طريقة استخدام الكافور لتقليل الشهوة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٧ ، ١٧ يوليو ٢٠١٩
طريقة استخدام الكافور لتقليل الشهوة

 

إن الكافور يتميز بأنه عبارة عن بلورات بيضاء شفافة لها رائحة قوية ونفاذة وسهلة التطاير والتبخر حتى عند تواجدها في درجة حرارة الغرفة العادية، ويذوب الكافور في الماء والكحول بصعوبة شديدة، والكافور ينتج من عملية تقطير لخشب شجرة الكافور ويحضر بشكل صناعي، وهو يعتبر أحد مشتقات زيت التربنتينا ويستخدم في عملية صناعة المفرقعات، وفي صناعة مضادات العثة وفي صناعة العطور وأيضًا البلاستيك.

ما هو الكافور

-إن شجرة الكافور هي شجرة معروفة جدًا وتتميز بأنها ضخمة، وهي شجرة دائمة الخضرة قد يصل ارتفاع الشجرة إلى خمسين مترًا تقريبًا، ويُقال إن هذه الشجرة يمكن أن تظل مائة رجل، ويتميّز خشب هذه الشجرة بأنه شديد البياض ويتميز أيضًا بأنه زكيّ الرائحة، والكافور يتواجد في داخل العود وفي الساق ويتساقط من الشجرة إذا قطعت الشجرة بالمنشار وهو مادة شديد البياض رقيقة كالصَّفائح .

-إن موطن شجرة الكافور الأصلي هي دولة الصّين، اليابان، تايوان، فيتنام، فرموزا، وقد انتقلت زراعة هذه الأشجار إلى العديد من البلدان الأخرى المختلفة وفي جميع الدّول العربية، ويوجد من هذه الأشجار كميّات كبيرة في مصر .

-وقد ذكر النبي محمد صلى الله عليه وسلم الكافور في عمليّة غسل الأموات، فالكافور يستعمل حتى يومنا هذا عن طريق إضافة بضع قطرات من الكافور في الماء المخصَّص لغسيل الأموات .

استعمالات الكافور الطبية :

– يستعمل زيت الكافور وبعض مستحضرات الكافور الطبيَّة الصيدلانيّة كمنبه، وكطارد للغازات، وكمسكن للألم، وكمسكن لجميع آلام الروماتيزم، وكمعالج لالتهاب الأعصاب، وخصوصًا إذا خلط الكافور بزيت الزيتون، وذلك ليتم تدليك جميع المفاصل المتورّمة والمؤلمة بهذا المزيج .

– يدخل الكافور في عمليّة تركيب العديد من الأدوية المعالجة للسعال .

– يعالج الكافور حالة عسر الهضم ويقضي على جميع الديدان المعويّة .

– للكافور خاصية مهمة في منع السن من التآكل، ويمنع السن المتآكل من عملية الزيادة في تآكله، ويعمل الكافور على حماية اللثة من الالتهاب، ويدخل في تركيب الكثير من أنواع الغسول الخاص بالفم والأسنان وفي تركيب الصّابون المطهّر.

– يقطع استعمال الكافور الرّعاف والنزيف الأنفي .

– إن استنشاق رائحة الكافور يؤدي إلى السَّهر .

أضرار استخدام مادة الكافور

-يُستعمل الكافور بشكل كبير في الطب الشعبي المتوارث بين الأجيال، وقد ثبت صحّة أن استعمال الكافور يعمل على قطع الشهوة الجنسية، ويقلل من رغبة الرَّجل للميل للنساء، وكثيرًا ما تستعمله العديد من النساء في السحر أو لجلب الضّرر على الزوج للانتقام منه أو للانتقام من زوجته الثانية، ويتواجد الكافور بسهولة شديدة عند جميع العطارين ويمكن إذابة الكافور في الشراب أو عن طريق إضافة الكافور لبعض الأطعمة .

- كما يستخدم الكافور عن طريق إضافته للأطعمة والأشربة التي تقدَّم إلى المساجين والمجنَّدين الجدد، وذلك لكي يتم قطع الرّغبة الجنسيّة عند هؤلاء الأشخاص، ومن الجدير بالذّكر أن مادّة الكافور لا تبقى في الجسم لمدة طويلة ونعني بأنّ تأثير الكافور يكون مؤقتًا، وكما بيّن العديد من الأطباء المختصين أنّ أخذ القيلولة تحت شجرة الكافور لمدة 4 ساعات يوميًا، يمكن أن تكون سببًا في عملية تباطؤ في النشاط الجنسي للرجل، والسبب هو استنشاق العطر الذي يفوح من نبتة الكافور، وذلك السبب هو ما دفع بالمسؤولين المصريين لرفض استخدام التوصية بزراعة هذا النوع من الأشجار الكبيرة للتصدي للرياح، وذلك من أجل حماية مدينة القاهرة من هبوب العواصف الرملية.

-إن جرامًا واحدًا من بلورات الكافور يمكن أن تكون سببًا في وفاة طفل، أمّا بالنسبة للبالغ فلا يحتمل البالغ أكثر من خمس جرامات من هذه البلورات البيضاء الجميلة اللون والتي قد تقتل الإنسان بهذه الجرعة البسيطة.