من الجيد أن تبقي وحيدة أثناء عطلتك، لماذا؟

من الجيد أن تبقي وحيدة أثناء عطلتك، لماذا؟

قضاء العطلة وحيدةً

يُعد قضاء العطلة في جو من الوحدة دون الخروج من المنزل أنسب من امتهان وظيفة متعبة في التخطيط لرحلة ما أو الانشغال بما يُتعب البال، ويستحسن البقاء على العزلة عن العالم الخارجي في أيام العطل لإعطاء الجسد قسطًا كافيًا من النوم أو الاستمتاع بتناول وجبات الطعام أو ممارسة التمارين الجسدية والتأملية عوضًا عن مشقة السفر أو التعامل مع الناس، وتجدر الإشارة إلى أنّ استغلال العطلة بتجربة جديدة ضمن أفكار متنوعّة ومقترنة بالرّاحة الفردية تُكسب الصحة والحيوية للجسم وتبقيه في أوج نشاطه[١].


بقاؤكِ وحيدةً في العطلة، مفيد أم لا؟

يمكن تصنيف 50% من البشر ضمن قائمة الانطوائيين الذين يحصلون على أكبر قيمة للحياة في الوقت الذي يقضونه بمفردهم وسواء في أيام العطلة أو غيرها من الأيام تُفيدك الوحدة بكونها تجربةً نفسيةً غنيةً بالرغم من تأثيرها السلبي على الصحة العقليّة والبدنيّة في حال انغماسكِ فيها لمدة طويلة، ومن الجدير بالذكر أن العُزلة تحفّز دماغكِ على الاسترخاء وتساعد ذهنكِ في التركيّز والتفكير بوضوح لتصفيته، كما تُعدّ فرصةً لتنشيط عقلكِ وجسدكِ في نفس الوقت، وذلك ما أفصَحَت عنه الطبيبة شيري بور كارتر[٢][٣].


أنشطة لكِ أثناء بقائكِ في المنزل

تقول المذيعة العالمية أوبرا العُزلة هي فرصة لأنأى بنفسي عن أصوات العالم حتى أسمع صوتي، ومع ذلك فقد تشعرين بالملل بعد برهة من الوقت من بقائكِ في المنزل ولذلك؛ إليكِ بعض هذه الأنشطة التي تدعم عُزلتكِ[٤]:

  • تعلمي لغةً جديدةً أو احصلي على الكثير من الدروس الإبداعية والتفاعلية التي يقدمها بعض المشاهير عبر شبكة الإنترنت.
  • دلّلي نفسكِ وامنحي جسدكِ بعض الاسترخاء وبشرتكِ بأحد الأقنعة التجميلية، كما يمكنكِ التفننّ في وضع المناكير والعناية بأظافرك.
  • ممارسة فنون الرسم التي تُعد مناسبةً لتخفيف الضغوطات.
  • متابعة برامج تجميلية مُمتعة تعلمكِ كيفية استخدام أدوات التجميل واكتشاف التصاميم الفريدة في عالم الجمال والموضة.
  • لتحسين مزاجكِ وإشغاله بالذكريات الحنينية؛ أخرجي ألبوم صور العائلة وتأمليه للعودة بالذاكرة إلى الأيام الخوالي الجميلة.


نصائح لكِ عند قضائكِ للوقت في المنزل

بالرغم من صعوبة قضائكِ للوقت في المنزل إلا أنها تُعد فرصةً حقيقيةً للتأمل مع ذاتكِ وروحكِ، وفيما يأتي نعرض لكِ نصائح هامةً لقضاء وقتكِ بفاعلية ومُتعة رائعة[٥]:

  • لا تتسرعي في ممارسة الأنشطة الروتينية بل حاولي أن تهيئي نفسكِ للتحمّل والصبر واختاري أنشطةً تُهَدِّئ من روعكِ وتُلهي نفسكِ.
  • أبعدي هاتفكِ المحمول وأخفيه عن أنظاركِ، إذ إنّ متابعة حالات الأصدقاء على التطبيقات التفاعلية يزيد من شعوركِ بالوحدة المحبطة داخل المنزل.
  • أنجزي الأعمال المنزلية المتراكمة ضمن أجواء الموسيقى التي تحفّز عملكِ في التنظيف وتنسيكِ صعوبة المهام لإنجازها في غضون عدة ساعات أو أقل.
  • شعوركِ بالملّل لن تتخلصي منه في البيت دون التحرَك أو ممارسة الهوايات لذلك استغلي أجواء الهدوء في المنزل للقراءة أو الحياكة أو الطلاء أو تعلّم الطهي والعديد من الأنشطة الأخرى.


المراجع

  1. "how-rest-vacation", psychologytoday, Retrieved 11-5-2020. Edited.
  2. "being-alone", psychalive, Retrieved 11-5-2020. Edited.
  3. "reasons-you-should-spend-more-time-alone", psychologytoday, Retrieved 11-5-2020. Edited.
  4. "things-to-do-alone", oprahmag, Retrieved 11-5-2020. Edited.
  5. "Tips-for-spending-time-alone-actually-enjoying-it", bustle, Retrieved 11-5-2020. Edited.