عوامل القوة الاقتصادية للاتحاد الاوروبي

عوامل القوة الاقتصادية للاتحاد الاوروبي

بواسطة خلود حامد

يعتبر الاتحاد الأوروبي منظمةً دوليةً وليست اتحادًا فدراليًّا ويتميز هذا الاتحاد بنظام سياسي فريد ومختلف من نوعه، كما أنّ هذا الاتحاد يتميّز بسوق اقتصادية واحدة وعملته تكون موحدةً وهي اليورو، وهذا الاتحاد يتمتع بذات الصلاحيات التي منحت لمؤسسات الاتحاد المشتركة، وقد امتاز الاتحاد الأوروبي بالقوة ويوجد العديد من مظاهر القوة التي يتمتع بها هذا الاتحاد، وسنتحدث في هذا المقال حول عوامل القوة الاقتصادية للاتحاد الأوروبي.

عوامل القوة الاقتصادية للاتحاد الأوروبي

يوجد العديد من العوامل التي ساهمت الاتحاد الأوروبي وزادت من قوتها، إضافةً إلى دعم تقدّمها في العديد من المجالات، وتأتي هذه العوامل على النحو الآتي:

أولًا: العوامل التاريخية

  1. استفادة الاتحاد الأوروبي من الدعم الأمريكي الذي تم تقديمه ضمن مشروع مارشال لعام ألف وتسعمائة وسبعة وأربعين.
  2. عمل الاتحاد في إطار التّكامل والتكفل وهذا ما جعل من قوتهم تزداد أكثر فأكثر.
  3. استفادة الاتحاد من الثورة الصناعية الموجودة لديه واستغلالها بالاتجاه الصحيح.
  4. الاستيلاء على ثروات المستعمرات.
  5. وجود الاستقرار السياسي في هذه المنطقة، كما أن طبيعة الحكم ساهمت بشكل كبير في زيادة قوتها.

ثانيًا: العوامل الطبيعية

  1. يقع هذا الاتحاد على موقع استراتيجي جذاب، وذلك على ساحل طويل متعدد الوجهات، كما أنه ذو مساحة كبيرة، حيث تبلغ مساحته حوالي 2 مليون كم².
  2. وجود تنوع مناخي على أراضيها، وهذا التنوع ينعكس إيجابًا على أراضيها خاصةً من الناحية الزراعية.
  3. وفرة الموارد الطبيعيّة والمائية والمعدنية فيها، حيث إنّ هذه الموارد دعمت الصناعة والتكنولوجيا فيها.
  4. وجود تنوع في البيئات الزراعية، حيث إنّ الإنتاج الزراعي فيها ضخم وتصدر العديد من المنتجات والتي من أبرزها الحبوب والنّبيذ واللحوم إضافةً إلى زيت الزيتون.

ثالثًا: العوامل المادية والبشرية والاقتصادية

  1. قوة اليد العاملة المؤهلة والموجودة لديهم.
  2. تطور التكنولوجيا وتقدّمها.
  3. وجود رؤوس أموال قويّة.
  4. يمتاز السوق الأوروبي باتساعه سواء أكان ذلك من الداخل أو من الخارج.
  5. قوة الاستثمارات لديهم.
  6. وجود تخطيط محكم وقوي

عوامل ضعف الاتحاد الأوروبي

عانى هذا الاتحاد من مجموعة من عوامل الضعف التي أثرت عليه، وتأتي تلك العوامل على النحو الآتي:

  1. وجود نقص في الثروات الطبيعية تحديدًا في مجال المحروقات، حيث إنه يعاني من مشكلة التبعية خاصةً في مجال الطاقة.
  2. وجود التلوث البيئي نتيجة تراكم نفايات المصانع، إضافةً إلى استخدام وسائل النقل والتي من أبرزها السيارات والسفن.
  3. وجود تفاوت بين دول الاتحاد وذلك من ناحية المساحة وعدد السكان.
  4. عدم وجود تجانس بين شعوب الاتحاد الأوروبي سواء أكان ذلك من ناحية الدين أو اللغة أو السياسة.
  5. تفاقم مشكلة البطالة وكان ذلك بسبب استخدام الماكنات والاستغناء عن الأيدي العاملة، إضافةً إلى المنافسة الخارجية القوية.

معلومات عن الاتحاد الأوروبي

  1. يصنف هذا الاتحاد الدول الأوروبية إلى ثلاثة تصنيفات أساسيّة، ألا وهي: دول أعضاء، ودول مرشحة، ودول أوروبية أخرى.
  2. يبلغ عدد الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ثمانية وعشرين دولةً، وذلك حسب إحصائيات عام ألفين وثلاثة عشر.
  3. فيما يخص المؤشرات الجغرافية لهذا الاتحاد، فإنّ نسبة السهول فيه تبلغ حوالي 14% إضافةً إلى أن عدد الأنهار ثمانية عشر نهرًا.
  4. يبلغ متوسط الكثافة السكانية في الاتحاد الأوروبي وبحسب إحصائيات ألفين وسبعة حوالي 117 نسمة لكل كم².
  5. العملة المتداولة هي اليورو(€) ، بحيث تستعملها ثمانية عشر دولة من أصل ثمانية وعشرين عضوًا.
  6. يبلغ الدخل الفردي للفرد في الاتحاد الأوروبي وذلك بحسب إحصائيات عام ألفين وأحد عشر حوالي 22431 دولار في العام.
  7. يحتل الاتحاد الأوروبي المرتبة الأولى في تصدير كل من الحليب واللحوم والبطاطا، بينما يحتل المرتبة الثانية عالميًا وذلك في تصدير الحبوب، كما أنه أكبر منتج للفولاذ ووسائل النقل.
518 مشاهدة