السفر إلى النمسا

السفر إلى النمسا

السفر إلى النمسا

دولة النمسا هي واحدة من دول الاتحاد الأوروبي المرتبطة بالدول الأوروبية عن طريق تأشيرة الشنجن، وهو عبارة عن نظام تأشيرة موحد مخصص زيارة كافة الدول التابعة للاتحاد الأوروبي، الأمر الذي يتطلب من المسافر تأمين تأشيرة الشنجن وذلك عن طريق التقديم لها في السفارة النمساوية في بلد المسافر، في هذا المقال سنتحدث عن جانب السفر إلى النمسا[١].


بعض المعلومات عن النمسا

تتميّز النمسا بأنها واحدة من البلدان السياحية المتميّزة بطبيعتها الخلابة والتي تأسر القلوب، وفي يأتي بعض المعلومات عن هذه الدولة[٢]:

  • يتميّز الشعب النمساوي بأنه شعب محب وودود جدًا، الأمر الذي سيسهل على المسافر التعامل معهم إذ كل ما عليه فعله هو معرفة بعض الكلمات والعبارات الأساسية المستعملة في التخاطب في هذه الدولة خاصةً عند طلب الحصول على الخدمات المختلفة مثل حجز فندق، أو تناول الطعام في المطعم.
  • يتميّز النهار في هذه الدولة بأنه طويل، الأمر الذي يتيح للمسافر إمكانية زيارة العديد من الأماكن والتعرف على معالم الدولة وطبيعتها وآثارها.
  • تُعد التكاسي وسيلة نقل مرتفعة الثمن في الدولة، لذلك يُنصح المسافر بتجنب ركوبها قدر الإمكان، واستخدام المترو بدلًا منه، إذ يشتهر بكونه الوسيلة الاقتصادية الأفضل.


التسوق في النمسا

تمتلك النمسا كغيرها من الدول المتطورة العديد من المحلات التجارية والأسواق الكبيرة التي تُقدّم العديد من الخدمات لزوارها، لا سيما المراكز التي تقدّم خدمة الهدايا التذكارية السياحية، والتي لا يُنصح بالشراء منها في أغلب الأحيان؛ ولعل السبب في ذلك يعود إلى أنها باهظة الثمن، ويُنصح المسافر بضرورة الاستفادة من النظام النمساوي الذي يسمح للزائرين من الدول غير المقيدة بالاتحاد الأوروبي من استعادة بعض من أمواله وذلك عن طريق خصم ضريبة القيمة المضافة على الأسعار، إذ يمكن استعادتها عن طريق الحصول على شيك وختمها عند ضابط الجمارك وذلك عند مغادرة الاتحاد الأوروبي[١].


أهم المعالم السياحية في النمسا

تحتوي هذه الدولة على العديد من المعالم السياحية الرائعة نذكر أهمها[٣]:

  • مدينة فيينا، وهي مدينة ساحرة مطلّة على نهر الدانوب الجميل، وهي المدينة التي ألهمت العديد من الشعراء والأدباء للكتابة عن جمالها منذ زمن، وتشتهر بامتلاكها العديد من المتاحف الراقية، وكذلك القصور الفخمة لعل أشهرها قصر "شونبرون"، كما أنها تحتوي على العديد من الحدائق الرائعة وحدائق الحيوانات وكذلك مراكز التسوق، بالإضافة إلى الأسواق الشعبية والمتاجر الفاخرة.
  • مدينة زيلامسي، إذ تتميّز هذه المدينة بامتلاكها للعديد من المعالم الهامة أشهرها منتجع تزلج شهير، المطل على بحيرة "تسيلرسي" الرائعة.
  • سالزبورغ، وهي مدينة واقعة بالقرب من الحدود الألمانية، وهي مشهورة بامتلاكها العديد من المتاحف، وكذلك القصور، بالإضافة إلى الكنائس المدهشة لعل أشهرها كاتدرائية سالزبورغ، وكذلك قلعة هوهن سالزبورغ، عدا عن المدينة القديمة التي تحتوي على العديد من المقاهي والمتاجر الصغيرة، إذ يمكن للمسافر التجول بين أزقتها على الأقدام أو الاستعانة بالعربات التي تجرها الأحصنة، ومن الجدير بالذكر أنّ منزل موزارت موجود في هذه المكان، وقد تحوّل إلى متحف يرتاده الكثير من عشاق الموسيقى، عدا عن ذلك فهذه المدينة تضم بين جنباتها قرية "هالشتات" الرائعة والتي تفصلها قرابة الساعة عن مدينة سالزبورغ.
  • مدينة أنسبروك التي تُعد حلقة صلة بين كلٍ من النمسا وألمانيا وكذلك إيطاليا، وتحتوي هذه المدينة على منتجع شهير مخصص للتزلج وكذلك ممارسة الرياضات الشتوية، تشتهر هذه المدينة بامتلاكها طبيعة قمة في الجمال كما أنها تُعرَف بمناخها وأجوائها المعتدلة، كما تحتوي المدينة القديمة فيها على العديد من المقاهي الأنيقة وكذلك المحلات العريقة، ويُنصح زائر هذه المدينة بركوب التلفريك المعروف بإسم هونجربورغ بان.
  • مدينة كابرون، وهي المدينة الواقعة بالقرب من زيلامسي، وتُعد واحدةً من أهم الوجهات السياحية في الدولة، إذ تشتهر باحتوائها على جبل "كيتزشتاينهورن" الموجود ضمن سلسلة جبال الألب، إذ يمكن للسياح والزوّار زيارة هذا الجبل عن طريق ركوب عربات التلفريك، كما تحتوي المدينة على قلعة كابرون الذي يعتبر من أهم المعالم في الدولة، ويُمكن للمسافر التقاط أروع الصور للبحيرات الساحرة والموجودة بين الجبال الشاهقة.
  • غراتس، هي عبارة عن مدينة شبابية مزدحمة واقعة في الجنوب الشرقي للدولة، وتعتبر وجهةً مثاليةً للشباب وكذلك العائلات، وتشتهر المدينة بامتلاكها العديد من الأماكن التراثية القديمة فضلًا عن الساحات الجميلة وكذلك الأزقة بالإضافة إلى الشوارع الضيقة، كما تحتوي المدينة على قصر "إجينبيرغ"، وكذلك شارع "شبورغاسه"، بالإضافة إلى حديقة "شلوسبيرغ" الموجودة على هضبة مطلّة على غراتس.
  • بريغنز، هي مدينة مطلة على بحيرة كونستانس التي تربط بين كلٍ من ألمانيا وسويسرا، تحديدًا في الجزء الغربي من النمسا، ويُمكن للسائح ركوب التلفريك بهدف الاستمتاع بالصعود إلى جبل "بفيندر" وكذلك التمتع بالمناظر الخلابة من الأعلى.
  • مدينة فيلاخ إذ تُعد هذه المدينة واحدةً من أجمل المدن الموجودة في منطقة جبال الألب، وهي واقعة إلى الجنوب من النمسا، وتحتوي على قلعة "لاندسكرون" الجميلة، وكذلك على حديقةٍ طبيعية معروفة باسم "دوبراتش"، بالإضافة إلى كل ما سبق فهذه المدينة محاطة بالعديد من المناظر الخلابة من كافة الجهات، وهي وجهة رائعة ومناسبة لقضاء شهر العسل، عدا عن كل ما سبق فهي تزخر بمراكز التسوق الفخمة وكذلك بالبحيرات الجميلة المحاطة بها.


المراجع

  1. ^ أ ب "نصائح السفر إلى النمسا .. بلد الطبيعة الخلابة الفاتحة لذراعيها للسائحين"، مرتحل، 20-11-2017، اطّلع عليه بتاريخ 12-3-2019.
  2. "المختصر المفيد لمن يريد السفر الى النمسا"، traveldiv، اطّلع عليه بتاريخ 2019-3-12.
  3. سمر المصطفى (11-7-2016)، "شاهد أجمل وأشهر 15 منطقة سياحية في النمسا"، batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 12-3-2019.