افضل طريقة لصيد السمك بالسنارة

افضل طريقة لصيد السمك بالسنارة

صيد السمك بالسنارة

منذ العصور القديمة، عرف الإنسان صيد السمك وأصبح المصدر الأساسي في توفير الغذاء وكسب لقمة العيش، واستخدم الإنسان قديمًا أدوات بسيطة مثل الرمح، والحربة، أو الصيد بالأيدي، ومع التقدم صنعت العديد من أدوات الصيد المتقدمة، ولكن الصيد بالسنارة هو الأكثر متعةً من بين تلك الأدوات، وللوهلة الأولى يعتقد الكثيرون إذا ما سمعوا كلمة صيد الأسماك، أنه أمر بسيط ولا يحتاج سوى لإلقاء تلك السنارة، وسيأتي السمك إليهم مباشرة، ليس ذلك صحيحًا، فهي تحتاج لمعرفة أنواع السنارة وتركيبها وكيفية استخدامها، ومعرفة أنواع السمك لاختيار الطعم المناسب لجذب كل نوع من الأسماك، إضافةً إلى ذلك فهي تحتاج إلى الصبر والهدوء والتركيز.


طريقة صيد السمك بالسنارة

تتطلب عملية صيد الأسماك بالسنارة اتباع المراحل التالية:

ضبط البكرة

البكرة هي الجزء الذي يحتوي على خيط الصيد، إذ يفلته الصيَّاد، ثمَّ يعيده يدويًا، وغالبًا ما تتطلب البكرة ضبطًا حسب الطريقة التي يصطاد بها الصياد، إذ يكون ضبط البكرة باستخدام برغي أو نابض يسمح للخيط بالإفلات بسرعات متفاوتة، ولكن يجب الحفاظ على تناسب سرعة البكرة مع قوة رمي الطعم، لأنَّ ضبطها بسرعة عالية يؤدي إلى تشابك الخيط حولها، مما يؤدي إلى تلفها، بينما ضبطه بسرعة منخفضة يُقلل نسبة وصول الطعم إلى المسافة المطلوبة، لذا فإنَّ ضبط البكرة يتطلب مقدارًا كافيًا من الممارسة والخبرة لتلافي الأخطاء التي قد تقع.

إجراءات إضافية

اختيار الطعم المناسب بعد ضبط وتركيب السنارة، ومن الضروري تزويد السنارة بوزن مناسب من الطعم حتى يصل إلى العمق المطلوب، كما يُنصح بإضافة قطعة الطوافة التي تتكون من الفلين بهدف ضبط عمق الطعم جيدًا، إذ تُوضع هذه الطوافة على الخيط بارتفاعات مناسبة، وبحسب عمق الطعم المطلوب.

الصيد

رمي الطعم في الماء، والانتظار حتى تعلق السمكة في السنارة، وبمجرد إمساكها يجب سحبها من خلال البكرة، وتجدر الإشارة إلى أنَّ كل نوع من الأسماك يتطلب أسلوبًا مختلفًا من السحب، إذ يعتمد ذلك على مقدار القوة، والحجم، أي أنَّ الأسماك الصغيرة تُسحَب دون أي مناورات، بينما تتطلب الأسماك القوية والكبيرة المناورة بين السحب والإفلات للحد من انقطاع الخيط أو انكسار عصا السنارة، وتستمر هذه المناورة حتى يُسيطر الصياد على قوة السمكة.


أدوات صيد السمك

من أهم خطوات صيد الأسماك بالسنارة معرفة نوع السمك المراد اصطياده، ومعرفة العمق الذي سيُصطاد منه، إذ لا بد من تحضير السنارة المناسبة، والطعم المناسب لنوع السمك، والأدوات التي نحتاجها هي:

  • السنارة، وتتكون من القصبة، والماكينة، والخطاف، والخيط الخاص بالسنارة.
  • الطعم، وهو الأداة التي تستخدم في جذب الأسماك للإمساك بالسنارة، ويرى العديد من صيادي الأسماك أن الديدان هي أفضل أنواع الطعم.
  • وعاء خاص لوضع السمك بعد صيده.
  • جهاز قياس عمق الماء.


نصائح لكِ إن كنتِ ممّن يحبونَ صيد السمك

إليكِ ما يأتي:

  • عليكِ تحديد نوع الأسماك التي تريدينَ اصطيادها، لمعرفة نوع الطعم المناسب لجذب هذه الأسماك.
  • حدّدي العمق الذي ستصطادينَ الأسماك منه، لمعرفة السنارة المناسبة، وطول القصبة، وطول الخيط المناسب.
  • اختاري التوقيت المناسب لصيد الأسماك، إذ إن السمك يتحرك في أوقات معينة بحثًا عن الطعام، فلا بد لكِ أن تكوني على دراية بتلك الأوقات التي يخرج فيها السمك، وحدّد الخبراء في هذا المجال أن أفضل الأوقات لصيد السمك هي بين الفجر وطلوع الشمس، وبين العصر وغروب الشمس.
  • اختاري المكان المناسب، وذلك من خلال اختيار الأماكن النظيفة، والابتعاد عن الأماكن المكتظة بالصيادين، والجلوس بالقرب من الأماكن التي تتواجد فيها الأعشاب، لأنها غالبًا تكون أماكن تجمع للأسماك.
  • عليكِ المحافظة على نظافة المكان، وعدم رمي القمامة في مكان الصيد.
  • أظهري التعاون مع الصيادين المتواجدين في المنطقة، لمساعدتهم، وتبادل الخبرات معهم.
  • ابتعدي عن صيد السمك الصغير لتحافظي على الثروة السمكية.
  • تستطيعينَ معرفة المزيد حول صيد الأسماك عبر الضغط هنا.