الرجل لا يحب المرأة السهلة

الرجل لا يحب المرأة السهلة

المرأة السهلة

يُعدّ نيل إعجاب الرجل واحدًا من أكثر التساؤلات لدى الفتيات جميعًا، وكيفيّة الارتباط معًا بعلاقة وثيقة تستمر إلى الأبد، لذلك تسعى المرأة للاهتمام بشكلها ورشاقتها والتصرف بلباقة، لكن يجب الانتباه إلى أنّ بعض النظرات والإيماءات والكلمات عندما تنطلق من الفتاة يشعر الرجل إزاءها أنه أمام امرأة سهلة، فتصرفاتك وكلامك بطريقة خاطئة أمام الرجل قد يعرضك لسوء الفهم، كما من الممكن أن تفقدي ثقة الرجل بك كشريكة أبدية له، وفي هذا المقال سنقدّم بعض الملاحظات والأمور التي يجب على المرأة الانتباه لها، حتى لا ينظر الرجل إليها كفتاة سهلة، ونصائح لأخرى حتى لا ينفر الرجل من المرأة، لذا إن وجدت المرأة في نفسها شيئًا منها، يجب أن تبادر إلى تغييرها، وذلك لأجل المرأة أولًا، ثم من أجل أن تنال حب شريكها[١][٢].


مظاهر المرأة السهلة بالنسبة للرجل

توجد العديد من السلوكيّات أو المظاهر التي يمكن أن يظنّ الرجل بسببها أنّ المرأة سهلة، وتجدُر الإشارة إلى أنّ هذه السلوكيّات أُخذت من رجال سُئلوا عن صفات المرأة السهلة بالنسبة إليهم، ومن هذه السلوكيّات نذكر ما يأتي[١]:

  • كثرة الملامسة الجسديّة للرجل مزاحًا أو جديةً: فهذه إشارة للرجل على أنّ المرأة تغازله سواء أكانت تقصد ذلك أم لا، إضافةً إلى أن هذا التصرّف يعطي انطباعًا بأنّ المرأة جريئة وسهلة.
  • إظهار المفاتن بطريقة مبالغ بها: سيعد الرجل هذه المرأة متهوّرةً بناءً على طريقة لبسها ومكياجها، لذا يجب على المرأة الموازنة بين طريقة لبسها لكي تحتفظ بمظهر الفتاة الرزينة الراقية.
  • كثرة الحديث عن الحاجة للشريك: معظم الرجال سيعتقدون أنّ المرأة تلمّح لهم ليكونوا هذا الشريك، وهذا تصريح واضح بالنسبة للرجل على أنّ المراة متهورّة وسهلة، فالقليل من مراقبة طريقة الكلام والتحكم بالتعبير عن الذات سيجنبها هذا الموقف.
  • قضاء الوقت معه لوقت متأخر من الليل: عندما تود المرأة البقاء مع من تحبّ لمدة طويلة، عليها أولًا التفكير بنظرة الرجل لها، هل ستكون جيدةً أم لا، لا أحد يعتقد ذلك، لذا يجب أن تتجنّب المرأة الخروج مع الرجل لوقت متأخر، بل يجب أن تخبره بأنّها لا تملك الكثير من الوقت، وأنّها يجب أن تعود مبكّرًا للمنزل.
  • وضع الكثر من الماكياج: فقد يعدّ بعض الرجال النساء اللواتي يضعن الكثير من المكياج نساءً يبحثن عن الرجال، لذا يجب أن تحذر المرأة.
  • إخبار المرأة للناس بمدى سهولة وقوعها في الحب: وهذا يُعدّ أمرًا سيئًّا، إذ يبدو كأن المرأة تقول للرجل بصريح العبارة بأنّها امرأة سهلة.


نصائح لتجنب إطلاق اسم فتاة سهلة

توجد بعض النصائح التي يمكن للمرأة أن تلتزم بها للحفاظ على صورتها أمام الجميع، ومن الأمور التي يجب عليها فعلها أمام الآخرين حتى لا يسود أمام كل معارفها أنها فتاة سهلة ما يأتي[٢]:

  • حفاظ المرأة على سريّة علاقاتها: وتفاصيل هذه العلاقات بينها وبين شريكها، فلن يكون الانطباع عن المرأة جيدًا، عندما يتحدث أصدقاؤها عن علاقاتها مع الأشخاص الغرباء، لأنّ هذا الأمر سيظهرها بمظهر المرأة السهلة.
  • اختيار الشخص المناسب للارتباط: إذ يجب على المرأة الارتباط بالأشخاص الذين لا ينتسبون لمحيط أصدقائها أو محيط عملها، فقد تحافظ المرأة على سريّة تفاصيل علاقاتها، لكنّها لن تكون واثقةً من كتمان الطرف الآخر للأمر، فليس من الجيد أن يُنظر للمرأة على أنّها كثيرة الانخراط بالعلاقات الغرامية.
  • اختار الأصدقاء بعناية: فصورة أصدقائنا تنعكس علينا، وبالتالي قد يُنظَر للمرأة بنفس المنظار الذي يُنظر منه لصديقتها، إذا كانت لها صورة غير جيدة، إضافةً إلى إمكانيّة تأثّر المرأة بأصدقائها ومحاولة التصرف مثلهم.


مسببات نفور الرجل من المرأة

تتطلّب كلّ علاقة في الحياة مجموعةً من العوامل من أجل نجاحها، وبالتالي فإنّ نجاح العلاقة بين الرجل والمرأة أمر يعتمد عليهما بالتساوي، إذ يجب أن يكون كلٌ منهما قادرًا على توفير العاطفة والوقت الكافيين للحفاظ على الوقت، بالإضافة إلى أهميّة الحفاظ على الثقة بينهما، لكن في بعض الأحيان قد تؤدّي بعض الأسباب لنفور الرجل من المرأة وتركه لها، ومن هذه الأسباب ما يأتي[٣]:

  • فقدان الحرية: يخلط الرجال عادةً بين الحب والاهتمام والتدخل بحياتهم الشخصية، وينتج هذا الرهاب عادةً من تجارب سابقة للرجل، أو من حديث الأصدقاء، فيبتعد عن المرأة كثيرة الاهتمام لاعتقاده أنها تتدخل بحياته، وأنّه بدأ يفقد حريته، وليتجنّب سخرية المقرّبين منه.
  • كثرة التذمر والسعي لتغيير طباع الرجل: فعندما تشتكي المرأة أكثر من اللازم وتطلق الكثير من الأحكام على الرجل، سيعد ذلك محاولةً لإصلاحه وسيشعر بأنه غير قادر على القيام بشيء، ما سيجعله يحاول إنهاء العلاقة معها.
  • انعدام الاحترام: تبدأ شرارة الحب بالإعجاب والانجذاب، لكن عدم الثقة وتقليل الاحترام لا يمكن تواجدهما في علاقة مستمرة وناجحة، فالتعامل مع الرجل بالانتقاد والإذلال والتجاهل، سيكون سببًا كافيًا لإنهاء العلاقة.
  • الشك والإزعاج: فهذا سيُشعر الرجل بأنه طفل، فالحب والاهتمام هو ما يريده الشريك من شريكه وليس الشك والمضايقة المستمرة، فإذا كانت المرأة تعاني من مشاكل نفسية تجعل شعور الشك ملازمًا لها وتتصرف كضحية، فسيشعر بالاشمئزاز منها راغبًا بالهروب من علاقته معها.
  • مقارنته مع غيره من الرجال: سواء مع رجل كانت في علاقة سابقة معه، أو صديقها، أو شريك صديقتها وغيره، على الفتاة معرفة أن كل إنسان يختلف عن غيره كما تختلف هي عن قريناتها، فردود فعل الرجال تجاه المواقف تختلف، وطريقة اهتمامهم بالمرأة تختلف من رجل لآخر، فلا تجوز المقارنة بينه وبين أي شخص آخر، فشعور الشريك أنه ليس كافيًا لشريكته كفيل بهجر المرأة للأبد.
  • الاعتماد الكامل على الرجل: لجوء المرأة للرجل في كل المواقف، وطلب الدعم منه في كل الأمور يجعلها امرأةً غير ناضجة، وتزيد من أعباء الرجل، فكونها امرأةً لديها حس المسؤولية وقدرةً على التعامل مع الأحداث بنضج واللجوء له في المواقف الصعبة، سيصب في مصلحتها، ويمنحها شخصيةً قويةً، كما سيجعل الشريك يشعر بالراحة بالعلاقة معها.
  • عدم التقدير: حدث كثيرًا وصدرت من الرجل تصرفات لنيل إعجاب المرأة وتقدير جهودها، والرجل أيضًا يبحث عن هذه الكلمات والتصرّفات من المرأة التي يحبّها، والتي تدلّ على تقديرها له، لكن في حال لم يجد هذه الأمور، مع مرور الوقت سيتوقف الرجل عن تصرفاته الجيدة وقد تؤول العلاقة للانفصال لأن الشعور بعدم القدرة على إرضاء المرأة لن يؤدي إلى نهاية أفضل.


المراجع

  1. ^ أ ب "9 Characteristics of Easy Girls", greatlove, Retrieved 2019-10-10. Edited.
  2. ^ أ ب "How to Avoid Being Seen As Easy", wikihow, Retrieved 2019-10-10. Edited.
  3. "20 reasons why men leave the woman they love", heycrush.com, Retrieved 2019-10-12. Edited.
396 مشاهدة