متى يعرف الطفل أمه؟

متى يعرف الطفل أمه؟

متى يعرف الطفل أمّه؟

يتعرّف الأطفال حديثي الولادة على أمهاتهم فور ولادتهم، وذلك استنادًا لتعرفّهم على صوت أمهاتهم، وشيئًا فشيئًا سيعتاد طفلكِ على رائحتكِ الفريدة، أمّا بالنسبة للتعرّف البصريّ؛ فقد يستغرق ذلك عدّة أسابيع، فعند ولادة طفلكِ سيكون قادرًا على رؤية ما يقربه بمسافة 20-30 سنتيمتر بوضوح؛ فهو لا يتمتّع بحاسة بصر قويّة في أيامه الأولى، وهذا ما أظهرته بعض الدّراسات، وبذلك سيكون طفلكِ قادرًا على التعرف عليكِ بصريًا بعد بضعة أسابيع من ولادته، وقد يستغرق ذلك مدة تصل إلى شهرين، إذّ تستمر رؤية طفلكِ في التحسّن طوال عامهِ الأوّل، وبحلول شهره الثامن؛ سيكون قادرًا على التعرّف عليكِ بوضوح حتى لو كنتِ بعيدة عنه[١].


متى يميّز الطفل رائحة أمّه؟

تلعب قدرة تعرّف طفلكِ على تمييز رائحتكِ دورًا كبيرًا في تطوّره الاجتماعيّ، فيشعر بمشاعر الارتباط والأمان، وهذا بالفعل ينعكس على علاقاته القادمة في الحياة، فتُساعد هذه المشاعر في تهيئة الطريق أمامه لمنح الثقة للآخرين، وتتطوّر حاسة الشم لدى طفلكِ في وقتٍ مُبكّر من الحمل، فيستطيع طفلكِ تمييز رائحتكِ مبكّرًا، ممّا يؤدّي إلى تخزين هذه الرائحة في خلايا دماغه، فأوّل رائحة يشتمّها طفلكِ هي رائحة السائل الأمنيوسي الخاص بكِ، وبذلك يتضح أنّ تعلّق طفلكِ برائحتكِ تبدأ في الرحم، أمّا بعد الولادة فيستخدم طفلكِ كلّ حواسه للتعرّف عليكِ؛ بما في ذلك حاسّة الشّم، فقبل ولادة طفلكِ سيسمع صوتكِ، وبعد ولادته ستمسكينه لأوّل مرّة، وبعد ذلك بأيّامٍ قليلة سيتعرّف على رائحتكِ؛ وبحلول اليوم الثالث من ولادته سيميّز رائحة حليب الثدي الخاص بكِ عن روائح الأمّهات الأخرى، وفي حلول الأسبوع سيكوّن طفلكِ مشاعر الارتباط نحوكِ، وقد أظهرت بعض الدراسات أنّ الأطفال حديثي الولادة يتعرّفون على رائحة جسم أمهاتهم، ويفضلونها، بالإضافة لتمييزهم لرائحة حليبها الطبيعيّ خلال الأيام الأولى بعد الولادة، فيكون لهذه الرائحة تأثير مُهدّئ على الطفل فهي تشعره بالأمان[٢][٣].


6 دلالات تعرف بها الأم حبّ طفلها لها

تعرّفي على بعض سلوكات طفلكِ اللطيفة والمدهشة التي تدل على تعلّقه وحبّه لكِ، بدءًا من الأسابيع الأولى، وحتى سنواته القادمة[٤]:

  1. يستجيب طفلكِ لتعابير وجهكِ دون تفكير، كالابتسام والخجل، والحزن وغيرها، فالتّفاعل مع طفلكِ وجهًا لوجه يعلّمه العطاء الإيجابي؛ ويُمكنه بذلك أنّ يُظهر مدى سعادته بوجودكِ بقربه.
  2. تعكس ابتسامات طفلكِ حديث الولادة إلى بنائه علاقة غريزيّة معكِ، فتبدأ الابتسامات الحقيقيّة بينكِ وبين طفلكِ بين 6-8 أسابيع، فيدل ابتسام طفلكِ عند رؤيتكِ إلى إحساسه بشعور جيّد ممّا سيعمّق الرابطة بينكما.
  3. يظهر تعلّق طفلكِ بلعبته المفضّلة أو ببطانيته وغيرها في عمر عام تقريبًا وهذه الأشياء تمنحه الأمان فهي ترمز إلى حبّه لكِ وعاطفته تجاهك.
  4. يبدأ طفلكِ بالتحديق بكِ، والتعمّق بالنظر إلى ملامح وجهكِ كما لو أنّه يحاول حفظها، وهذا ليتأكّد من التعرّف عليكِ بما يكفي، فهو يفعل ذلك مع الأشياء التي يُحبّها ويثق بها، إذّ يُحاول ربط صوتكِ ورائحتكِ بشكلكِ.
  5. يميل طفلكِ لإعطائكِ بعض القبلات، والعناق، ويمدّ يديه طلبًا منكِ لحمله، إذّ يسعى جميع الأطفال لإظهار المودّة الجسديّة، ولكنّ قد يستغرق الأمر حوالي 6 أشهر حتى يستطيع طفلكِ اكتساب القدرة المعرفيّة والجسديّة حتى يطلب منكِ ذلك، إذّ إنّ طفلكِ يستخدم لغة الجسد للتعبير عن ثقته بكِ وبوالده.
  6. يستعين طفلكِ بتقليد سلوكاتكِ لإظهار حبه لكِ، فمن المعروف أن الأطفال يقلدون سلوكيات الأشخاص الذين يحبونهم أكثر من غيرهم.


المراجع

  1. Darienne Hosley Stewart, "When will my baby recognize me?", babycenter, Retrieved 2020-11-03. Edited.
  2. "Baby's Nose Knows Mom's Smell", webmd, Retrieved 2020-11-03. Edited.
  3. "How Do Babies Know Their Mother's Scent? Experts Explain", romper, Retrieved 2020-11-03. Edited.
  4. Meagan Francis and Stephanie Dolgoff (2019-04-30), "13 Signs Your Baby Loves You", parents, Retrieved 2020-11-03. Edited.
399 مشاهدة