أين تقع مدينة قرطبة

مدينة قرطبة

تُعد مدينة قرطبة واحدةً من المدن الإسبانية، تقع جغرافيًا في قارة أوروبا في الجهة الجنوبية من إسبانيا تحديدًا على ضفة نهر الوادي الكبير في منطقة الأندلس، وتبلغ مساحة أراضيها 1252 كم2، وترتفع عن مستوى سطح البحر 120 مترًا، وقد أُنشئت في العام 206 قبل الميلاد أيام عصر جمهورية روما كمستوطنة رومانية، وأصبحت عاصمةً لجنوب إسبانيا أيام حكم الإمبراطورية الرومانية، وبقيت المدينة لسبعة قرون مدينةً رومانيةً[١].


السياحة في مدينة قرطبة

تشتهر مدينة قرطبة بأنها مدينة إسبانية جاذبة للسواح؛ بسبب احتوائها عددًا وفيرًا من المعالم السياحية والتاريخية والأثرية والدينية والترفيهية والطبيعية، مثل[٢][٣]:

  • كنيسة وجامع قرطبة: يُعد من عجائب الثقافة في المدينة، وقد شُيِّد قبل تسعمئة عام، وكان مركزًا علميًا وثقافيًا للقارة الأوروبية أيام حكم الأمير عبد الرحمن، ويمتاز بالأقواس والأعمدة التي تزينه؛ إذ يحتوي ما يزيد عن 850 عمودًا مشيدًا من الطوب، وفي العام 1236 للميلاد تحول الجامع لكنيسة مسيحية حتى العام 1500 للميلاد.
  • قصر لوس رييس كريستيانوس: كان قديمًا حصنًا للقوطيين الغربيين، وتبلغ مساحة أراضيها 500 فدان، ثم خضع لسيطرة الخلافة الأموية التي شيدت فيه العديد من الحمامات، وفناء، وحديقة، ومكتبة تُعد الأكبر مساحةً في أراضي قارة أوروبا الشرقية، بعدها خضع لسيطرة المسيحيين بعد الاستيلاء على المدينة، ثم تحول لمركز لمحاكم التفتيش.
  • باتس دي لوس ناننجوس: هو مكان لوضوء المسلمين، ويمتاز بالمحافظة على شكله منذ تشيده؛ إذ يحتفظ بالنافورة الخاصة، وأشجار البرتقال المنشرة في الأرجاء، بالإضافة إلى تميزه باحتوائه العديد من المعارض التي تضم المنحوتات الخشبية المجوفة.
  • الربع اليهودي: يقع جغرافيًا في الجهة الشمالية الغربية من المسجد الكبير، وكان قديمًا أيام الخلافة الإسلامية موطنًا لليهود قبل أن يتم نفيهم خارج المدينة في القرن الخامس عشر للميلاد، ويمتاز بضمه المنازل، والمعالم التاريخية التي من أهمها شارع الزهور الصغير.
  • برج كالاهورا: يُعد من المعالم البربرية، وقد شيد في القرن الثالث عشر للميلاد أيام خلافة الموحد، وكانت مهمته حراسة مدخل الجسر الروماني الجنوبي، وفي القرن الرابع عشر للميلاد أُجرِيَت عليه العديد من التعديلات وذلك أيام حكم هنري الثاني، ويمتاز البرج بأنه كان منفى للأخ هنري، ثم أصبح مدرسةً للبنات في العام 1800 للميلاد، واليوم أصبح متحفًا يعكس الحياة الأندلسية في المدينة، ويركز على عرض التعايش بين المسيحيين واليهود والمسلمين.
  • الجسر الروماني: يمتد جغرافيًا عبر الوادي الكبير، وقد شيد في القرن الأول للميلاد، ويمتاز بعكسه الطراز المعماري في العصور الوسطى، وإطلالته على قناطر المسجد الكبير وبرج كالاهورا، ومشاهدة غروب الشمس الساحر، بالإضافة إلى ظهوره في مسلسل جايم أوف ثرونز الموسم الخامس.
  • المدينة الأزهرية: شيدها عبد الرحمن الثاني وجعلها عاصمةً لخلافته، وقد استغرق تشيدها خمسةً وعشرين عامًا، وقد تعرضت للفساد على يد مجموعة من البربر الأفارقة، ثم أعيد ترميمها وضمت مكاتبَ، وحدائقَ، وأبينةً عسكريةً، وحماماتٍ، وبيوتًا.
  • المتحف الأثري: يقع ضمن قصر يعود بتاريخه لعائلة عاشت في عصر النهضة، ويمتاز بعرضه العديد من الآثار التاريخية التي تعود بتاريخها لعصور ما قبل التاريخ حتى العصور الوسطى خاصةً آثار العصر الأيببري والعصر الروماني، وتُعرَض الآثار في ثلاث ساحات خارجية، وثماني قاعات داخلية.
  • قصر فيينا: يقع جغرافيًا في حي سانتا مارينا، وقد شُيِّد في القرن الرابع عشر للميلاد، وكان قديمًا قصرًا لعائلة إسبانية نبيلة، اليوم هو قصر ومتحف في نفس الوقت، ويضم اثنتي عشرة ساحةً في الخارج.
  • ساحة بلازا دي لا كوريديرا: وهي ساحة كلاسيكية عامة شُيِّدت في نهاية العام 1600 للميلاد على يد المعماري أنطونيو راموس فالدير، وكانت الساحة قديمًا مكانًا لقتال الشوارع، واليوم تُقام فيها العديد من الحفلات الصيفية الموسيقية.
  • الحمام: يقع جغرافيًا بالقرب من المسجد الكبير، ويعطي السائح تجربةً تقليديةً مذهلةً وحقيقيةً عن الحمامات التي شُيِّدت أيام الخلافة الإسلامية والتي ازيلت جميعها بسبب انتشار السمعة السيئة.
  • الحديقة المائية أكوا سيرا: تُعد مكانًا مثاليًا للشباب والأطفال، وهي المدينة المائية الوحيدة في قرطبة، وتمتاز باحتوائها شاطئًا صناعيًا، وثماني مزالق مائية، وبركة سباحة كبيرةً جدًا.


معلومات عامة عن مدينة قرطبة

من أبرز المعلومات العامة التي يجب معرفتها عن مدينة قرطبة ما يأتي[١]:

  • تُعد مدينة قطربة المدينة الإسبانية الوحيدة التي ما زالت خاضعةً لحكم الحزب الشيوعي الإسباني.
  • فتحت مدينة قرطبة في العام 711 للميلاد على يد الأمويين بقيادة القائد طارق بن زياد، وقُتل الملك لذريق وجعل أراضيها تابعةً لولاية المغرب، وفي حكم عمر بن عبد العزيز أصبحت المدينة تتبع لمدينة دمشق العاصمة الأموية، وفي العام 750 للميلاد سقطت الدولة الأموية في يد الدولة العباسية.
  • أهم الشخصيات المشهورة التي ولدت في مدينة قرطبة:
    • المشاء سنكا الفيلسوف الروماني.
    • المسلم ابن رشد.
    • الشعراء، مثل: الشاعر الروماني لوكان، وشاعر النهضة لويز دي غونغورا، والشاعر الإسباني القروسطي خوان دي منا.
    • الإمام أبي عبد الله القرطبي.
    • العلماء، مثل: العالم اليهودي ابن ميمون، والعالم إبراهام كوهين دي هريرا.
  • مدينة قرطبة لها العديد من المدن الشقيقة حول العالم مثل:
    • مدينة أضنة التي تقع جغرافيًا في الجمهورية التركية.
    • مدينة القيروات التي تقع جغرافيًا في تونس.
    • مدينة دمشق التي تقع جغرافيًا في الجمهورية العربية السورية.
    • مدينة مانشستر التي تقع جغرافيًا في المملكة المتحدة بريطانيا.
    • مدينة فاس التي تقع جغرافيًا في المملكة المغربية.
    • مدينة لاهور التي تقع جغرافيًا في باكستان.
    • مدينة بخارى التي تقع جغرافيًا في أوزبكستان.


المراجع

  1. ^ أ ب "قرطبة"، المعرفة، اطّلع عليه بتاريخ 4.8.2019. بتصرّف.
  2. "السياحة في قرطبة .. و أفضل 12 من الاماكن السياحية"، مرتحل، 2.4.2018، اطّلع عليه بتاريخ 4.8.2019. بتصرّف.
  3. "قرطبة الجوهرة الأسبانية و قائمة بأجمل الاماكن السياحية الموجودة فيها"، المسافر العربي، اطّلع عليه بتاريخ 4.8.2019. بتصرّف.