أضرار البطيخ الأصفر على الصحة: هل يسبب السمنة؟

أضرار البطيخ الأصفر على الصحة: هل يسبب السمنة؟

هل يسبب البطيخ الأصفر السمنة؟

إن كنت تخشين من أن يسبب لكِ تناول البطيخ الأصفر زيادة الوزن نظرًا لطعمه الحلو وكمية السكر فيه، فإنك لست الوحيدة بكل تأكيد، ولكن الحقيقة قد تكون معاكسة لهذا الأمر تمامًا؛ فقد يساعدكِ إضافة البطيخ الأصفر إلى نظامكِ الغذائي في التخلص من السمنة،[١] ونوضح لكفوائد البطيخ الأصفر لخسارة الوزن كالآتي:

يُساعد على زيادة الشعور بالشبع

يمتاز البطيخ الأصفر بكونه غنيًا بالألياف، والتي تجعلكِ تشعرين بالشبع لوقت طويل، كما أن محتواه من السكر آمن جدًا لنظامكِ الغذائي، ولا يسبب زيادة الوزن.[١]

يُساعد على حرق الدهون في جسمك

يساعد محتوى البطيخ الأصفر من الألياف والسيترولين (Citrulline) في منع تراكم الدهون في الجسم، إضافةً إلى تصنيع مادة الأرجينين (Arginine) التي تساعد على حرق الدهون الضارة في الجسم.[١]

مصدر قليل بالسعرات الحرارية

يُعدّ البطيخ الأصفر غذاءً مناسبًا للتخلص من السمنة لانخفاضه بالسعرات الحرارية؛ إذ يوفر الكوب الواحد من هذا البطيخ 46 سعرة حرارية فقط، ولا يقتصر الأمر على انخفاض السعرات الحرارية في البطيخ، فهو مشبع أيضًا، وقد يساعدكِ تناول الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية والمشبعة على تقليل استهلاكك من السعرات الحرارية دون الشعور بالحرمان.[٢]

أضرار قد يسببها لكِ البطيخ الأصفر

رغم الفوائد العديدة التي يوفرها البطيخ الأصفر، فإن الإفراط في تناوله يُعاكس هذه الفوائد وقد يحولها إلى أضرار، وفيما يأتي توضيح لبعض المخاطر المترتبة على الإفراط في استهلاك البطيخ الأصفر:

مشاكل الجهاز الهضمي

يحتوي البطيخ الأصفر على مركب اللايكوبين، الذي قد يقاوم الكثير من الحالات المرضية، لكن وجود الكثير منه في جسمكِ قد ينعكس سلبًا على صحتكِ، ويظهر ذلك في بعض الأعراض الهضمية؛ مثل الإسهال والغثيان.[١]

قد يقلل ضغط الدم

في حال كنتِ تعانين من مرض انخفاض ضغط الدم فلن يناسبكِ البطيخ الأصفر، والأفضل تجنبه لمنع تدهور الحالة، وقد يرافق ذلك ظهور أعراض تتمثل بالضعف والدوار.[١]

التأثير على مستوى السكر في الدم

يُمكن للبطيخ الأصفر أن يرفع قيمة الغلوكوز سريعًا في الدم، لذا قد يؤدي الإفراط في تناوله إلى زيادة مستويات السكر في الدم وأحيانًا ظهور أعراض؛ كجفاف الفم، وضيق التنفس، وآلام البطن، والغثيان، والتقيؤ، وفي حال كنتِ تتناولين دواء لمرض السكري فاستشيري طبيبك أولاً قبل تناول البطيخ الأصفر بكثرة.[٣]

الحساسية

يعاني بعض الأشخاص من حساسية تجاه البطيخ الأصفر، لذا عليك تجنب تناوله في حال كنت تعانين من هذه الحساسية، فقد يُسبب بعض الأعراض مثل:[٣]

  • غثيان.
  • سعال مستمر.
  • حكة في اللسان أو الحلق.
  • ألم المعدة.
  • تقيؤ.
  • تشنجات في المعدة.

إليكِ فوائد البطيخ الأصفر لصحتكِ

يوفر البطيخ الأصفر فوائد عديدة لصحتكِ، بما في ذلك:[١]

  • تعزيز صحة العظام، لمحتواه الغني من الكالسيوم والبوتاسيوم.
  • قد يُساعد على خفض ضغط الدم للأفراد المصابين بارتفاع ضغط الدم لاحتوائهِ على البوتاسيوم.
  • يعزز من صحة الأوعية الدموية لديكِ لاحتوائهِ على مادة السيترولين.
  • يمتاز باحتوائه على مضادات للأكسدة تُساهم في حماية جسمك من الأمراض المختلفة.
  • قد يعزز صحة العينين لديكِ لاحتوائهِ على فيتامين أ بكميات جيدة.
  • يُساعدك في الوقاية من الإصابة بالجفاف لاحتوائهِ على كميات عالية من الماء.
  • قد يزيد من قدرة جسمك على التحمل لاحتوائهِ على فيتامين ج الذي يُساعد في تقوية جهازكِ المناعيّ.
  • قد يُسهم في توسيع المجاري التنفسية ويحافظ عليها ويقلل من تكرار حدوث نوبات الربو.
  • قد يساعد تناول البطيخ الأصفر على تخفيف ألم العضلات المرتبط بممارسة التمارين الرياضية.

نصائح لكِ قبل تناول البطيخ الأصفر

إليكِ مجموعة من النصائح الضرورية للتعامل مع البطيخ الأصفر قبل تناوله:[٤]

  • قبل تقطيع البطيخ الأصفر، تأكدي من غسل قشرته جيدًا لتتخلصي من بقايا المواد الكيميائية ومبيدات الآفات.
  • إن كنتِ تخزنين البطيخ أصفر كما هو، فيمكنكِ تخزينه على المنضدة لمدة أسبوعين، مع الحرص على تقليبه لإطالة عمره الافتراضي.
  • يمكنك تخزين البطيخ في الثلاجة لمدة 2 - 3 أسابيع قبل تقطيعه.
  • بعد قطع جزء من البطيخ، احرصي على تغطية الجانب المكشوف بغطاءٍ بلاستيكي.
  • يمكنكِ تخزين شرائح البطيخ الأصفر في الثلاجة لمدة 3 - 5 أيام، إلا أنه سيبدأ بفقدان بعض الحلاوة والعصارة بعد هذه المدة.

أسئلة تجيب عنها حياتكِ

ما الفرق بين البطيخ الأصفر والأحمر؟

يُعدّ الفرق الرئيسي بين البطيخ الأحمر والأصفر في تباين المركبات الكيميائية المسؤولة عن اللون لكل منهما؛ إذ يحتوي البطيخ الأحمر على المركبات الصبغية التي تُعرف باسم الليكوبين، بينما يحتوي البطيخ الأصفر على البيتا كاروتين، وهي ذاتها المادة الكيميائية التي تمنح الجزر لونه المميز.[٤]

هل البطيخ الأصفر مضر للحامل؟

قد يزيد محتوى السكر في البطيخ الأصفر من خطر الإصابة بسكري الحمل، ولكن يمكنكِ تناوله للاستفادة من قيمته الغذائية شريطة التحكم بالكمية المستهلكة.[٥]

ملخص المقال

لا يسبب البطيخ الأصفر السمنة في حال تناوله بكمياتٍ معتدلة، بل على العكس فقد يساعد على إنقاص الوزن، كما أنه يوفر فوائد صحية أخرى؛ كتعزيز صحة العظام، والوقاية من مشاكل العينين، وغيرها الكثير، إلّا أنّه قد يسبب بعض الآثار الجانبية كالحساسية، وارتفاع ضغط الدم، وبعض الاضطرابات الهضمية أيضًا.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح "17 Verified Health Benefits of Yellow Watermelon", drhealthbenefits, Retrieved 11/7/2021. Edited.
  2. Jill Corleone, "Yellow Watermelon Nutritional Content", livestrong, Retrieved 7/7/2021. Edited.
  3. ^ أ ب Bharat Sharma (22/5/2021), "31 Amazing Benefits & Side Effects of Yellow Watermelon", goodhealthall, Retrieved 20/7/2021. Edited.
  4. ^ أ ب John Staughton (3/2/2020), "What Is Yellow Watermelon & How Is It Different From Red Watermelon", organicfacts, Retrieved 7/7/2021. Edited.
  5. "25 Health Benefits of Watermelon (No.6 Insane)", drhealthbenefits, Retrieved 11/7/2021. Edited.
13 مشاهدة