إليكِ أسباب آلام الدورة الشهرية للمتزوجات

إليكِ أسباب آلام الدورة الشهرية للمتزوجات

هذه هي الأسباب المحتملة لآلام الدورة الشهرية للمتزوجات

خلال الدورة الشهرية يتخلّص جسمكِ من بطانة الرحم في حال عدم حدوث الحمل، وهذا قد يترافق مع شعوركِ ببعض الألم، وعدم الراحة، وتقلّصات البطن، فهذه الآلام الخفيفة عادةً ما يكون سببها طبيعيًا، أما الآلام الشديدة، فقد تحدث لأسباب أخرى، قد تستدعي مراجعتكِ للطبيب،[١] وفيما يأتي سنُوضّح لكِ هذه الأسباب:

إفراز هرمون البروستاغلاندين (Prostaglandin)

البروستاغلاندين هو مادة كيميائية طبيعية يُفرزها جسمكِ طبيعيًا، ليُساعد الرحم على التقلّص للتخلص من بطانة الرحم، ممّا يُسبب بعض تقلّصات البطن المؤلمة، ولكنّها طبيعية ولا تستدعي القلق، وللتخفيف منها يمكنكِ اتباع ما يأتي:[٢]

  • تناولي أحد مسكنات الألم، مثل الآيبوبروفين (Ibuprofen)، ولكن استشيري الصيدلاني لمعرفة الجرعة المناسبة لكِ.
  • جرّبي تدليك منطقة الظهر وأسفل البطن بحذر.
  • تجنّبي استهلاك الكافيين.
  • طبّقي كمادات دافئة على مكان الألم.

المتلازمة السابقة للحيض (PMS)

وهي حالة شائعة جدًا، تحدث بسبب التغيرات الهرمونية التي تتعرّضين لها خلال أسبوع إلى أسبوعين من بداية الحيض، وعادةً ما تخفّ أعراضها عندما يبدأ نزيف الحيض،[١] ومن أعراضها تقلّصات البطن، وشعوركِ بالصداع، وتقلّب مزاجكِ، والغازات، وآلام العضلات والمفاصل، والإمساك أو الإسهال، ومشكلات النوم.[٣]

استخدام اللولب النحاسي كمانع للحمل

قد تلاحظين أن طبيعة الألم الذي تشعرينَ به خلال الدورة الشهرية يتغيّر بعد تركيب اللولب النحاسي، خاصةً خلال الأشهر القليلة الأولى من تركيبه، فقد يزداد سوءًا، أو يستمرّ لفترة أطول من المعتاد، وإضافةً لذلك قد تلاحظين أعراض أخرى، مثل:[٤]

  • النزيف المهبلي بين فترات الحيض.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • الألم أثناء العلاقة الزوجية.
  • إفرازات مهبلية سميكة ذات رائحة كريهة.

الإصابة بمشكلة صحية

من أبرز المشكلات الصحية المسببة آلام الدورة للمتزوجات ما يأتي:

  • بطانة الرحم المهاجرة (Endometriosis)،

وهي حالة تنمو فيها بطانة الرحم خارج الرحم، بحيث تصل للمبايض أو قنوات فالوب، وقد تتسبّب بألم شديد وقت الحيض.[٤]

  • مرض التهاب الحوض (Pelvic inflammatory disease)،

وهو عدوى تُصيب الجهاز التناسلي للمرأة، قد يتسبّب بتقلّصات مؤلمة خلال الدورة الشهرية، إضافةً إلى أعراض أخرى،[٥] مثل الشعور بالألم خلال العلاقة الزوجية، والنزيف المهبلي خلالها أو بعدها، أو بين فترات الحيض.[٦]

  • الأورام الليفية الرحمية (Uterine fibroid)،

وهي أورام غير سرطانية، تنمو داخل الرحم أو حوله، وقد تتسبّب بغزارة دم الدورة، وزيادة آلامها.[٤]

  • العضال الغدي الرحمي (Adenomyosis)،

وهي حالة تنمو فيها بطانة الرحم في عضلات الرحم، ممّا قد يُسبب الألم والنزيف غير الطبيعي خلال الدورة الشهرية.[٢]

  • تضيّق عنق الرحم (Cervical stenosis)،

هي حالة نادرة، يتسبّب فيها ضيق عنق الرحم ببطء في تدفّق دم الدورة الشهرية، ممّا يزيد الضغط داخل الرحم، ويزيد من حدة الألم.[١]

متى يجب عليكِ الذهاب إلى الطبيب؟

يجب عليكِ زيارة الطبيب في الحالات الآتية:[١]

  • آلام الدورة الشديدة التي تعيق تأدية الأعمال اليومية.
  • استمرار الألم بعد تركيب اللولب.
  • آلام الدورة مع غثيان وإسهال.
  • آلام الحوض في غير وقت الدورة الشهرية.
  • آلام الدورة الشهرية لمدة 3 أشهر متواصلة على الأقل.

ملخص المقال

قد تحدث آلام الدورة الشهرية للمتزوجات لأسباب عديدة، منها ما هو طبيعي ولا يدعو للقلق عادةً، مثل ألم الدورة الناتج عن إفراز هرمون البروستاغلاندين أو متلازمة ما قبل الطمث، أو تركيب اللولب النحاسي لمنع الحمل (عادةً ما يخف الألم خلال أول 3-6 أشهر من تركيبه)، ولكن في بعض الحالات، قد تدلّ الآلام الشديدة على حالات صحية تحتاج للعلاج، مثل بطانة الرحم المهاجرة، وتضيّق عنق الرحم، ومرض التهاب الحوض.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "What Causes Painful Menstrual Periods and How Do I Treat Them?", healthline, Retrieved 10/8/2022. Edited.
  2. ^ أ ب "Dysmenorrhea", clevelandclinic, Retrieved 10/8/2022. Edited.
  3. "What Is PMS?", webmd, Retrieved 10/8/2022. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Period pain", nhs, Retrieved 10/8/2022. Edited.
  5. "7 Reasons You Have Period Pain", everydayhealth, Retrieved 10/8/2022. Edited.
  6. "Pelvic inflammatory disease (PID)", mayoclinic, Retrieved 10/8/2022. Edited.
28 مشاهدة