أول امرأة عربية حصلت على ميدالية ذهبية في الألعاب الأولمبية

أول امرأة عربية حصلت على ميدالية ذهبية في الألعاب الأولمبية


نوال المتوكل أول عربية تحصد ميدالية في الأولمبياد

نوال المتوكل مغربية الأصل وُلدت في 15 نيسان 1962 م، وحصلت على شهادة البكالوريوس في التربية البدنية والعلاج الطبيعي من الولايات المتحدة الأمريكية، يُذكر أنّ نوال المتوكل شغلت العديد من المناصب المهمة في المغرب؛ ففي عامي 1997- 1998 م كانت وزيراً للشباب والرياضة.[١]


وكذلك استلمت نفس المنصب في عام 2007 حتى 2009 م، ويعود الفضل لها في تأسيس الجمعية المغربية للرياضة والتنمية في عام 2002 م،[١] ويُشار إلى أنّ نوال المتوكل تفوّقت في الألعاب الأولمبية وحقّقت ما يأتي:[٢]

  • حصلت على لقب بطلة المغرب والعرب في حواجز 100 م، و200 م، و400 م لعام 1977 م.


  • حصلت نوال نتيجةً لتفوقها المُستمر على الميدالية الذهبية في ألعاب البحر الأبيض المتوسط الذي أُقيمت في الدار البيضاء في سباق حواجز 400 م لعام 1983 م، والذي أنهته بغضون 56.59 ثانية.[٣]


  • حصلت على الميدالية الذهبية عام 1987 م في ألعاب البحر الأبيض المتوسط (ألعاب اللاذقية المتوسطية) الذي أُقيم في سوريا في سباق حواجز 400 م، والذي أنهته بغضون 56.28 ثانية.[٣]


  • حصلت على الميداليات الذهبية في حواجز 400 م في مسابقات في زغرب (يوغوسلافيا سابقًا) لعام 1987 م، حيث أنهت السباق بغضون 55.21 ثانية.[٣]


  • حصلت نوال على الميدالية البرونزية في حواجز 400 م في دورة الألعاب الجامعية العالمية في كوبي، حيث أنهت السباق بغضون 55.59 ثانية.[٣]


  • تُوّجت كبطلة أولمبية في دورة الأولمبياد في لوس أنجلوس في سباق حواجز 400 م لعام 1984 م، حيث أنهت السباق بغضون 54.61 ثانية.[٤]


تعرفي على أهم التحديات التي واجهت نوال المتوكل

تعرّضت نوال للعديد من التحديات والصعوبات خلال مسيرتها الرياضية، ومن هذه التحديات الآتي:[٥]

  • احتاجت نوال المتوكل إلى عملية جراحية في ركبتها في مطلع شبابها، ولكنّها لم تيأس وأكملت مسيرتها الرياضية.


  • وفاة والد نوال المتوكل، والذي كان داعماً لها منذ طفولة، حيث سبّبت وفاته صدمة لها.


  • تعرّض فريقها الجامعي لحادث تحطم طائرة وخسرتهم جميعاً.



  • كانت أُم لطفلين ومسؤولة عن بيت وأسرة.[٥]


من عداءة تحقق إنجاز مميز إلى مسؤولة في برامج الأولمبياد

حقّقت نوال العديد من الإنجازات داخل بلادها وخارجها كإمرأة تمارس الرياضة، وهي كالآتي:[٦]

  • عمِلت كناشطة اجتماعية وساعدت الكثير من الفتيات على محاربة الأمّية، وكانت عضوًا فعّالاً في المنظمات الرياضية الدولية والمحلية.


  • شغلت نوال منصب مفتشة في وزارة الشباب والرياضة في المغرب لعام 1989م.


  • أصبحت في عام 1995 م عضوًا في مجلس الاتحاد الدولي لألعاب القوى (IAAF).


  • أصبحت في عام 1998 م عضوًا في اللجنة الأولمبية الدولية (IOC).


  • كانت نوال المتوكل سفيرة اليونيسف للنوايا الحسنة في عام 2009 م، وكذلك عُيّنت سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة لعام 2011 م.[٧]


  • أصبحت عضوًا في المجلس التنفيذي ونائب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية.[٨]


  • كانت رئيسة لجنة تنسيق الألعاب الأولمبية عام 2016م.[٧]


تُعتبر نوال المتوكل مثالًا للمرأة العربية الرياضية، حيث ألهمت الكثير من الفتيات الانخراط في المجتمع وتحقيق أهدافهنّ بالرغم من العقبات والصعوبات التي قد تواجههنّ، إذ إنّ النجاحات في الحياة تُحصد بالتعاون فقد كانت نوال المتوكل وزوجها شريكان حقيقيان في كلّ النجاحات التي ذُكرت سابقاً في مسيرتها العملية.

المراجع

  1. ^ أ ب "Ms Nawal EL MOUTAWAKEL", olympics, Retrieved 10/8/2021.
  2. "Ms Nawal EL MOUTAWAKEL", olympics, Retrieved 12/9/2021.
  3. ^ أ ب ت ث "Nawal EL MOUTAWAKEL", World athletics, Retrieved 12/9/2021. Edited.
  4. "Olympics A-Z: Nawal El Moutawakel – A trailblazer of the Arab world", Khelnow, Retrieved 12/9/2021. Edited.
  5. ^ أ ب Mohamed Benchrif (22/3/1999), "Nawal El Moutawakel - Pioneer and militant for Progress", worldathletics, Retrieved 10/8/2021. Edited.
  6. Chehat, Faycal, "El Moutawakel, Nawal (1962–)", Encyclopedias, Retrieved 12/9/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "The Beijing Platform for Action", unwomen, 16/7/2014, Retrieved 12/9/2021. Edited.
  8. "Ms Nawal EL MOUTAWAKEL", International Olympic Committee, Retrieved 12/9/2021. Edited.
15 مشاهدة