أنواع النصوص الأدبية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٩ ، ١٠ يونيو ٢٠١٩

النص الأدبي

تزخر اللغة العربية ولغات العالم المختلفة بالأدب وتتباهى به، فهو عماد الثقافة التي تنتقل إلى العالم وتُترجم إلى اللغات الأخرى، ويتمثّل الأدب بالنص الأدبي الذي يُعرّف على أنه نصّ يقدمه الكاتب للقراء من مجموعة مخلوطة من المشاعر والأفكار والرؤى والقضايا، وبأسلوب لا يخلو من الموهبة والإبداع والتناسق، وللنص الأدبي كذلك مجموعة من الأنواع التي قد تختلف في طريقة تقديمها وفي طريقة عرضها وكتابتها من قبل الكاتب، حتى أن القرّاء لديهم بعض المقولات تجاه أنواع محددة من النصوص الأدبية.


أنواع النصوص الأدبية

يندرج تحت مفهوم النصوص الأدبية عدة أنواع، منها الشعري ومنها النثري، ولكل منهما أنواع مختلفة أيضًا، ومنها وهناك أيضًا نصوص أدبية معلوماتية وتاريخية وغيرها، ولكنها تندرج تحت النص النثري في الغالب، ويمكن ذكر بعض أنواع النصوص الأدبية كالتالي[١][٢]:

  • التقرير الصحفي: وهو تفصيل صحفي لأحد القضايا أو الأخبار أو الحوادث التي تحدث في العالم، ويتميز عن الخبر بأنه مفصّل أكثر.
  • المقالة: وهي نص نثري يقدم فيه الكاتب قضيةً اجتماعيةً ويناقشها ويعرض تفاصيلها، وهي إما أن تكون مقالةً ذاتيةً يطرح الكاتب فيها رأيه ويدعهما بالبراهين والحجج والأدلة، وإما أن تكون موضوعيةً يقدم الكاتب فيها معلومات وحقائق مرتبةً بأسلوب بسيط.
  • الشعر: وهو نوع من النصوص الأدبية الموزونة، المضبوطة بقافية معينة وببحر معين، وله أغراض عديدة منها المدح والذم والهجاء والرثاء والغزل وغيرها.
  • القصة القصيرة: وهي نوع من السرد النثري الموجز والمكثف، والذي يدور حول فكرة أو عقدة واحدة، ولها عدد من العناصر منهم الشخوص والزمان والمكان والحبكة والعقدة والأثر.
  • السيرة: وهي نص أدبي يحتوي معلومات حقيقية تاريخية، حول حياة أحد ما، وقد تكون موجزة أو مفصلة، وقد تكون ذاتيّة يتحدث الشخص فيها عن نفسه وعن تكوينه وعلمه وثقافته وغير ذلك مما يخصه، أو قد تكون غيرية يتحدث الشخص فيها عن حياة أحد آخر.


تحليل النص الأدبي

غالبًا ما تخضع النصوص الأدبية للنقد والتحليل والإعجاب والمناقشة من قبل القُرّاء والأدباء، وذلك لمعرفة وجهة نظر الكاتب وتبادل الآراء واكتساب الخبرات، حتى أن بعض النصوص الأدبية أصبحت جُزءًا من المناهج المدرسية والجامعية لما قد تميّزت به، ويمكن تحليل النص الأدبي بعدة خطوات، منها[٣]:

  • قراءة النص بدقة ووعي كافيين، فلا يمكن الحكم على النص أو مناقشته وآثاره دون قراءة كافية.
  • معرفة أفكار النص الرئيسية الظاهرة في العناوين والملخصّات.
  • معرفة تاريخ الكاتب الشخصي، من مولد وأعمال وجوائز للمساعدة في الحكم.
  • معرفة الظروف والبيئة التي كان يعيش فيها الكاتب، والأحداث التي تزامنت مع وقت الكتابة، وذلك لمعرفة مدى تأثر الكاتب بما حوله لينتج هذا النص.
  • معرفة مدى اندماج أو تأثر الكاتب في أسلوب أدبي معين، وتحديد هذا النوع إن ثبت تأثر الكاتب فيه، وفي حال إذا كان اعتمده في كتاباته السابقة أم لا.
  • مناقشة وتحليل القيم والأفكار والنقاط التي تشكلت في ذهن القارئ بعد الخطوات السابقة.


المراجع

  1. "أنواع النصوص الأدبيّة"، محار، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-25.
  2. "مفهوم النص الأدبي "، تورس، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-25.
  3. "خطوات تحليل النصوص الأدبية"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-25.