طريقة إزالة التجاعيد من الوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٦ ، ٢٣ مارس ٢٠٢٠
طريقة إزالة التجاعيد من الوجه

تجاعيد الوجه

يتغيّر الجلد مع التقدم في العمر، وتبدأ التجاعيد بالظهور، وتعتمد شدّة هذه التغيرات على الميول الجيني للفرد، وعلى تعرّضه للعوامل الجويّة المختلفة، وعلى نوع البشرة، كما يُعد التدخين من الأسباب المؤدية لظهور التجاعيد، إضافةً إلى الجاذبية الأرضية، وحركة العضلات، والضرر المصاحب للتعرض للشمس، وحب الشباب، ويمكن اللجوء للعديد من العلاجات لجعل البشرة تبدو أصغر، ويُنصح بالدمج بين أكثر من طريقة للحصول على نتائج أفضل، والأمر الأهم هو حماية الجلد من الشمس بوضع واقي الشمس وتجنّب التدخين[١].


عالجي تجاعيد وجهك طبيًّا

تساعد معظم العلاجات الأساسية المستخدمة للتجاعيد في تخفيف الخطوط الرفيعة في حال إعطائها أي تأثير، ومن هذه العلاجات الريتينويد الموضعي الذي يُخفّف الخطوط الرفيعة وخشونة الجلد، وبعض التصبغات، علمًا أنه ينبغي حماية الجلد من أشعة الشمس عند استخدام هذه المنتجات؛ إذ تجعله أكثر عرضةً للحروق من الشمس، وتتضمن الآثار الجانبية لهذه العلاجات الاحمرار والحكة والجفاف والخدران، ويحصل الفرد على نتائج خفيفة إلى متوسطة عند استخدام مضادات الأكسدة، وببتيدات النحاس، ومرافق الإنزيم Q10، وأحماض ألفا هيدروكسي، والكاينيتين، إلا أن النتائج لا تدوم طويلًا في معظم الحالات[٢].


يُمكن اللجوء للإجراءات الجمالية؛ كحتّ الطبقات الخارجية من الجلد للتخلص من الخطوط الرفيعة، وتظهر نتائج هذه الطريقة بعد عدّة أشهر، ومن أعراضها الجانبية احمرار الجلد وتورّمه، وهذه الآثار تختفي بعد مضي أسبوعين من تلقّي العلاج، كما يمكن اللجوء للعلاج بالليزر، ويحدث من خلال تسليط ضوء الليزر على البشرة لتدمير الطبقة الخارجية من الجلد، وتحفيز تطور ألياف كولاجين جديدة، ويترك الليزر الجلد أنعم وأكثر شدًّا، أما علاج التجاعيد الشهير وهو البوتوكس؛ فيعمل عن طريق تثبيط الإشارات الكيميائية التي تُعطي الأمر للعضلة بالانقباض، وتحقن المادة بجرعات صغيرة في العضلة المحدّدة، أمّا الفيلر فيحتوي على الكولاجين وحمض الهيالورونيك ويحقن في تجاعيد الوجه العميقة[٢].


تقليل ظهور تجاعيد الوجه

توجد العديد من النصائح التي يمكن اتباعها لمنع ظهور التجاعيد بسرعة على الوجه، ونذكر من هذه النصائح ما يأتي[٣]:

  • التوقف عن التدخين؛ إذ يُسرّع التدخين من تقدّم البشرة في العمر، كما أن الجلوس إلى جانب المدخّنين يؤذي الجلد.
  • استخدام زيت جوز الهند، فهو مرطّب طبيعي يملأ الفراغات الموجودة في البشرة، كما يساعد الجلد على الاحتفاظ بالرطوبة.
  • تطبيق واقي الشمس على الوجه يوميًّا.
  • تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة كالسبانخ والعنب والتوتيّات، إذ تساعد مضادات الأكسدة في مكافحة الضرر المصاحب للإجهاد التأكسدي الحاصل على الجلد، كما تُقلل هذه الأطعمة من تقدّم البشرة في العمر قبل أوانها.
  • الحد من تناول الأطعمة الغنية بالسكر، فيمر السكر في الجسم بعمليّة تؤدّي إلى إنتاج مركّب نهائي لا يُعطي أي فوائد على البشرة، إذ إنّ هذا المركب الناتج يُحطّم الكولاجين في الجسم ويجعل الفرد يبدو أكبر سنًّا مع مرور الوقت.
  • تغيير وضعيّة النوم، فبعض التجاعيد تظهر من ضغط الوجه على الوسادة بالطريقة ذاتها كل ليلة، مما يجعل الجلد في تلك المنطقة أضعف من المناطق الأخرى ويُظهر التجاعيد، ويمكن الحد من ذلك بالنوم على الظهر.
  • غسل الوجه بانتظام مع تجنب التقشير الشديد للوجه، وتجنّب بقاء مستحضرات التجميل على الوجه خلال النوم؛ إذ إن معظمها يحتوي على مواد كيميائية قاسية على البشرة تُسبب حدوث الإجهاد التأكسدي للجلد.
  • تقليل تعريض الوجه للأشعة فوق البنفسجية، فيمكن ارتداء قبعة.
  • تناول مكملات البيتا كاروتين، وتكمن فائدة البيتا كاروتين في منع تضرر البشرة من أشعة الشمس فوق البنفسجية، وتحتوي بعض مستحضرات التجميل المضادة للتجاعيد كذلك على البيتا كارتين وفيتامين أ.
  • شرب شاي الملّيسة، فمستخلصات أوراق هذه النبتة تجعل الجلد أكثر مرونةً وتُصحّح تضرر الأنسجة.


المراجع

  1. Dr Amanda Oakley, "Facial lines and wrinkles"، dermnetnz, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Yvette Brazier (21-7-2016), "What can I do about wrinkles?"، medicalnewstoday, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  3. Kathryn Watson (23-1-2018), "How to Get Rid of Wrinkles"، healthline, Retrieved 18-12-2019. Edited.