فوائد زيت الثوم للوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٨ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
فوائد زيت الثوم للوجه

الزيوت الطبيعية من أكثر الطرق النافعة من أجل العناية بالجمال، سواءً أكان جمال الجسم أو جمال الوجه، أو حتى جمال الشعر، لذلك لا تجد وصفةً طبيعيةً مهما كانت تكاد تخلو من الزيوت الطبيعية، مثل زيت الزيتون وزيت الخروع وزيت الثوم وزيت السمسم، وغيرها الكثير الكثير من الزيوت، وهذا لأنَّ مثل هذه الزيوت غنية جدًّا بكميات كافية من العناصر التي يحتاجها الجسم والفيتامينات التي لا يمكنه أن يتخلى عنها في أي حال من الأحوال.

من خلال هذا المقال سنسلط الضوء على واحد من أهم الزيوت الطبيعية التي قد تفيد الإنسان، وبالأخص من النواحي الجمالية، وهو زيت الثوم.

قد ينفر الشخص من استخدام هذا الزيت من  مجرد سماع الاسم، لأنه سيخطر في باله بشكل مباشر الرائحة الكريهة التي تصدر من الثوم، ولكن في الحقيقة عند تصنيع زيت الثوم واستخلاصه، يتم إضافة بعض الزيوت العطرية الأخرى للتقليل من الرائحة السيئة الصادرة من هذا الزيت، ولكن البعض الآخر من العطارين لا يحب اللجوء إلى هذا الطريقة، بل يريد أن يكون الزيت خالصًا وصافيًا 100%، وهي ليست بالمشكلة على كل الأحوال، لأنَّ استخدام الزيت مؤقت ويمكن أن تضع العطور والكريمات بعد الانتهاء منه.

 

الفوائد العامة لزيت الثوم

  • يعالج الشعر التالف والمتقصف، حيث يعيد الحيوية للشعر وإصلاح البصبلات التالفة فيه، كما أنه يعطيه اللمعان والقوة ويحميه من التساقط.
  • يعالج البشرة ويحميها، كما أنه يقدم أشياء كثيرةً تخدم البشرة، والتي سنتوسّع بها أكثر في هذا المقال.

 

كيف يُصنّع زيت الثوم؟

طريقة التحضير غاية في السهولة، فقط اسحقي الثوم جيدًا، وبعدها انقعي هذا السحيق في زيت الزيتون أو أي من الزيوت النباتية التي تفضّلينها.

 

أسباب فوائد زيت الثوم

  • يُعتبر زيت الثوم من المضادات الطبيعيَّة للبكتيريا والفطريات، حيث يحاربها ويتخلص منها.
  • يقضي على الفيروسات التي تنتشر على الجلد أو على الشعر، وهذه القيمة جاءت من كون الثوم مضادًّا فعالًا وفتاكًا للفيروسات.
  • يحتوي زيت الثوم على عناصر مهمة، مثل: الكالسيوم والمغنيسيوم، بالإضافة إلى الكيرتين وهو العنصر الأول والأهم بالنسبة للشعر.

 

فوائد زيت الثوم للبشرة

الآن بعد الخوض في موضوع زيت الثوم وفوائده العامة، حان الوقت لنتخصَّص في الحديث عنه، ونتطرّق إلى دوره وفوائده فيما يخصُّ البشرة.

  • يعالج حب الشباب، إذ إنَّ زيت الثوم يقضي على الفيروسات والبكتيريا التي سببتْ ظهور هذه الحبوب، كما يطهّر المنطقة من أي أثر لها لتعود نظيفةً وخاليةً من الحبوب.

وما يعلمه الجميع أن الثوم مُطهر فعَّال، ومن هنا أخذ هذا الزيت قيمته، حيث إنه قادر على القضاء على أكثر أنواع الفيروسات والفطريات، سواءً أكانت على البشرة أو حتى أجزاء الجسم الداخلية.

 

كيفية استخدام زيت الثوم على البشرة

يستخدم زيت الثوم في الغالب على شكل ماسكات توضع على الوجه فترةً زمنيةً وتُغسل بعدها، وأفضل طريقة لوضع زيت الثوم هي أن يُخلط مع الطّين العلاجي، فيتكاملان معًا ليعطيا القيمة المرجوة من هذا الماسك أو أن يُخلط بزيت الزيتون ويطبق على الوجه مباشرةً، ويُترك الماسك على الوجه بمقدار نصف ساعة، ويُغسل بعدها بالماء الدافئ، ويوضع على الوجه بعض المرطبات ذات الرائحة العطرة.

ومن الفوائد التي لا يمكن أن نغفل عنها هو أن زيت الثوم يُستخدم في علاج التهابات الأذن، حيث إن هذه الطريقة شائعة منذ زمن طويل، حيث إن تنظيف الأذن كان يتم بواسطة زيت الزيتون المخلوط بزيت الثوم، خاصة في الحالات التي يكون المسبب فيها فيروسي أو بكتيري كأن يكون الألم والالتهاب بسبب عدوى أو ما شابه ذلك..