علاج اخضرار الشنب

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٩ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
علاج اخضرار الشنب

السيدة دائمة البحث عن الجمال في كل وقت وفي كل مكان، ولعلَّ أول الخطوات لتحافظ على جمالها وأنوثتها هي التّخلص من الشعر الزائد في الجسم، سواءً في الوجه أو المناطق الأخرى، ولكنّ بعض الطرق في التنظيف تسبب الاحمرار في الجلد بعد انتهاء عملية التنظيف، أو في بعض الأحيان قد تسبّب الاخضرار وهذا الأمر يظهر في المنطقة تحت الأنف، أي منطقة الشارب فعندما تنظّفها المرأة يميل لونها إلى الأخضر، وهذه مشكلة تستدعي البحث عن حل.

 

وصفات لعلاج اخضرار الشنب

في الحقيقة هناك بعض الوصفات الطبيعيّة التي جرّبتها بعض السّيدات من أجل التخلص من هذا اللون الذي يظهر ويسبب الحرج للكثير، ومن هذه الوصفات الطبيعية نذكر ما يلي:

  • زيت الزيتون، وكأنه علاج طبيعي وسحري لكثير من المشاكل، فيمكن مسح المنطقة بعد تنظيفها بزيت الزيتون، والذي بدوره ينشّط الأنسجة في المنطقة ويشجّع تدفق الدورة الدموية إليها، ممّا يساعد على عودة لونها الطّبيعي.
  • زيت اللوز الدافئ، فقط سخّني زيت اللوز قليلًا ليصبح دافئًا ومعتدل الحرارة، ومن ثمّ ادهني به المنطقة، ومع تكرار العملية أكثر من مرة ستلاحظين الفرق، وهناك بعض الكريمات المستخلصة من زيت اللوز الطبيعي يمكن أن تساعد في حلّ المشكلة في حال تعذر عليك الحصول على زيت اللوز الطبيعي.
  • صفار البيض مع ماء الورد، حيث إنَّ هذه الخلطة من الخلطات المجربة عند كثير من السيدات، فقط اخلطي صفار البيض مع ماء الورد واجعليه يتجانس، وضعي الخليط على منطقة الشّارب أسفل الأنف بعد عمليّة التّنظيف مباشرةً، واتركيه لمدّة ربع ساعة، واغسليه بعدها بالماء الفاتر.
  • مهروس العنب، حيث يمكن للسيدة أن تُحضّر بعض حبات العنب الأسود أو الأخضر، وتقشّرها وتزيل البذور من داخلها، وتهرسها جيدًا. يوضع مهروس العنب على المنطقة تحت الأنف ويُترك لمدة ربع ساعة على الأقل وبعدها تُغسل المنطقة بالماء الدافئ، لتعود منطقةً صافيةً وخاليةً من أيّ شوائب خاصةً أن العنب له تأثير كبير على تنظيف البشرة وتخليصها مما قد يعلق بها.
  • الموز، له دور أيضًا في إعادة المنطقة إلى اللون الطبيعي لها، ويمكن للسيدة أن تهرس الموز وتطبقه على منطقة أعلى الأنف وتتركه لمدة ربع ساعة، ومن ثم تغسله بالماء الدافئ. قشر الموز له التأثير نفسه أيضًا، إذ يمكن وضعه على منطقة الشارب ومسحها وتدليكها به.

وهذه المشكلة بالتأكيد لا تواجه النساء فقط، بل تواجه الرجال أيضًا، خاصةً أن طريقة الحلاقة بالنسبة للرجال هي الشفرة، على عكس النساء التي تستخدم طرق أكثر أمانًا على البشرة، ولذلك في حال كان الرجل يُعاني من هذه المشكلة يمكنه أن يلجأ إلى الحلول التي أوردناها في هذا المقال.

ولعلَّ من الأخطاء الشائعة التي تنتشر بين السيدات استخدام وسائل غير آمنة لتنظيف الشّعر الزائد في الجسم، فالطريقة التي تناسب منطقةً قد لا تناسب منطقةً أخرى، فتجد بعض النساء اعتادت على استخدام الشفرات النسائيّة لتنظيف المناطق الحساسة مثلًا لأنها أقل الطرق ألمًا ومحافظةً على شباب البشرة، ولكنَّها بالتأكيد لا يمكنها أن تستخدم مثل هذه الطريقة في تنظيف شعر الوجه.

بشرة الوجه حساسة جدًا وبالأخص منطقة الذقن أو الشارب، وفي حال أقدمت السيدة على تنظيف المنطقة بالشفرة النسائية، فإنها ستعرضها للحساسية والتهيج، كما أنّ الشعر سينمو بشكل كثيف وخشن كما ينمو عند الرجل، وهذا بالتأكيد أمر لا تريده المرأة.

وتعد أفضل الطرق التي يمكن أن تستخدمها السيدة لإزالة شعر الشارب هي استخدام الحلاوة، أو الخيط، أو الملقط، فهذه طرق آمنة في الغالب ولا تسبب أي ضرر على البشرة، كما تحافظ على نمو الشعر بشكل بطيء وناعم..