أنواع الإنسولين: يجب أن تعرفيها لصحة مريض السكري!

أنواع الإنسولين: يجب أن تعرفيها لصحة مريض السكري!


تعرفي على أنواع الإنسولين المختلفة

لا بدّ أنكِ تساءلتِ ولو مرةٍ عن أنواع الأنسولين، خاصةً إذا كنتِ تعرفين شخصًا عزيزًا عليكِ مصابًا بهذا المرض، وقبل أن تعرفي أنواعه، عليكِ أن تعرفي أهميته، إذ يُفرِز البنكرياس هرمون الإنسولين لغرض التحكم بكمية الجلوكوز أو السكر في مجرى الدم، فضلًا عن المساعدة على تخزين الجلوكوز داخل الكبد وأنسجة الدهون والعضلات.[١]

كما يُنظّم الإنسولين عملية التمثيل الغذائي أو الأيض الخاصة بالكربوهيدرات، والدهون، والبروتينات في الجسم، وعند تناولكِ للطعام ترتفع لديكِ مستويات الجلوكوز في الدم، مما يؤدي إلى قيام البنكرياس بإفراز هرمون الإنسولين حتى يقوم بوظيفته ويُخزّن الجلوكوز في بعض الأعضاء لاستخدامه كطاقة لاحقًا.[١]

ولكن عند حدوث أي خلل بأحد مجريات العملية السابقة أو فقدان البنكرياس لقدرته على السيطرة وتنظيم الإنسولين سيؤدي ذلك للإصابة بداء السكري، سواءً النوع الأول أو الثاني أو غيرها من أنواع السكري،[١] وحينها يضطرّ المصاب إلى أخذ الأدوية لعلاج داء السكري، منها حقن الإنسولين التي تستخدم للمصابين بالنوع الأول من السكري عادةً، وقد يحتاج بعض الأشخاص المصابين بالسكري من النوع الثاني إلى استخدامها.[٢][٣]

ولهذه الحقن أنواعٌ عديدةٌ، إذ تعمل بعض أدوية الأنسولين بطريقة سريعة لكنها لا تدوم طويلًا، بينما تعمل أنواع أخرى تدريجيًا وتدوم لفترة أطول، وبناءً على ما سيحتاجه المصاب وعلى خصائص الإنسولين المختلفة، سيُحدّد الطبيب ما هو النوع الأنسب للمصاب، وفي ما يلي الأنواع المتاحة من أدوية الإنسولين:[٢][٣]

الإنسولين سريع المفعول

يبدأ الإنسولين سريع المفعول بالعمل بعد أقل من 20 دقيقة بعد الحقن، ويكون تأثيره في ذروته ما بين ساعة وثلاث ساعات بعد الحقن، ويمكن أن يستمر حتى 5 ساعات، ويعمل هذا النوع من الإنسولين بسرعة أكبر بعد تناول الوجبات الغذائية وبطريقة مشابهة لعمل الإنسولين الطبيعي الذي يُنتَج داخل الجسم، ممّا يقلل من خطر انخفاض مستوى الجلوكوز في الدم، لذا عند استخدام هذا النوع من الإنسولين، يجب تناول الطعام مباشرةً بعد الحقن.

الإنسولين قصير المفعول

يحتاج هذا النوع من الإنسولين وقتًا أطول لبدء العمل مقارنةً بالإنسولين سريع المفعول؛ فهو يحتاج لـ30 دقيقة حتى يبدأ بخفض مستوى الجلوكوز في الدم، لذا في حال كنتِ تستخدمين هذا النوع، فستحتاجين إلى حقن نفسكِ قبل نصف ساعة من تناول الطعام، ويعُطِي هذا النوع من الإنسولين ذروة تأثيره بعد ساعتين إلى 5 ساعة من أخذ الحقنة، ويستمر لمدة تتراوح بين 6 إلى 8 ساعات.

الإنسولين متوسط المفعول

يبدأ هذا النوع بخفض مستوى الجلوكوز في الدم بعد 60 إلى 90 دقيقة تقريبًا من الحقن، ويبلغ تأثيره الأكبر ما بين 4 إلى 12 ساعة بعد الحقن، ويستمر ما بين 16 إلى 24 ساعة، ويتميّز هذا النوع بكونه يظهر كسائل ضبابي قليلًا، ويحتاج لخلطه جيدًا قبل استخدامه.

الإنسولين طويل المفعول

يبدأ هذا النوع من الإنسولين بالعمل بعد بضعة ساعات من الحقن، ويستمرّ لمدة 24 ساعة أو 42 ساعة، وعادةً ما يُؤخَذ لمرة أو مرتين يوميًا وفقًا لتوصيات الطبيب.

الإنسولين طويل المفعول جدًا

يبدأ هذا النوع من الإنسولين طويل المدى بالعمل بعد 6 ساعات من الحقن، وقد يستمر تأثيره لمدة 36 ساعة.

الإنسولين المختلط

يجمع هذا النوع من الإنسولين بين الإنسولين متوسط المفعول والإنسولين قصير أو سريع المفعول، ويُعدّ هذا النوع ملائمًا للأشخاص الذين يحتاجون إلى استخدام كلا النوعين من الإنسولين، إذ يختصر عليهم أخذ حقنتين، ويُقلّصها إلى حقنة واحدة تحتوي على النوعين.

الإنسولين المستنشق

أصبح هذا النوع من الإنسولين متاحًا عام 2015، وهو يُستخدم مع الإنسولين طويل المفعول، ويبدأ هذا النوع عمله بعد 12 إلى 15 دقيقة من استنشاقه، ويصل ذروة تأثيره بعد 30 دقيقة، ويستمر هذا التأثير لمدة 3 ساعات.


هل يمكن لمريض السكري أخذ أكثر من نوع في نفس الوقت؟

نعم يمكن ذلك، إذ يأخذ مريض السكري نوع الإنسولين المناسب بناءً على مطابقة خصائص الإنسولين مع الحالة الصحية له، وبناءً على ذلك قد يأخذ بعض الأفراد نوعًا واحدًا فقط، بينما البعض الآخر قد يحتاج لأكثر من نوع؛ وذلك للتحكم بمستوى سكر الدم بطريقة جيدة مناسبة لحالة المصاب وطبيعة جسمه.[٢]


إليكِ أهم المحاذير عند استخدام الإنسولين

من المهم جدًا اتباع التعليمات التي يمليها عليكِ الطبيب عند بدء استخدامكِ لحقن الإنسولين، خاصةً في الأسابيع الأولى من العلاج، وفيما يلي محاذير استخدام الإنسولين:[٤]

  • لا تشاركي حقن أو أقلام الأنسولين مع الآخرين تحت أي ظرف من الظروف؛ فمشاركة الإبر أو الأقلام يمكن أن تؤدي إلى انتقال الفيروسات، بما في ذلك فيروس التهاب الكبد الوبائي، أو فيروس نقص المناعة البشرية، أو غيرها من الأمراض التي تُنقل بالدم، وعليكِ تعلّم الطريقة الصحيحة لاستخدام قلم الإنسولين.
  • ابتعدي عن شرب الكحول قدر الإمكان؛ فشرب الكحول يمكن أن يؤدي إلى انخفاضٍ حاد في نسبة السكر في الدم.
  • إن كنتِ من الأشخاص المدخنين وأردتِ الإقلاع وتوقفتِ فجأةً، فقد تحتاجين إلى تقليل جرعة الأنسولين، لذا يجب عليكِ الحذر وإخبار الطبيب أولًا.
  • احذري من استخدام أدوية أخرى دون مناقشة ذلك مع الطبيب، وهذا يشمل خاصةً الأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية؛ مثل الأسبرين، وأدوية التحكم في الشهية، وأدوية الربو، ونزلات البرد، والسعال، وحمى القش، ومشاكل الجيوب الأنفية.
  • يجب عليكِ الحذر عند حدوث أي تغيرات بنمط الحياة لديكِ واستشارة الطبيب؛ فتغيير النظام الغذائي، أو تغيير التمارين، أو حتى الحمل يمكن أن يُغير جرعات الإنسولين التي تحتاجينها.
  • انتبهي إلى ضرورة التدوير بين أماكن حقن الإنسولين باستمرار، وتعرّفي على أماكن حقن الإنسولين في الجسم.


أسئلة تجيب عنها حياتكِ

هل يمكن التوقف عن أخذ الإنسولين؟

يمكن في بعض الحالات التوقف عن أخذ حقن الإنسولين والعودة لأدوية السكري التي تؤخذ عن طريق الفم عندما يكون البنكرياس قادرًا على إنتاج ما يكفي من الإنسولين للحفاظ على مستويات السكر الطبيعية، ولكن في حالات السكري من النوع الأول، فهذا الخيار غير وارد، وبالطبع لا ينبغي للمصاب أن يتوقف عن أخذ الإنسولين دون استشارة الطبيب.[٥]

هل يمكن خلط أنواع الإنسولين معًا؟

يجب استشارة الطبيب للإجابة على هذا السؤال لدى كل حالة على حدا؛ فهنالك بالفعل الإنسولين المختلط الذي يجمع بين نوعين من الإنسولين متوسط المفعول وقصير أو سريع المفعول، ويُعدّ هذا النوع ملائم للأشخاص الذين يحتاجون إلى استخدام كليهما، لكنّ هذا لا يعني أن الخلط بين أنواع الأنسولين غير المختلطة في الأساس متاح، ويجب عدم الإقدام عليه دون استشارة الطبيب.[٢]

ختامًا عزيزتي تعرّفنا في مقالنا على أنواع الإنسولين المختلفة، والتي تتضمّن الإنسولين قصير، وسريع، ومتوسط، وطويل المفعول وغيرها، وبناءً على حالة المصاب، سيختار الطبيب الأنواع التي تناسبه، ويُحدّد عدد مرات أخذ الإنسولين وجرعاته للتحكّم بمستويات السكر في الدم.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "What Is Insulin?", endocrineweb, 17/2/2021, Retrieved 18/6/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث By Debra Manzella, (17/9/2020), "How Do Different Types of Insulin Work?", verywellhealth, Retrieved 18/6/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Diabetes and insulin", betterhealth, Retrieved 18/6/2021. Edited.
  4. "Insulin (Parenteral Route)", mayoclinic, 1/6/2021, Retrieved 18/6/2021. Edited.
  5. "Specialist Answers on Insulin Requirements", everydayhealth, Retrieved 19/6/2021. Edited.