أهمية الوطن وواجبنا نحوه

أهمية الوطن وواجبنا نحوه

ما هي أهمية الوطن؟

الوطن هو الأرض التي يولد عليها الإنسان ويكبر فيها ويتزوج وتكوّن له الذكريات التي لا ينساها، فالوطن هو ذاكرة الإنسان وفيه الأهل والأصحاب، كما فيه الآباء والأجداد، وتتجلى أهميّة الوطن للإنسان فيما يأتي[١][٢][٣]:

  1. شعور المواطن بالاطمئنان من خلال وجوده على أرض تحفظ له كرامته، وتوفّر له كامل حقوقه دون نقص أو مِنّة، ولا يتردد في الدفاع عن هذه الأرض لأنَّها تُشكّل له مصدر الأمان.
  2. هو المكان الذي يتَّخذ فيه الإنسان مكانًا له والمنبع الذي يؤمّن له متطلبات الحياة الضرورية، مثل المأكل والمشرب والمأوى والملبس.
  3. التأثير في في تكوين شخصية المواطنين، وذلك من خلال العادات والتقاليد والمعتقدات الشائعة بين بني الوطن الواحد.
  4. الوطن هو بقعة جغرافية يسكنها الناس على مدى عدّة قرون، ويشكلون مجموعات متفاعلة بهدف تحقيق مصلحة المواطن والوطن ومصلحة الفرد والجماعة.
  5. الإنسان لا يُمكن له أن يعيش دون وطن يحميه ويدافع عنه ويرعاه ويوفر له الخدمات العديدة والمختلفة.
  6. تقديم مجموعة من الحقوق للمواطن الذي يعيش على أرض الوطن، ومنها حق العمل والرعاية الصحية، والحق في التعليم، وتوفير الحماية المجتمعيّة.


ما هو واجبنا نحو الوطن؟

إنَّ للمواطن الذي يعيش على أرض الوطن مجموعة من الحقوق التي توفر له حياة كريمة، وفي المقابل تُوجد مجموعة من الواجبات التي يجب على المواطن تقديمها لوطنه، ويُمكن ذكرها على النحو الآتي[١]:

  1. الولاء والانتماء والإخلاص إلى الوطن؛ فمن حق الوطن على مواطنيه أن يدافعوا عنه ويحبوه، فهم يتمتعون في ظله بخيرات مشتركة، كما يتعرَّضون للمخاطر التي تهددهم جميعًا، فحماية الوطن مسؤولية جماعية.
  2. المساهمة في تطوير المجتمع المحلي من خلال المشاركة في المبادرات والأعمال التطوعيّة التي تُساهم في إعادة الإعمار والتنمية وتحقيق التكافل والتعاون الاجتماعي.
  3. المحافظة على أمن الدولة وعدم إلحاق الضرر بالمواطنين وأعراضهم وأموالهم والاستعداد للتضحيّة بالنفس والأموال في سبيل الدفاع عن الوطن.
  4. احترام القوانين والالتزام بها، وعدم مخالفتها، بالإضافة إلى دعوة الأشخاص الآخرين إلى تطبيقها في سبيل حفظ الوطن من الفوضى والتخريب.
  5. الاهتمام بالقضايا التي تؤثر في المجتمع والمشاركة فيها والدفاع عنها.
  6. المساعدة في بناء المجتمع وتقديم الإنسان كل ما يملك من معرفة وخبرة قد تُساهم في تطويره.
  7. تجنُّب التهرّب من الضرائب والرسوم وعدم دفعها.
  8. حماية مرافق الدولة والممتلكات العامة، وعدم تخريبها أو إلحاق الضرر بها.
  9. المشاركة والتصويت في الانتخابات، وحمايّة الحريات والدفاع عنها.
  10. تقديم النصيحة للمسؤولين بما ينفع الأمة ويحقق النزاهة في الدولة، وبالتالي الوصول إلى الإصلاح.


أهمية الدفاع عن الوطن في الإسلام

إنَّ الدفاع عن الوطن حقٌّ واجب على المسلم في العقيدة الإسلاميّة، وقد دلَّت الآيات الكريمة والأحاديث النبويّة الشريفة على أنَّ الرباط في الثغور يعدُّ من الجهاد في سبيل الله، وذلك لمن أصلح النيّة وجعلها خالصة لله تعالى، وفيما يأتي أهميّة الدفاع عن الوطن في الإسلام[٤]:

  1. الفلاح؛ يقول الله عزَّ وجل: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّـهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}[٥]، وقول الرسول صلى الله عليه وسلم: (رِباطُ يَومٍ ولَيْلَةٍ خَيْرٌ مِن صِيامِ شَهْرٍ وقِيامِهِ، وإنْ ماتَ جَرَى عليه عَمَلُهُ الذي كانَ يَعْمَلُهُ، وأُجْرِيَ عليه رِزْقُهُ، وأَمِنَ الفَتّانَ)[٦].
  2. التحريم عن النار؛ يقول الرسول -صلى الله عليه وسلم- في صحيح البخاري: (مَنِ اغْبَرَّتْ قَدَمَاهُ في سَبيلِ اللَّهِ حَرَّمَهُ اللَّهُ علَى النَّارِ)[٧].
  3. بذل الروح في سبيل الوطن يعدُّ شهادة في سبيل الله، يقول صلى الله عليه وسلم: (من قُتِلَ دونَ مالِهِ فَهوَ شَهيدٌ ومن قتلَ دونَ دينِهِ فَهوَ شَهيدٌ ومن قتلَ دونَ دمِهِ فَهوَ شَهيدٌ ومن قتلَ دونَ أَهلِهِ فَهوَ شَهيدٌ)[٨].


كيفية تنمية حب الوطن في نفوس الأطفال

تعدُّ تربية الأطفال على حب الوطن من الأمور المهمة والضرورية والتي يجب على كل من الآباء والمربين العناية بها؛ إذ إنَّ حب الوطن يولِّد عند الأطفال الرغبة في العمل الدؤوب والمتواصل للنهضة بالأمة والسعي إلى رفعة وطنهم، ويُعلّمهم أنَّ المصلحة الجماعيّة أهم من مصلحة الفرد، وفيما يأتي مجموعة من الأمور التي يجب مراعاتها لتنمية حب الوطن عند الأطفال[٩]:

  • السعي ليكون الأشخاص المُحيطين بالطفل قدوة في حب الوطن؛ إذ أفضل طريقة حتى يتعلم الطفل حب الوطن والاهتمام بجميع القضايا المتعلقة به هي رؤيته لمن هم حوله مثل الآباء والمعلمين واهتمامهم بالقضايا الوطنية ومشاركتهم الفاعلة فيها.
  • اصطحاب الأطفال إلى المهرجانات الوطنيّة وأماكن الاحتفال بالأعياد والمناسبات الوطنيّة، مما يزرع حب الوطن في نفوسهم من صغرهم.
  • تفعيل دور الأم والأب في تنمية المواطنة في نفوس أبنائهم وذلك من خلال تأثرهما بالأحداث في الوطن سواء المفرحة أو المحزنة، فإنَّ هذه المشاعر تكون صادقة وبالتالي تنتقل إلى الأبناء من والديهم اللذين يمثلان القدوة لهم.
  • تدريب الأطفال على إظهار الحب لوطنهم؛ وذلك من خلال حفظ الأناشيد الوطنية التي لها أثر كبير في تنميّة الحس الوطني لديهم.
  • تشجيع الأطفال على إبراز حبّهم للوطن من خلال كتابة الشعر ومناقشته مع الوالدين.
  • تدريب الأطفال على الإحسان في التعامل مع المواطنين جميعهم دون استثناء، وهذه من التعاليم التي يحثّ عليها الدين الإسلامي.

المراجع

  1. ^ أ ب "What is our duty towards the homeland", c.worldmisc, Retrieved 2/3/2021. Edited.
  2. عدنان علي يوسف، الوطن بين الحب والواجب من منظار الشّرع الإسلامي والأدب العربي، صفحة 5. بتصرّف.
  3. محمود سفور (15/3/2009)، "حب الوطن: معنى ومبنى"، الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 2/3/2021. بتصرّف.
  4. "دفاع المسلمين عن بلادهم من الجهاد"، ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 2/3/2021. بتصرّف.
  5. سورة آل عمران، آية:200
  6. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن سلمان الفارسي، الصفحة أو الرقم:1913، صحيح.
  7. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبو عبس عبدالرحمن بن جبر، الصفحة أو الرقم:907، صحيح.
  8. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن سعيد بن زيد، الصفحة أو الرقم:1421، صحيح.
  9. حسام العيسوي إبراهيم، "كيف نربي أولادنا على حب الوطن ؟"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 2/3/2021. بتصرّف.
332 مشاهدة