أين توجد مدينة بودابست

أين توجد مدينة بودابست

تُعدُّ بودابست من أكبر المُدن الأوروبية، والعاصمة الرّسميّة لدولة هنجاريا، كما أنّها المقر الرسميّ لمقاطعة بيست، وتقع بودابست في منطقة تلاقي المرتفعات الغربية للبلاد مع سهولها الجنوبيّة والشرقيّة، وتُحيطها المناطق المأهولة التابعة لمقاطعة بيست، ويعبر من وسطها نهر الدانوب الشّهير، ليقسمها إلى نصفين؛ شرقي وغربي، يرتبطان فيما بينهما بثمانية جسور[١].


معلومات عن بودابست

فيما يأتي بعض المعلومات العامّة عن مدينة بودابست[١][٢]:

  • تشكلّت المدينة جرّاء اتحاد ثلاث مدن هنجارية؛ بودا، وأبودا، وبست، بالإضافة لجزيرة مارجريت الواقعة في قلب نهر الدانوب، وتبلغ مساحة المدينة الإجمالية نحو 525.2 كيلو مترًا مربعًا، تُقسم إلى 23 منطقة إدارية.
  • جزء المدينة الواقع على الضفة الشرقية للنهر، يضم ثلاثة أرباع سكان المدينة، تُشكل تضاريسه تلالًا منحدرة، تعجّ بالمعالم الأثرية والكنائس القديمة.
  • تحتل المدينة مكانة صناعية كبيرة؛ إذ تكثر فيها المنشآت الصّناعية التي تتجمّع في المناطق الشّماليّة والجنوبيّة منها.
  • بلغ تعداد سكان المدينة حسب إحصائيات عام 2017 ميلاديًا، ما يقارب 1,779,361 نسمةً، لذا فإنها تحتلّ المرتبة العاشرة في ترتيب أكبر مدن أوروبا، والأولى في دولة هنغاريا.
  • للمدينة عدة مسمّيات وألقاب تشتهر بها، منها؛ عاصمة الحرية، ولؤلؤة الدانوب، وعاصمة المهرجانات، وملكة الدانوب، وقلب أوروبا، وعاصمة الحمامات المعدنية.
  • بودابست مدينة تعليمية من الطراز الرفيع؛ إذ تضم 35 صرحًا تعليميًا عالي المستوى، يلتحق بها الكثير من طلبة الدول العالمية للاستفادة من علومها المتنوعة مثل؛ الهندسة بتخصصاتها، والطب، والعديد من التخصصات الرائدة، ومن أشهر جامعاتها؛ جامعة بودابست للأعمال، التي تأسست عام1857 ميلاديًا، وجامعة سانت ستيفان، التي يعود تاريخ تأسيسها إلى عام1787 ميلاديًا.
  • كانت المدينة في بداية تاريخها مستوطنة أكوينكوم الكلتية، ثم تحولت فيما بعد لعاصمة رومانية في منطقة بانونيا السفلى، منذ عام 106 ميلاديًا إلى القرن الميلادي الرابع، أمّا عن استيطان الهنجاريين في المدينة، فكان في القرن التاسع للميلاد، ثم نهبتها الجيوش المغولية في عام 1241 ميلاديًا.
  • تركت الحرب العالمية بصمتها لدى المدينة؛ إذ جعلتها ساحة لحرب بودابست في عام 1945ميلاديًا، التي خلّفت وراءها الكثير من الدّمار، ثمّ ما لبثت أن كانت مهدًا للثورة الهنغارية في البلاد عام 1956 ميلاديًا.


السياحة في بودابست

تعدّ بودابست من أجمل مدن أوروبا، وأكثرها نشاطًا سياحيًا، لما تمتلكه من معالم سياحية خلّابة، وفيما يأتي بعضًا منها[٣]:

  • قلعة بودا: قلعة بودا من أجمل المعالم التاريخية والسياحية في المدينة؛ إذ تمتلك الكثير من الفنّ المعماريّ التاريخيّ العريق، كما تضم القصر الملكيّ، والعديد من المشاهد المميّزة.
  • الحمامات الحرارية: تشتهر المدينة بلقب مدينة الحمامات الحرارية، لكثرة ما تحتويه من حمامات معدنية مميزة، التي تُعدُّ من أجمل النشاطات السياحية وأمتعها.
  • جريت ماركت هول: يقعُ سوق جريت ماركت هول على ضفة نهر الدانوب؛ وهو من أكثر الأسواق المميّزة في المدينة، الذي يقدم المتعة التسوّقية الكبيرة للزّوار.
  • جزيرة مارجريت: تُعدّ الجزيرة من أجمل المعالم السياحيّة في أوروبا بأكملها، لما تملكه من جمال طبيعي، بالإضافة للمرافق الترفيهيّة المتعدّدة في الجزيرة.


المراجع

  1. ^ أ ب "أين تقع مدينة بودابست ومعلومات عن بودابست"، ml7zat، اطّلع عليه بتاريخ 16-9-2019. بتصرّف.
  2. "أين تقع مدينة بودابست"، mqalaat، اطّلع عليه بتاريخ 16-6-2019. بتصرّف.
  3. "السياحة في بودابست هنغاريا عاصمة المجر من خلال تقرير مفصل بالصور"، ar-traveler، اطّلع عليه بتاريخ 16-9-2019. بتصرّف.
177 مشاهدة