق أو التسرب.

  1. الضربات القلبية:

تختلف الضربات القلبية عند حملها ببنت عن الضربات أثناء الحمل بولد، ولمعرفة نوع الجنين يقيس الطبيب معدل الضربات ويحدد ما إذا كان الجنين ذكرًا أم أنثى.

  1. الفحوصات المخبرية:

تُعد هذه الطريقة أكثر الطرق دقةً في معرفة النتائج المرغوبة، ومن الفحوصات التي يمكن إجرائها اختبار السائل الأمينوسي. يتضمن هذا الاختبار أخذ كمية من هذا السائل باستخدام حقنة يضعها الطبيب في بطن السيدة، ومن ثم يفحص العينة ويعرف أنواع الكروموسومات التي تحتويها والتي تشير إلى الجنس الخاص بالجنين.

  1. السونار:

تتابع السيدة حملها باستخدام جهاز السونار عند زيارتها إلى الطبيب المتابع شهريًا، فهذا الجهاز يُظهر شكل الجنين واكتمال أعضائه الجسدية، إلى جانب كمية السوائل المحيطة به، ولذلك هو أحد الوسائل الآمنة التي تكشف عن جنس الجنين دون تعريض حياته للخطر.

 

استخدامات فحص السونار

تحتاج السيدة الحامل لإجراء فحص السونار عدة مرات أثناء فترة الحمل وذلك لقدرته على الإجابة عن العديد من التساؤلات والاستفسارات المتعلقة بصحة الجنين، ومن الاستخدامات الأخرى للسونار ما يلي:

  • تحديد ما إذا كانت السيدة حاملًا بجنين واحد أو توأمين.
  • تحديد مكان الحمل، فهناك العديد من حالات الحمل خارج الرحم، لذلك يجب إجراء هذا الفحص في فترة مبكرة من الحمل لتفادي أي حالات حمل غير صحيحة وذلك لتفادي تعريض السيدة للخطر.
  • متابعة مراحل نمو الجنين واكتمال أعضائه الحيوية بالشكل السليم، ومن جهة أخرى يمكن لفحص السونار الكشف عن إصابة الجنين ببعض الأمراض الوراثية.