العناية بنباتات الزينة الداخلية

العناية بنباتات الزينة الداخلية

نباتات الزينة الداخلية

تهتم السيدة بديكور المنزل كي يبدو أكثر جمالًا، ولكي يتميّز عن بيوت الآخرين باللمسات التي تضعها والتي تزيد من جمالية المنظر العام للبيت، بالإضافة للاهتمام بالستائر والسجاد وتناسق الألوان بينها، واختيار المفروشات بألوان أنيقة وعصرية، والمناظر والمزهريات والبراويز، كلها أمور لازمة لتكامل ديكور المنزل وظهوره بأجمل صورة[١]، فمن أهم الديكورات التي تضيفها السيدة وتزيد لمسةً من الجمال وتجعل من البيت لوحةً فنيةً خلابةً وجذابةً للنّاظر إليها نباتات الزينة، التي توزّع في زوايا المنزل، وعلى المداخل لتلطّف الهواء في حال كانت نباتاتٍ طبيعيةً وتنشر روائحَ عطرةً في الأجواء، كما أنَّها تبعث في النفس الارتياح النفسي والارتخاء[٢]، وتزرع نباتات الزينة الداخلية في قوارير أو في دوارق زجاجية حسب رغبة السيدة، وحسب طبيعة النبات الذي تريد زراعته[٣].


العناية بنباتات الزينة الداخلية

توجد طرق مختلفة من أجل العناية بنباتات الزينة الداخليّة، منها ما يأتي:

  • تحتمل معظم النباتات المنزلية تقريبًا درجة حرارة تصل لـ 13 درجةً مئويّةً، وتزدهر وتنمو في أشعة الشمس، والبعض الآخر عكس ذلك تمامًا فتراه يجفُّ ويموت إذا وُضع في بيئة حامية وتحت أشعة شمس مباشرةً، فهو لا يحتاج إلا للقليل من الضوء غير المباشر وحرارة معتدلة كي ينمو، لذلك يجب الحرص على وضع النباتات في الجو المناسب لها، فمثلًا الكروتون أو ما يُسمّى بحَب المُلْوك، وليمون ماير، ونخيل ذيل السمكة، وشجرة المظلة، ونبات الكركديه الاستوائي، جميعها يناسبها الجو الحار وأشعة الشمس المباشرة، أما الزاميوكولكاس، والأجلونيما، والدراسينا أو شجرة التنين، تفضل المناطق المظلّلة، كما يجب التذكر أنه كلما كانت البيئة مناسبةً للنبات أزهر وازدهر وأضاف للمنزل منظرًا خلابًا[٤][٥][٦][٧].
  • اتباع طريقة صحيحة في الري، فبعض النباتات تحتاج لكميات كبيرة من الماء والبعض الآخر يكتفي بالقليل، وإذا زادت المياه عن حد معين قد تموت النبتة، فعلى سبيل المثال لا الحصر تجد أن نبات الصبار يحتاج لتربة جافة وكميّة قليلة من الماء، لأنّه في الأصل يعيش في مناخ صحراوي، بينما يحتاج نبات النعناع لتربة رطبة دومًا، ويجب أن يبقى طوال الوقت مغمور في الماء[٦][٧][٨]، وتختلف أوقات الري من نبتة لأخرى، فبعضها يُفضّل الارتواء في فترة المساء، والآخر في فترة الصباح، لكن يُفضّل في فترة الصباح، لذلك يجب معرفة احتياجات النبتة قبل شرائها، ومع ذلك فإن أصحاب الاختصاص ينصحون بالري في فترات الصباح أو المساء، والابتعاد عن الري في وقت الظهيرة كي لا يُسحب الماء من التربة فلا تستفيد منه النبتة[٩].
  • مسح الغبار عن أوراق النبات باستمرار، وعدم السماح له بالتراكم، لأنّ الغبار قد يؤثّر على صحة النبتة[٦].
  • أن يكون هواء الغرفة التي وُضِعَت فيها النبتة نقيًا وغير ملوث بعوادم، إذ يجب تجنّب الغرف المخصّصة للدخان، أو أنها معرضة للدخان الذي يصدر من المدافئ، والحرص على تهوية المنزل باستمرار[٦][١٠].
  • أفضل تربة للنباتات هي التي تتكون من مزيج من الفيرميكوليتوالبيرلايت، والسماد العضوي، فيجب الحرص على وجودها في التربة إذ إنها توفر الغذاء اللازم للنبات، وأفضل وقت لتسميد التربة هو كل بضعة أشهر، لكن يُفضل كل أسبوعين إذا كان السماد قابلًا للذوبان في الماء[٦].


بعض نباتات الزينة التي يمكن وضعها داخل المنزل

نقدم فيما يأتي بعض أنواع نباتات الزينة وطرق العناية بها[٦]:

  • نبات الثعبان: يُعرف أيضًا بلسان الحماة، وهو من النباتات التي تتأقلم في جميع أرجاء المنزل فيمكن وضعها في أي مكان، والمكان المفضل عند الجميع هو غرفة النوم إذ تُنقي الهواء من السموم وتُجدده باستمرار، وهو حال جميع النباتات تالية الذكر، لها أوراق خضراء جميلة ومخططة طوليًا بخطوط على شكل شرائط، وتأتي بأكثر من لون ولها زهور بيضاء، تتكاثر بالفسائل، فكل ما يجب فعله هو أخذ الفسيلة من النبتة الأم ووضعها في أصيص وحدها، وريُّها مرةً أو مرتين في الأسبوع، وفي الشتاء مرةً أو مرتين في الشهر، وتسميدها مرةً واحدةً في السنة في فصل الربيع، وكذلك الحال مع النبتة الأم، يمكنها العيش على ضوء مصباح الفلوريسنت لكنها تُحب أيضًا الإضاءة المباشرة.
  • نبات الديفنباخيا: نبات زينة منزلي يتميز بأوراقه الكبيرة والجميلة المرقطة باللون الأخضر والأبيض وله أكثر من نوع، ينمو تحت ضوء أشعة الشمس غير المباشرة، لكن توجد بعض الأنواع التي تحتاج إضاءةً قليلةً جدًا، لذلك يُفضل سُؤال المختص عن ذلك عند شرائها، يُسقى مرةً أو مرتين في الأسبوع حسب درجة حرارة الجو، ويُسمَّد مرتين في الشهر باستعمال سماد قابل للذوبان في الماء.
  • زنبق السلام: نبات زينة ذو منظر جميل وخلاب، له أوراق خضراء داكنة وزهرة بيضاء، يُعد منقيًا فعالًا للجو من السموم، يُفضل الأماكن المظلمة لكنه سيُنتج الأوراق فقط، وسينمو أفضل في الإضاءة المتوسطة، وإذا تعرض لضوء كافٍ سينتج الزهور الطويلة الجميلة، يُسمَّد مرتين في السنة، ولا يُروى إلا إذا جفت التربة كثيرًا فهو لا يُحب الريَّ.
  • نبتة البوتس: نبتة عجيبة إذ يمكنها العيش في الماء وحده فقط أو في التراب وفي جميع درجات الإضاءة، وتعيش أيضًا تحت إضاءة الفلورسنت، لكنها تُصبح في أفضل حالاتها إذا وُضعت في الإضاءة المتوسطة، يُفضل أن تُروى بين فترة وأخرى مرةً ريًا كثيفًا ومرةً ريًّا خفيفًا بالتناوب، فلا يُسمح للتراب أن يجف كي لا تسقط أوراقها ولا أن يكون رطبًا كي لا تتعفن جذورها، يُسمَّد مرةً واحدةً في الشهر باستخدام السماد القابل للذوبان.
  • نبتة العنكبوت: من نباتات الزينة شائعة الاستخدام كونها تزدهر وتنمو كثيرًا وتُنتج الكثير من العناقيد التي تُفصَّل في أصيص وحدها كي تُنتج نبتةً جديدةً، وكي يحدث هذا يجب أن توضع في الإضاءة القوية إذ إن الأماكن المظلمة توقف نموها، يُفضل البعض وضعها في المطابخ والحمامات كونها تسحب الرطوبة من الجو، تُروى مرةً واحدةً في الأسبوع عند جفاف التربة، وتُسمَّد أربع مرات في السنة مع تجنب ذلك في فصل الشتاء.
  • نخلة ذيل الحصان: واحدة من أجمل نباتات الزينة التي ستُضفي للمنزل مظهرًا جميلًا وخلابًا لما تملكه من شكل ساحر، فلها ساق بني اللون يشبه قدم الفيل وأوراقًا خضراءَ تُشبه النافورة المتجمدة، تحتاج للماء مرةً واحدةً كل ثلاثة أو أربعة أسابيع، إذ تُخزِّن الماء في الساق كنبات الصبار، وكي تنمو يجب أن توضع في إضاءة قوية لكنها ستتوقف عن النمو إذا وُضعت في منطقة مظلمة، وتُسمَّد بنسبة واحد بالعشرة من نسبة السماد الموصى بها.
  • نبات المطاط: تمتاز أوراقه الحديثة غير مكتملة النمو باللون الأحمر الغامق أما المكتملة فيميزها اللون الأخضر الجميل، تحتاج لإضاءة قوية كي تنمو وتنتج الأوراق لذلك يفضل وضعها إلى جانب نافذة لا تدخلها أشعة شمس مباشرة، ويجب أن تبقى التربة رطبةً في فصل الصيف والربيع، وبين الرطبة والجافة في الشتاء، وتُسمَّد مرةً واحدةً في الشهر في فصل الصيف، وفي الربيع بالأسمدة القابلة للذوبان.


كتب للمرأة المحبة لنباتات الزينة الداخلية

فيما يأتي مجموعة من الكتب المليئة بالأفكار الملهمة والنصائح عن طريقة زراعة نباتات الزينة والاهتمام بها[١١][١٢]:

  • مجتمع النباتات.
  • الغابة الحضرية.
  • نباتات المنزل.
  • العيش مع النبات.
  • منزل النباتات.
  • كي لا تقتل نباتاتك.


المراجع

  1. "25 superb hacks to make your home more stylish", brightside,2016-5-1، Retrieved 2019-10-28. Edited.
  2. "BENEFITS OF INDOOR PLANTS", lifestyle,2017-6-2، Retrieved 2019-10-28. Edited.
  3. "Containers for Houseplants", bhg,2014-8-3، Retrieved 2019-10-28. Edited.
  4. Andrew (2019-7-21), "11 Best Indoor Plants For Hot Rooms"، smartgardenguide, Retrieved 2019-10-29. Edited.
  5. Rachel Joy (2019-3-15), "40 Best Indoor Plants that Don’t Need Sunlight"، joyfulderivatives, Retrieved 2019-10-29. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج ح Matt Suwak (2017-11-15), "HOUSEPLANT PRIMER: A GUIDE TO BASIC CARE AND DURABLE PLANTS"، gardenerspath, Retrieved 2019-10-29. Edited.
  7. ^ أ ب "7 Mistakes People Make With Indoor Plants", invinciblehouseplants,2018-5-5، Retrieved 2019-10-29. Edited.
  8. JAYME HENDERSON (2015-6-20), "Everything You Need to Know About Growing Mint"، thekitchn, Retrieved 2019-10-29. Edited.
  9. "Best Time to Water Your Plants", thesill,2018-10-11، Retrieved 2019-10-29. Edited.
  10. Olivia Richards (2016-6-5), "Does cigarette smoke affect plant growth?"، prezi, Retrieved 2019-10-29. Edited.
  11. "Best Books For Houseplant Lovers", invinciblehouseplants,2018-3-25، Retrieved 2019-10-29. Edited.
  12. "Best Books For Houseplants Lover (continued)", invinciblehouseplants,2018-3-25، Retrieved 2019-10-29. Edited.
321 مشاهدة