غرائب وعجائب من العالم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٥ ، ١٥ ديسمبر ٢٠١٩
غرائب وعجائب من العالم

غرائب وعجائب من العالم

تمتلئ الطبيعة بالعديد من المفاجآت و العجائب؛ بما فيها المناظر الطبيعية والبراكين الطينية المتراكمة داخل الكهوف، والعديد من الغرائب الطبيعية التي تكاد لا تُصدق، ولمشاهدة معظم الغرائب يُنصح بالتوجه إلى الصين لامتلائها بالغرائب والعجائب؛ مثل حديقة جانغ جيا جييه الوطنية للغابات الواقعة في مقاطعة هونان؛ إذ تمتاز بالأودية العميقة والشلالات العظيمة والأعمدة المصنوعة من الحجر الرملي التي يبلغ ارتفاعها أكثر من 650 قدمًا، عدا عن العمود الجنوبي الشاهق الارتفاع الذي يبلغ طوله 3544 قدمًا[١].


غرائب حول العالم

عند التجول بين بلدان العالم سيُشاهد الزائر العديد من ثقافات وطقوس الشعوب التي يُمكن أن تكون غريبة أو ذات فكر جنوني، ومنها ما يصعب فهمه؛ إلا أنها تُشكل شيئًا جيدًا بالنسبة لأتباع تلك الثقافات، والشيء المؤكد والمشترك في الطقوس في أنحاء العالم جميعها هو أنها تُعبّر عن ثقافة الشعب المحلية؛ ومن بعض هذه التقاليد الغريبة حول العالم ما يأتي[٢]:

  • لاتوماتينا: هي معركة الغذاء في إسبانيا؛ إذ تقوم أكبر معركة للطماطم في العالم سنويًا في مدينة بونول في بلنسية في إسبانيا، في آخر يوم أربعاء من شهر أغسطس، ويتراشق المشاركون بحبات الطماطم في الشوارع للمتعة والسرور، ويجب شراء بطاقة للمشاركة في هذه المعركة.
  • تداول الجبن: ويُقام هذا التقليد منذ 200 عام في في إنجلترا وتحديدًا في غلوستر؛ إذ يقف المشاركون سنويًا في شهر مايو على قمة هضبة كوبرز بانتظار مرور عجلة تُدحرج الجبن المزدوج مقابل التلة، ويحاول الجميع التقاط الجبن، وقد يتعرضون أثناء ذلك للانزلاق والتعثر.
  • رمي القرفة: عندما يبلغ عمر الشخص 25 عامًا ولم يتزوج بعد في الدنمارك؛ فإن أصدقاءه يحضرون له كمينًا في عيد ميلاده الخامس والعشرين ويرشون عليه القرفة طوال اليوم، وفي حال بلغ ثلاثين عامًا ولم يتزوج يُطعمونه الفلفل مع التوابل.
  • الحلويات بالعملات المعدنيّة: يحتفل المشاركون في بوليفيا برأس السنة بإحضار العديد من الكعك والحلويات، ولكنّ بعض هذه الحلويات لا تكون عاديّة، بل تحتوي على عملة معدنية، ومن يجد هذه العملة في كعكته يُعد ذا حظ سعيد في العام الجديد.
  • مهرجان القرود: يُقام في الأحد الأخير من شهر نوفمبر من كل عام في تايلاند مهرجان للقرود، ومن الغريب والممتع رؤية القرود وهي تفتح علب الكوكا كولا، ويُعّد الطهاة البوفيهات ويُقدم السكان المحليون الوجبات الخفيفة والحلويات والفواكه للقرود، ويمارسون نشاطات متعددة مثل الرقص، وارتداء ملابس القرود، وأقنعة القرود.
  • ليلة الكرامبس: خلال هذه الليلة في النمسا يقوم سانتا السيئ الذي يكون نصفه عنزة ونصفه الآخر شيطان بإخافة الأطفال الأشقياء ليصبحوا هادئين، وتقام هذه الفعالية في الليلة التي تسبق ليلة 6 ديسمبر.


عجائب الدنيا السبعة

قام أكثر من مئة مليون شخص من جميع أنحاء العالم في عام 2007 بالتصويت لاختيار عجائب الدنيا السبعة الجديدة في العالم، وهنا سنذكر هذه العجائب السبعة، وهي[٣]:

  • سور الصين العظيم: بُني بين القرنين الخامس والسادس عشر وأُنشئ لحماية الامبراطورية الصينية من التعرض لغزوات المغول، وتمتد جدرانه لمسافة 4000 ميل تقريبًا فهو أطول سلسلة من صُنع الإنسان في العالم.
  • تمثال المسيح ريو دي جانيرو: صُمم التمثال على الطراز الفني المُسمّى بالآرت ديكو، وظل يلوّح في أفق البرازيل منذ عام 1931، وهو عبارة عن تمثال خرساني مصنوع من الإسمنت والحجر؛ بُني على ارتفاع 30 قدمًا، وكلّف مايقارب 250.000 دولار، وجُمعت أغلب كلفته من التبرعات.
  • مدينة ماتشو بيتشو: تقع في البيرو بين قمتين من قمم جبال الأنديز المرتفعة، وبُنيت من الجرانيت اللامع في ذروة الإمبراطورية الإنكانية في منتصف القرن الثامن عشر الميلادي، وبقي المكان محصورًا للسكان المحليين بعد أن هجرته الأنكا، وذلك حتى اكتشافه على يد عالم الآثار حيرام بينغهام، وللوصول إليه يجب استخدام القطار أو المروحية أو السير على الأقدام.
  • مدينة تشيشن إتيزا: تقع في المكسيك، وتُظهر أنقاضها عبقرية حضارة المايا، وقدراتهم على التكيف، وازدهرت المدينة من حوالي 800-1200 عام، وكانت مركزًا تجاريًا للعسل والملح والملابس وتجارة العبيد.
  • المدرج الروماني: يقع في روما في إيطاليا، بُني بين عامي 70 و80 ميلادي، واستخدم منذ حوالي 500 عام؛ إذ يحتوي على مسرح بيضاوي يتسع لقرابة 50.000 متفرج كانوا يجتمعون به لمشاهدة الأحداث اليومية؛ بما فيها صيد الحيوانات وحالات الإعدام.
  • تاج محل: يقع في الهند، وبُني كضريح لزوجة الإمبراطور المغولي شاه جهان بين عامي 1632 وعام 1648، ويُعد مكانًا مثاليًا للفن الإسلامي في الهند؛ إذ يُمثّل هيكله الرخامي الأبيض عددًا من الأساليب المعمارية الفارسية والإسلامية والتركية، ويحتوي على الحدائق المرتفعة وحمامات السباحة.
  • البتراء: تقع في الأردن، وأُعلنت البتراء كموقع للتراث العالمي عام 1985، ويُرجّح وجودها في الفترة من 9 قبل الميلاد إلى 40 قبل الميلاد، وكانت البتراء عاصمة الإمبراطورية النبطية، ويتميز من عاشوا في هذه الحضارة بقدرتهم على معالجة تكنولوجيا المياه وبنائهم للأنفاق والغرف المائية، واكتسب الموقع شُهرته بسبب الهياكل المنحوتة في الصخر ووجود الدير والمُدرج الذي يتسع لأربعة آلاف متفرّج.


عجائب وغرائب في أوروبا

تزدهر أوروبا بمزيج من الجمال الطبيعي والغرائب الطبيعية؛ إذ تمتلئ المدن بالفن والعمارة وتنتشر في البراري أيضًا الأبراج الصخرية والأقواس المرتفعة والكاتدرائيات الجليدية التي تُعد مصدر إلهام على مر الحضارات والعصور، وتمتلئ أوروبا بالعجائب والغرائب، ونعرض فيما يلي بعض من تلك العجائب التي تستحق الزيارة والاستمتاع بمشاهدتها[٤]:

  • فيردون جورج: يقع في فرنسا، وهو مضيق يعود تاريخه إلى 250 مليون عام، وقد شُكّل المضيق بفعل المحيطات والأنهار الجليدية، ويلقب المضيق بجوهرة بروفانس.
  • كهوف إيزرايسنفلت: تقع في النمسا، وتوصف بأنها أكبر كهوف مكوّنة من الجليد الأزرق، وبلورات الثلج البرّاقة، ويفتح الكهف أبوابه للزائرين منذ أواخر فصل الربيع حتى منتصف فصل الخريف، والحرارة داخله باردة جدًا؛ فيحتاج الزائر لارتداء الملابس الدافئة حتى إن كانت زيارته في فصل الصيف.
  • شاطئ الكاتدرائيات: يقع في إسبانيا، وعُد أعجوبة بسبب الأقواس والكهوف المنحوتة في المد والجزر، ولا يمكن رؤية هذه الأقواس إلا في حالة انخفاض المد والجزر، ويُنافس هذ المكان بِبُنيته الطبيعية؛ أي بناء صُنع بأيدي البشر.
  • هضبة بريكستولن: تقع في النرويج، وهي هضبة ضيقة يصل ارتفاعها إلى 2000 قدم، وتقع فوق مضيق بحري جنوب النرويج، وتُسمى بالمنبر الصخري، ويزورها قرابة 300.000 سائح سنويًا، ويحتاجون لرحلة تستغرق 4 ساعات ذهابًا وإيابًا للحصول على المتعة، والابتهاج بالمناظر الطبيعية.
  • بحيرات بلتيفيتش الوطنية: تقع في كرواتيا بين بحيرتين على امتداد مكوّن من 16 بحيرة متجاورة، وهي بحيرات خضراء وزرقاء يُفصل بينها بسد من الحجر الجيري الطبيعي، ويحيطها عدد من الشلالات وغابات الزان.
  • قمة ماترهورن: هو جبل شهير يقع بين سويسرا وإيطاليا، وعلى مر السنين كان مصدر إلهام للفنانين والكتّاب والمتسلقين، وكان أول تسلق لهذه القمة عام 1865، وحاليًا يحاول 300 مسافر تقريبًا تسلقها سنويًا.
  • غابات الزان: تقع في ألمانيا؛ إذ تُعد ألمانيا موطنًا لغابات الزان، وعُثر على الغابات الموجودة في أطراف البلاد البعيدة مثل متنزهات جاسماوند ومورتيز، وتُقدم هذه الغابات شعورًا للسائحين بحال أوروبا القديمة منذ آلاف السنين؛ إذ كانت تُغطي غابات الزان الجزء الأكبر من القارة.
  • الكثبان الرملية: تقع في فرنسا، وهي أعلى الكثبان في أوروبا، إذ تمتد على طول شاطئ المحيط الأطلسي جنوب غرب فرنسا ويبلغ طولها 1.8 ميل، أما عرضها فيبلغ 2000 قدم، والارتفاع يصل لأكثر من 350 قدم، وهي كثبان متحركة؛ إذ تتحرك سنويًا بمقدار 16 قدمًا إلى الداخل، وتعطي منظرًا طبيعيًا جميلًا للمياه.
  • الجسر العملاق: يقع في إيرلندا الشمالية، وقد شاعت الحكايات أن هذا الجسر الذي يُعد اُعجوبة بُنيّ على يد عملاق؛ إلا أنها مجرد خرافات؛ إذ عد الجيولوجيون هذه الإعجوبة المبنية من أعمدة البازلت، والتي تُشبه طريقًا مرصوفًا في البحر ليست إلا نتيجةً للنشاط البركاني.


المراجع

  1. Stephanie Valera (2016-9-16), "Strange Natural Wonders of the World (PHOTOS)"، The Weather Channel, Retrieved 2019-12-13. Edited.
  2. "8 STRANGE TRADITIONS IN THE WORLD", Alhambra-Instituto, Retrieved 2019-12-13. Edited.
  3. "New Seven Wonders of the World", travelchannel,2019-10-28، Retrieved 2019-12-13. Edited.
  4. CHRISTINE SARKIS (2019-9-24), "27 Awesome Natural Wonders in Europe"، SMARTERTRAVEL, Retrieved 2019-12-13. Edited.