افضل عطور العود

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٤٢ ، ٧ يونيو ٢٠٢٠
افضل عطور العود

ما هو العود؟

إنّ العود عزيزتي واحد من أثمن مكونات العطور وأكثرها انتشارًا بين الناس ورغبةً في العالم، وللعود رائحة تشبه رائحة المسك القوية جدًا وقد استُخدم في عدة بلدان؛ منها الهند وجنوب شرق آسيا والشرق الأوسط، ويستعمله الغربيون لصنع العديد من العطور ذات الرائحة الجميلة للنساء والرجال، أما عن منشأ العود فيُستخرج من شجرة ال agar الاستوائية متعددة الانواع، وهذه الشجرة يقال أنّها نشأت في منطقة آسام في الهند ثم انتشرت إلى جميع أنحاء العالم، وقد كانت تُحرق أوراق الخشب من الشجر وتستخدم كبخور عطري، ويستخدم العود في الاحتفالات الدينية والمناسبات المختلفة في مختلف أنحاء العالم حتى في الصين واليابان والهند[١].

يوجد نوع آخر من العود، ويسمى بالعود العربي الذي له مكانة كبيرة لدى العطارين كونه طيب الرائحة وممزوج بالمكونات الخشبية والبلسمية، ويمكنكِ استخدام العود على شكل زيت العود (دهن العود) أو راتنج (العود المبخر)، وكلا النوعين يكون العود المكون الأساسي لهما، ويبقى أثر رائحة العود على جسمكِ لفترة من الزمن على حسب مكونات العطر، فمنها يبقى لفترة طويلة ومنها يتلاشى بعد ساعات قليلة من وضعه، ويمكنكِ عزيزتي أن تجدي العود الاصطناعي وهو يختلف تمامًا عن العود الأصلي ويمكنكِ ملاحظة ذلك عند شراء العطور، إذ إن العود الاصطناعي سعره منخفض مقارنة بالعود الأصلي[١].


ما هي أفضل مكوّنات عطور العود؟

توجد العديد من العطور التي يستخدم العود كمكون رئيسي لها، وذلك بسبب قوة رائحة العود، وتضاف للعود مواد أخرى مثل العنبر أو خشب الأرز وغيرها، وإليكِ عزيزتي بعض أنواع العطور التي تحتوي على العود والتي بإمكانكِ استخدامها[٢]:

  • فيلفيت روز والعود: هذا العطر عزيزتي من أقوى العطور المفعمة بالعود بطريقة ملفتة، إذ إنّه مكوّن من البرالين الحلو والقرنفل الحار فضلًا عن العود مما يجعله عطرًا أنثويًا مميزًا.
  • كولونيا انتينسا عود: هذا العطر مستوحى من أصل رائع، إذ إنه مكوّن من نوتات الحمضيات مع القليل من العود مما يجعله مناسبًا لكِ لاستخدامه ليلًا أو نهارًا.
  • عود وُوُد: هذا العطر عزيزتي عطر ذكوري يمكن أن تقدميه لزوجكِ كهدية راقية وجذابة جدًا وذلك لأن رائحة العود فيه مركزة جدًا كونه مكون من التونكا والعنبر مع العود، ويمكن أن تجعلي زوجكِ يستخدمه مساءً أو في المناسبات الخاصة جدًا.


من حياتكِ لكِ

قد يكره البعض رائحة العود، وذلك بسبب وجود مادة تسمى الإندول، وهي من مكونات العود الأساسية ومن المثير للاهتمام أن هذه المادة موجودة أيضًا في البراز البشري لذلك فإن بعض الناس يكرهون رائحته، ونظرًا لاختلاف كيمياء الجسم من شخص لآخر فإن رائحة العود الأصلية تتغير بعد وضعها على جسمكِ بسبب تغير كيمياء الجسم عند ملامسته للجلد، إذ يتفاعل العود مع حرارة جسمكِ والعرق والزيوت الطبيعية التي تفرزها بشرتكِ مما يؤدي إلى اختلاف رائحة العود، لذلك إذا كانت بشرتكِ جافة فإن تغير رائحة العود ستكون قليلة أما إذا كانت بشرتكِ دهنية فإن رائحة العود ستزدهر وتفوح بطريقة أروع[٣].


المراجع

  1. ^ أ ب Catherine Helbig (23-5-2019), "What Is Oud (Oudh) in Perfumery?"، liveabout, Retrieved 7-6-2020. Edited.
  2. "Oud Perfume Oil – All You Need to Know", copycatfragrances,20-4-2019، Retrieved 7-6-2020. Edited.
  3. Stuti Bhattacharya (9-1-2020)، "Oud Perfumes Stink In The Beginning But Here's Why You Should Still Try One"، idiva، Retrieved 7-6-2020. Edited.