أبرز العادات السيئة للمديرين السيئين، ما هي؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٤ ، ١٠ مايو ٢٠٢٠
أبرز العادات السيئة للمديرين السيئين، ما هي؟

هذه العادات السيئة التي ترافق المديرين الفاشلين تعرفي عليها

توجد مقولة مفادها أنّ الموظفين قد لا يستقيلون من وظائفهم؛ بل إنّما من مدرائهم، وقد يؤثر مديركِ تأثيرًا ملحوظًا على وظيفتكِ وقد تواجهين حياة بائسة في التنقل من وظيفة إلى أخرى ليس لأسباب الوظيفة ذاتها بل بسبب وجود مدير سيئ في التعامل، ويفضّل بدلًا من ترككِ الوظيفة وتغيير مساركِ المهني التعامل معه بحذر وذكاء دون أن تخسري وظفيتكِ، وتجدر الإشارة إلى أنّ صحتكِ وحياتكِ لا يحق لمديرك السيئ أن يؤثر فيهما وينصح بتجاهله حتى تعيشي بسعادة، وإليكِ بعض الصفات والعادات للمديرين الفاشلين فاحذريها[١][٢]:


يبعد الموظفين ولا يطلعهم على المستجدات

قد يخفي بعض المستجدات بنية الضرر ولا يترك المجال للتواصل معه حتى عند الضرورة، ويحاول أن يضع حاجزًا بين الجميع، ولديه قصور تجاه عمله كمدير، وينسى أن يطلع الموظفين على المستجدات لإهماله، ويحاول أن يبعد الموظفين حتى لا يكتشفوا تقصيره ويبقي فقط حوله الموظفين المفضّلين من الأقارب أو الأصدقاء.


يتهم ويحكم سريعًا

يتحدث بصوت عالٍ أمام باقي الموظفين عن فرد معيّن منهم، ويتهم ويحكم دون أن يعطي الفرصة للرد على اتهاماته الباطلة أحيانًا، كما يمكن أن يحدد الجميع بالتواصل معه عن طريق أحد الموظفين.


مغرور ومتعجرف

يدير زمام الأمور بتعجرف ويتعامل مع الموظفين بغرور ويحاول أن يُحط من قدراتهم محاولةً منه لإثبات كفاءته وتفوقه ويكلفهم بإنجاز مهام يعجزون من إتمامها أو لا يعطي الوقت الكافي لها، وفي حال لم يُردع على تصرفاته وغطرسته قد يحجب فرص الترقية والتطور في السلم الوظيفي.


لا يتخذ قرارًا قاطعًا

يفتقر للتركيز والمهارات الضرورية لمسك زمام الأمور واتخاذ القرارات البناءة دون أن يحدد توقعات أو جداول زمنية ويغير رأيه مرارًا وتكرارًا، كما يغير التوقعات والمواعيد فجأة ولا يعرف ماذا يجب عليه أن يفعل وبذلك لا يستطيع الموظفون إنجاز أي خطوة في غياب قراراته المتقلبة.


من حياتكِ لكِ

إنّ التعامل مع مدير بالصفات المذكورة أعلاه يتطلب منكِ فن الذكاء والإدارة، وإليكِ بعض الاستراتيجيات الهامة حتى تتعاملي مع مدير بهذه الصفات[٣]:

  • افهميه جيدًا وحاولي أن تعرفي ماذا يريد وما هي أهدافه وغايته ودوافعه للعمل، فبذلك تستطيعين التحدث معه وتأطير آرائكِ باستخدام لغة تتماشى مع قيمه الأساسية ومخاوفه وأولوياته.
  • ساعديه في التركيز على نقاط قوته، إذ إنّ ذلك أفضل من التذمّر لافتقاره المهارات والصفات الطيبة.
  • لا تجعلي مديركِ سبب كل علّة، فالبعض يبدأ بالتنمر والركود بحجة أن مديره سيئ، بل ابقي متفائلة في العمل ولا بأس من الفضفضة للزوج أو الأصدقاء ليعطوكِ دافعًا للأمام.
  • تملّكي الشجاعة في مقابلته وامنحيه فرصة في حال عاملكِ بسوء لتعرفي نواياه عن قرب.
  • راقبي سلوكه وتكيّفي مع ما يحب ويفضّل واسأليه عن طريقة التواصل معه للعمل فالبعض يفضّل الاجتماعات الرسمية والحضور شخصيًّا والبعض يكتفي برسالة بالبريد الإلكتروني.
  • إذا كنتِ واثقة من عدم تقصيركِ في العمل فأبقي رأسك مرفوعًا أمامه ولا تنحني من سوء معاملته وواجهيه بالدليل والبرهان في كل عمل تنجزيه.
  • كوني سبّاقة في البحث عن طبيعة العمل أو الوظيفة الجديدة ومدى سمعة مديرها لتلافي هذا كله.


المراجع

  1. "unmistakable-qualities-of-bad-managers", transparency, Retrieved 7-5-2020. Edited.
  2. "what-makes-a-bad-boss-bad", thebalancecareers, Retrieved 7-5-2020. Edited.
  3. "strategies-to-hanhandldling-a-bad-boss", forbes, Retrieved 7-5-2020. Edited.