كيف تتخلص من البعوض ليلا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٩ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩

البعوض

يعد البعوض إحدى أنواع الحشرات الأكثر إنتشارًا حول العالم، ويتغذى الذكر على رحيق الأزهار وعصارة النباتات بينما الأمثى تتغذى على دم الإنسان والطيور والحيوانات بعد لدغها، وينقل العديد من الأمراض للإنسان مثل: مرض الملاريا، ومرض الحمى الصفراء، ومرض داء الفيل المعروف باسم مرض الفلاريا، بالإضافة إلى أنه يسبب التهابات في الجلد عند الأطفال، وظهور البقع الحمراء، والتورم، وتضع أنثى البعوض البيض فوق سطح الماء الراكد وغير المستعمل لأنه يعد مهمًا لتفيقسه، ويفقس خلال يومين أو يوم، ويخرج منه يرقات صغيرة لا يزيد حجمها عن مليمتر واحد، ولها صدر ورأس، وشعيرات لمساعدتها على العوم للبحث عن العذاء والكائنات الحية الدقيقة والطحالب، وتتنفس الأكسجين الهوائي الجوي عند سطح الماء، وقد ذكر اسمها في كتاب الله القرآن الكريم في الآية رقم 26 في سورة البقرة، قال الله تعالى: {إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا ۚ فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ ۖ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَٰذَا مَثَلًا ۘ يُضِلُّ بِهِ كَثِيرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيرًا ۚ وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِينَ}[١].


كيفية التخلص من البعوض ليلًا

للتخلص من البعوض ليلًا لا بد من إتباع العديد من الأمور والوصفات الهامة، مثل [٢][٣]:

  • طريقة زيت الكافور والليمون: نضيف عشر قطرات من عصير الليمون الحامض في زجاجة زيت الكافور، ونحرك الزجاجة جيدًا، ثم نرش الغرفة المحتوية على البعوض بالمزيج من أجل طرده والتخلص منه.
  • طريقة اللافندر: ندهن الجلد المصاب بلدغات البعوض ببعض قطرات زيت اللافندر لأنه يعد مهدئًا للآلام ومسكنًا ومطهرًا، ثم نضع اللافندر الجاف داخل البيت لطرده.
  • طريقة القرفة: نمزج في زجاجة من البلاستيك ربع ملعقة صغيرة من القرفة مع أربع أكواب من الماء، ونرج الزجاجة جيدًا، ونرش المزيج في محيط الغرفة من أجل التخلص من البعوض، وحسب دراسات علمية أجريت في تايوان فإن القرفة تقتل بيض البعوض خاصةً بعوضة النمر الآسيوي.
  • طريقة الزعتر: نمزج في زجاجة ملعقة من زيت الجوجوبا أو زيت الزيتون، وأربع قطرات من زيت الزعتر، وملعقتين من الماء، ونرج الزجاجة جيدًا لتتجانس المكونات، ثم نرش المزيج في الغرفة المحتوية على البعوض.
  • طريقة النعناع البري: نضع النعناع الجاف أو الطازج في المناطق التي تحتوي على البعوض، ويعد النعناع من الأعشاب الطبيعية الفعالة في طرد البعوض والحشرات الطائرة.
  • طريقة زيت فول الصويا: نمزج في زجاجة بلاستيكية زيت الليمون مع زيت فوق الصويا بكميات متساوية، ونرش المزيج بعد خلطه جيدًا في المناطق التي يكثر بها البعوض، ويعد زيت فول الصويا من الزيوت الآمنة على حياة الأطفال.
  • طرق أخرى، مثل:
    • ضرب البعوض بالمضرب البلاستيكي أو المعدني الخاص به والذي يثبت في نهايته سلكًا ملفوفًا يزيد من نسبة إصابته من خلال قوة الصعق.
    • ارتداء الملابس الفضفاضة والواقية، والابتعاد عن الملابس الثقيلة والداكنة في أوقات المناخ الدافئ بسبب انجذاب البعوض للجسم الدافئ، وانجذابه للون الأحمر، واللون الأسود، والاون الأزرق.
    • إحراق شمعة أو إشعال مصباح لأن الدخان يبعد البعوض، أو إحراق الزيوت العطرية مثل: زيت الخزامى، وزيت الأوكالبتوس، وزيت الليمون، وزيت النعناع البري.
    • استعمال المواد الكيميائية الطاردة للبعوض من خلال دهن المنطقة المكشوفة من الجلد والبشرة.
    • وضع شبكة حماية أو ستارة على السرير أثنار النوم للحماية من هجوم البعوض.
    • المحافظة على أسلاك النوافذ جيدة وإصلاحها في حال تلفها أو تعرضها للثقوب لعدم السام للبعوض بالدخول إلى البيت.
    • وضع صحن في خارج المنزل ليلًا يحتوي على الصابون والماء مع القليل من أي نوع من المنظفات؛ لأن البعوض ينجب إلى الماء مما يجعله يغرق في الفقاعات الناتجة من الصابون.
    • زراعة نبات الثوم في حديقة البيت لأن أكل الثوم يوميًا يطرد البعوض، أو رش مسحوق الثوم الجاف في حديقة المنزل، وعلى النوافذ.
    • الاهتمام بحمامات السباحة وتجمعات المياه لأن البعوض ينجذب عادةً للماء، والعمل على تجديد الماء من فترة إلى أخرى، بالإضافة إلى التخلص من لحشائش التي تنمو حول البرك.


أسباب جذب البعوض

من الأسباب التي تجذب البعوض إلى جسم الإنسان ما يأتي [٤]:

  • البكتيرية الجلدية التي تحدد رائحة الجسم؛ إذ أن عرق الإنسان يختلف من إنسان إلى آخر فقد يكون العرق ذو رائحة أو عديم الرائحة، وينجذب البعوض لإنسان الذي يملك عرقًا كثيرًا، ومنه ما يلدغ في اليد أو القدم، أو الإبطين أو الفخذ، ومن أجل الوقائة من لدغات البعوض لا بد من استخدام عطور قوية طاردة له، وارتداء الملابس القطنية المحاكة بإحكام.
  • فصيلة الدم؛ إذ يفضل البعوض أولًا لدغ الإنسان الذي يحمل فصيلة الدم O، ويمتاز البعوض بتذوق إفرازات البشرة قبل اللدغ لتحديد فصيلة الدم ليختار ضحاياه جيدًا، ثم يختار ثانيًا أصحاب فصيلة الدم B، ثم أخيرًا أصحاب فصيلة الدم A.
  • ثاني أكسيد الكربون؛ وهو يجذب البعوض كثيرًا، ويمتلك البعوض مستقبلات خاصة تكشف عن مصادر ثاني أكسيد الكربون على بعد مسافة أكثر من خمسين مترًا، وكلما كان الإنسان منتجًا كميات أكبر من ثاني أكسيد الكربون يكون عرضةً للدغ البعوض أكثر، وهؤلاء الأشخاص هم: زائد الوزن، وطويل القامة.
  • الحرارة؛ إذ يفضل البعوض لدغ الدم الأقرب إلى السطح مثل: المرفقين، والجبين، والرقبة، والمعصمين.
  • الحمل؛ إذ أظهرت دراسة علمية سودانية أن النساء الحوامل يتعرضن حوالي لضعف لدغ البعوض مقارنةً مع النساء غير الحوامل، وذلك لأن الحامل تنتج كميات أكبر من ثاني أكسيد الكربون، ولزيادة درجة حرارة جسدها.
  • العرق؛ إذ يعد حمض اللاكتيك من العناصر الأساسية في العرق، وهو جاذبًا للبعوض لاحتوائه على كيات مبيرة من النمو البكتيري، ومن أجل الوقاية لا بد من الاستحمام بعد التعرق والجهد.


المراجع

  1. "البعوض"، المعرفة، اطّلع عليه بتاريخ 27.7.2019. بتصرّف.
  2. "6 طرق طبيعية للتخلص من البعوض والحشرات بالمنزل"، الوفد، 18.5.2015، اطّلع عليه بتاريخ 27.7.2019. بتصرّف.
  3. "كيفية التخلّص من البعوض"، ويكي هاو، اطّلع عليه بتاريخ 27.7.2019. بتصرّف.
  4. "6 أسباب تجذب البعوض إليك كالمغناطيس.. فاحذر"، العربية، 25.7.2017، اطّلع عليه بتاريخ 27.7.2019. بتصرّف.