ما التغيرات التي تحدث لجسمك بعد سن الثلاثين

ما التغيرات التي تحدث لجسمك بعد سن الثلاثين

المرأة في عمر الثلاثين

مع تقدم المرأة في العمر تنخفض فرصتها في الحمل الطبيعي من حوالي 25 بالمئة في سن الخامسة والعشرين إلى أقل من 5 بالمئة في سن الأربعين، أما في الثلاثينيات فتتراوح النسبة بين 10 إلى 20 بالمئة، ومع دخول المرأة عمر البلوغ يقل مخزون البويضات لديها لحوالي النصف عن الولادة ويأخذ بالتناقص أكثر مع كل عام[١]، وعلى الرغم من أن سن الثلاثين بداية للاستقرار المادي والعائلي لدى الكثير من السيدات إلا أنه أيضًا يعدُّ بداية لمجموعة من التغيرات الجسدية المتسارعة والتي يمكن أن تؤثر على صحة المرأة لبقية سنوات عمرها، وسوف نذكر جانبًا من تلك التغيرات وكيفية مواجهتها للخروج بأقل الخسائر، وأخذ الحذر من بعض المشكلات المحتملة والتي تبدأ في هذا السن ولا تظهر بوضوح إلا في وقت لاحق.


هذه التغيرات التي تطرأ على جسمك بعد الثلاثين

تطرأ على جسمكِ ابتِداءً من سن الثلاثين مجموعة من التغيرات؛ منها:


فقدان الكتلة العضلية والعظمية

تبدأ الكتلة العضلية بالتناقص مع التقدم في السن، كما أن بناء العضلات والحفاظ عليها يصبح أصعب، وذلك بسبب ظاهرة طبية طبيعية تسمى ضمور العضلات المرتبط بالسن إذ تبدأ الكتلة العضلية بالتناقص كأحد مظاهر التقدم في السن، ومما يجعل الطب غير قادر على إيقافها أن تلك الظاهرة لا تزال غير مفهومة الأسباب، وبالتالي تصعب الوقاية منها بطريقة فعالة[٢]، ومن الجدير بالذكر أن العضلات تُهدم وتُبنى بتوازن يوميًّا، لكن مع التقدم في السن يصبح هدم العضلات غير متوازن مع بنائها، لكن الخبر الجيد أنه يمكنكِ بناء كتلة جسمكِ العضلية ما دمتِ لم تصِلي بعد لعمر الأربعين[٣]، أما العظام فيبدأ فقدانها ببداية الثلاثينيات من العمر وبحلول سن الخامسة والثلاثين يصبح هدم خلايا العظم أسرع من البناء، وبالتزامن مع انخفاض قوة العضلات يؤدي ذلك لانحدار قوة الجسم وتوازنه[٤].


تباطؤ الأيض

مع تقدمك في العمر يبدأ التمثيل الغذائي بالتباطؤ، مما يعني أنّ جسمكِ لا يحتاج إلى الكثير من الطاقة كالسابق، وبالتزامن مع انخفاض كتلة العضلات يزداد الوزن، ويمكن للحمل وسن اليأس لدى النساء إبطاء الأيض بنسبة كبيرة مما يزيد من احتمالية اكتساب الوزن الزائد[٤].


جفاف الجلد

يبدأ مستوى هرمون الإستروجين بالانخفاض مع بداية الثلاثين، وهذا يؤدي إلى انخفاض حمض الهايلورونيك ومرونة أربطة الكولاجين والإيلاستين، وهنا يبدأ ترهل الجلد وانخفاض انشداده، وكذلك يصبح من السهل إصابة الجلد بالجفاف والحبوب[٥].


تغيّرات تطرأ على الدورة الشهرية

في بداية الثلاثينيات تكون الأمور جيدة لحدٍّ ما، ولن تلحظ المرأة أي تغيير في الدورة الشهرية، إلا إن كانت تعاني من مشكلات هرمونية مثل تكيس المبايض، وعمومًا تسمى أواخر الثلاثينيات مرحلة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية، والتي تضم مجموعة من العلامات أو الإشارات المزعجة التي تدل على قرب انقطاع الدورة نهائيًّا، فتلاحظ المرأة مثلًا تغيرًا في مواعيد الدورة واضطرابًا في الغزارة والمدة، كما قد تعاني من تقلب المزاج المرتبط باضطراب الهرمونات الحاصل في جسمها، وكذلك الهبّات الساخنة، وتقلب الرغبة الجنسية صعودًا وهبوطًا، وجفاف المهبل، وعادة تكون هذه المرحلة في نهاية الثلاثينيات والبداية الأربعينات[٦].


زيادة الوزن

بسبب تباطؤ الحرق، وعدم استخدام الجسم للطاقة المتناولة كالسنوات السابقة، فإن الجسم يختزن الفائض بصورة دهون زائدة، ويؤثر في ذلك تناقص الكتلة العضلية أيضًا[٤].


انخفاض الخصوبة

تنخفض الخصوبة ببلوغ المرأة سن 32 تدريجيًّا، وتقل جودة البويضات وأعدادها بمرور الوقت، ويقل احتمال الحمل الطبيعي دون مساعدة طبية، وبحلول سن الخامسة والثلاثين تكون احتمالات الحمل بعد ثلاثة أشهر من المحاولة حوالي 12 بالمئة فقط، وببلوغ المرأة سن 37 سيكون لديها حوالي 25 ألف بويضة متبقية من أصل مليون تولد بها، كما يبدأ خطر الإجهاض والتشوهات الوراثية بالارتفاع بعد سن الخامسة والثلاثين، وقد تواجه المرأة مجموعة من المضاعفات في الحمل أو أثناء الولادة وبعد الولادة[٧].


كيف تواجهين تأثيرات العمر بعد الثلاثين

لا شيء يدعو للقلق، فدائمًا يوجد ما يمكن فعله لجعل الأمور تسير بصورة أفضل، يمكنكِ اتباع عدة خطوات هامة في تغيير نمط حياتكِ لتتمتعي بثلاثينيات مشرقة صحيّة، وهذه مجموعة من النصائح التي قد تضيء لكِ الطريق[٨]:

  • تناولي طعامًا صحيًّا، واستخدمي تقسيم الهرم الغذائي لمحتويات طَبَقِكِ.
  • مارسي على الأقل 30 دقيقة من النشاط البدني يوميًّا.
  • احصلي على 7 إلى 9 ساعات من النوم على الأقل.
  • إذا كان وزنكِ زائدًا حاولي البدء بخسارة هذا الوزن الزائد، وحافظي على وزن صحي.
  • حاولي ترك العادات الصحية الضارة مثل التدخين، أو شرب الكحول.
  • ابتعدي عن المواد المخدرة والعقاقير المحظورة.
  • لا تتناولي الأدوية إلا تحت إشراف طبي، ولا تسرفي في تناولها.
  • خذي كافة احتياطات الأمان عند ممارسة الرياضة، مثل ارتداء خوذة عند ركوب الدراجة، وارتداء ملابس واقية للرياضة.
  • ارتدي حزام الأمان في السيارة، ولا تستعملي الهاتف أثناء القيادة.
  • تناولي 400 إلى 800 ميكروغرام من حمض الفوليك يوميًّا.
  • اطلبي المساعدة الطبية إن كنتِ تعانين من عنف في علاقاتكِ، أو لديك عادات صحية ضارة لا تستطيعين تخطّيها وحدك، أو لديك مشكلات في الحمل والإنجاب.
  • أجري فحوصاتك كاملة، وخصوصًا الأمراض المنتشرة في عائلتك مثل السكري، أو السرطان، أو أمراض القلب، كما يمكنك مناقشة الأمراض التي يمكن أن تصيبك مع طبيبك لمعرفة قائمة الأمراض التي لديك احتمالية أكبر من غيرك للإصابة بها حسب تاريخك المرضي والعائلي.
  • راجعي طبيبًا نفسيًّا إن كنتِ تشعرين بالاكتئاب، أو عدم التقبل لأي من أحداث حياتك.


من حياتكِ لكِ

يعطيكِ الكاتب مارك مانسون مجموعة من النصائح العامة التي حصل عليها ممن تجاوزوا الثلاثينيات وخرجوا منها بأهم الدروس، والتي كانت متشابهة بين معظمهم، ومن تلك الدروس[٩]:

  • عاملي نفسكِ جيدًا.
  • لا تخافي من التغيير، ولا تؤجليه، فلا يوجد ما يبرر الخوف، وحين تكبرين ستندمين على الأشياء التي تمنيتِ فعلها ولم تفعليها.
  • فكري في الادخار أكثر.
  • حافظي على جسمك وعقلك، فهما أهم ما تملكين.
  • لا تكترثي لأحداث الحياة كثيرًا، ولا تحسبي الأشياء أكثر من اللازم، لن تتحكمي بكل شيء ودائمًا ستخرج الأمور عن خططك.
  • ابتعدي عن الأشخاص السامِّين، أو المحبِطين، ولا تضيعي دقيقة واحدة مع شخص لا يعاملك جيدًا.
  • أعطي عائلتكِ أولوية، وفكري في علاقتكِ معهم على مدى طويل، وتجاوزي المشكلات الصغيرة بينك وبينهم إن وجدت.
  • حافظي على الأشخاص المهمين في حياتك، وابذلي مجهودًا في ذلك، وكوني لطيفة معهم.
  • إذا لم تؤسسي عائلة حتى الآن، فكري بجدية في تأسيسها وإنجاب أطفال.
  • لا أحد يحصل على كل شيء في الحياة، لذا لا تشتتي نفسك، وركزي على مجموعة صغيرة من الأهداف وحققيها بإتقان أكبر.
  • طوري نفسك دائمًا، ولا تتوقفي عن التعلم مهما كان عمرك.
  • فكري في اللحظة الحالية، ولا تفكري في الماضي، أو المستقبل، لأنك لا تملكين إلا لحظتكِ الراهنة.


المراجع

  1. extendfertility staff (N.D), "FERTILITY STATISTICS BY AGE"، extendfertility, Retrieved 2020-5-11. Edited.
  2. Kalinkovich , Livshits . (2015-5-8), "Sarcopenia--The search for emerging biomarkers."، ncbi, Retrieved 2020-5-12. Edited.
  3. Bryan Myers (2019-5-6), "Can I Start Bodybuilding in My 30s?"، livestrong, Retrieved 2020-5-12. Edited.
  4. ^ أ ب ت holmesplace staff (N.D), "SLOWING METABOLISM? WHAT HAPPENS TO OUR BODIES IN OUR 30S"، holmesplace, Retrieved 2020-5-12. Edited.
  5. Aviva Patz (2015-6-8), "The Crazy Ways Your Skin Changes In Your 30s, 40s, 50s, and Beyond"، prevention, Retrieved 2020-5-12. Edited.
  6. Colette Bouchez (2008-11-19), "Changing Hormones and Mood Swings: What You Can Do"، webmd, Retrieved 2020-5-12. Edited.
  7. Stephanie Watson (2018-9-19), "What's the Best Age to Get Pregnant?"، healthline, Retrieved 2020-5-12. Edited.
  8. womenshealth staff (N.D), "Healthy living in your 30s"، womenshealth, Retrieved 2020-5-12. Edited.
  9. Mark Manson (N.D), "10 LIFE LESSONS TO EXCEL IN YOUR 30S"، markmanson, Retrieved 2020-5-11. Edited.
227 مشاهدة