ظهور بقع حمراء على الجلد بدون حكة

ظهور بقع حمراء على الجلد بدون حكة

بقع حمراء على الجلد دون حكة

تنتج البقع الحمراء على الجلد نتيجة مجموعة من الأسباب؛ منها العدوى، والحساسية، والعمليات الالتهابية الجلدية، وتظهر هذه البقع في أي مكان من الجسم، وقد تكون حميدة وغير ضارة، ويُمكن أن تكون علامةً على وجود مرض خطير كسرطان الدم، ويُمكن أيضًا أن تظهر فجأةً على الجسم، أو تتطور على مدى فترة زمنية أطول، اعتمادًا على السبب الكامن وراء حدوث هذه البقع، وتتفاوت البقع الحمراء في حجمها؛ فمنها الصغير، ومنها الكبير، ومنها ما يُغطي مساحةً كبيرةً من الجسم، وتختلف في لونها من اللون الأحمر الفاتح إلى اللون الأحمر الأرجواني[١].


أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد دون حكة

قد تظهر البقع الحمراء على الجلد دون حكة نتيجة مجموعة من الأسباب، ويُذكر منها ما يأتي[٢][٣]:

  • الوحمات: هي بقع ملونة موجودة على الجلد تظهر على الشخص منذ الولادة، أو بعد فترة وجيزة من الولادة، وتكون الوحمات الحمراء دلالة على وجود أوعية دموية غير طبيعية تحت الجلد.
  • حب الشباب: يُعد حب الشباب حالةً جلديةً واسعة الانتشار تتراوح ما بين خفيفة إلى شديدة، وعادةً ما تظهر على شكل نتوءات جلدية حمراء أو متورمة.
  • الأورام الوعائية: تنتج بسبب تجمع الأوعية الدموية وظهورها على شكل نتوءات بارزة، كما تُعرف باسم الحطاطة وتظهر على الجلد، أو أسفله.
  • تقرن الجريبات الشعرية: هي حالة جلدية غير ضارة، تنتج بسبب الإفراط في إنتاج بروتين الكيراتين؛ مما ينتج عنه نتوءات صغيرة وقاسية حول بصيلات الشعر، لا سيما على مناطق الفخذين، والأرداف، والذراعين.
  • الدمل: هو عدوى جلدية في بصيلات الشعر أو الغدد الدهنية، وعادةً ما تكون هذه البقع حمراء وقاسية، ومليئة بالقيح، وتختفي هذه الدمامل بعد انفجارها، وخروج القيح أو السائل منها.
  • رد الفعل التحسسي: يُعد الطفح الجلدي الناتج عن الحساسية من أكثر الأسباب شيوعًا للبقع الجلدية الحمراء، وقد ينتج بسبب التحسس من بعض أنواع الأطعمة، أو حبوب اللقاح، أو المواد المثيرة للحساسية الأخرى في الهواء، أو مستحضرات التجميل، أو مستحضرات العناية بالبشرة، أو منظفات الغسيل.
  • الطفح الحراري: ينتج الطفح الجلدي الحراري بسبب انسداد المسام الموجودة في الجلد أثناء التعرق؛ فيُمكن أن تحدث أثناء ممارسة التمارين الرياضية، أو في الطقس الحار أو الرطب؛ فإذا امتنع العرق عن الوصول إلى البشرة تتشكل بقع صغيرة حمراء كالبثور، وقد تظهر هذه البقع في مناطق الجلد التي تحتكُ مع بعضها البعض، كالإبطين، أو احتكاك الملابس بالجلد، أو حول الرقبة عند الرضع، ويظهر هذا الطفح عندما يبرد الجلد، ويُمكن علاجها بالمراهم والكريمات المهدئة، والكريمات الستيرويدية، والكالامين.
  • النخالية الوردية: هي حالة جلدية التهابية ينتج عنها طفح أحمر، ويُعد السبب الدقيق لحدوثه غير معروف إلى الآن، ولكن يعتقد الباحثون أن العدوى الفيروسية قد تكون السبب وراء ظهورها، كما يُطلق عليها اسم طفح شجرة عيد الميلاد؛ إذ يبدو الطفح على شكل بقعة حمراء بيضاوية الشكل تمتد لتُصبح على شكل شجرة عيد الميلاد، وقد تظهر على الصدر، أو الظهر، أو البطن، ومن الأعراض المُصاحبة للنخالية الوردية: التهاب الحلق، أو صداع الرأس، أو الحمى، وعادةً ما تختفي النخالية الوردية من تلقاء نفسها دون الحاجة إلى العلاج.
  • الالتهاب الجلدي المتقابل: أو ما يُسمى بالتسميط، وعادةً ما يحدُث هذا الطفح في منطقة الإبطين، أو تحت الثديين، أو على الجذع، أو الأعضاء التناسلية نتيجة الاحتكاك، وزيادة الحرارة والرطوبة، ويُعد الأشخاص الذين يعانون من السمنة أكثر عرضة لهذه الحالة الجلدية.
  • الأورام الليفية الجلدية: هي عقدة تظهر عادةً في أسفل الساقين عند النساء، وقد تحدث أيضًا لدى الرجال، وفي أي مكان في الجسم، وتكون هذه البقع حمراء، أو بنية اللون حميدة، وغير سرطانية.
  • التهاب الجلد التماسي: تظهر عندما تتلامس البشرة مع مع شيء يُثير الحساسية والتهيج لها؛ كمنتجات التنظيف، ومن الأعراض المصاحبة لالتهاب الجلد التماسي: الاحمرار، والقشعريرة، والتورم، والبثور، وتقشر البشرة، ويعتمد علاج هذه الحالة الطبية على السبب الكامن وراء ظهورها، ويُمكن استخدام بعض الكريمات ومضادات الهيستامين لتهدئة هذه البقع.
  • الحبرة: وهي بقع دموية حمراء مستديرة الشكل، تحدُث نتيجة انفجار الشعيرات الدموية تحت الجلد، وتكون هذه البقع مستوية السطح وتحدُث نتيجة بعض الإصابات، أو حروق الشمس.
  • الشرى: هو طفح جلدي على شكل نتوءات حمراء تحدُث نتيجة العديد من مسببات الحساسية، وتستمر من بضع ساعات إلى بضعة أيام لاختفائها.
  • الوردية: تُعد الوردية حالةً جلديةً مزمنةً ينتج عنها بثور حمراء على الجلد، وتظهر فقط على الوجه؛ إذ تظهر الأوعية الدموية الصغيرة على سطح الجلد.
  • لدغات البق: عادةً ما تظهر على شكل نتوءات دائرية يُصاحبها التورم في بعض الأحيان، ولكن قد تكون النتوءات الحمراء الصغيرة عند الاستيقاظ دلالة على وجود بق الفراش.
  • سرطان الجلد: يُمكن أن يظهر سرطان الجلد على شكل بقع حمراء، أو تقشرات جلدية، أو ظهور الشامات، فهنا تُصبح مراجعة الطبيب ضرورية في حال وجود البقع الحمراء التي لا تختفي مع الوقت، أو تزداد سوءًا مع مرو الوقت، أو تظهر فجأةً دون أسباب واضحة.


أعراض ظهور بقع حمراء على الجلد دون حكة

قد يُرافق البقع الحمراء على الجلد مجموعة من الأعراض الأخرى اعتمادًا على السبب الكامن وراء ظهورها، وتنقسم إلى ما يأتي[١]:

  • أعراض الجلد التي تُرافق ظهور البقع الحمراء: قد تظهر مجموعة من العلامات الأخرى على الجلد فضلًا عن وجود البقع الحمراء، ويُذكر منها ما يلي:
    • ظهور فقاعات، وخروج بعض الإفرازات التي تتقشر وتجف.
    • التهيج.
    • الألم.
    • البثور.
    • الطفح الجلدي.
    • الانتفاخات.
  • أعراض أخرى تُرافق ظهور البقع الحمراء: قد تحدث مجموعة من الأعراض الأخرى تظهر على أجهزة الجسم المختلفة، ويُذكر منها ما يلي:
    • أعراض شبيهة بالإنفلونزا؛ كالإعياء، والحمى، والتهاب الحلق، والصداع، والسعال، والآلام.
  • أعراض خطيرة تُرافق ظهور البقع الحمراء: وقد تهدد هذه الأعراض حياة الشخص، ويُذكر منها ما يلي:
    • حدوث نزيف كبير في المستقيم، وقد يُستدل عليه عن طريق نزول دم في البراز أو البول، أو تقيؤ الدم.
    • زيادة معدل ضربات القلب أو عدم انتظامها.
    • حدوث مشاكل في التنفس، كضيق النفس، والصفير، والاختناق.
    • تورم مفاجئ في اللسان، أو الفم، أو الشفاه، أو الوجه.
    • الصداع الشديد.
    • تصلب الرقبة.
    • تغير في مستوى الوعي أو اليقظة؛ كالإغماء، أو عدم الاستجابة.
    • ارتفاع في درجة الحرارة أعلى من 38.5 درجة سيليسيوس.
    • نزيف مفاجئ.


المراجع

  1. ^ أ ب William C. Lloyd III (26-12-2018), "Red Spots"، healthgrades, Retrieved 1-1-2020. Edited.
  2. "Red spots on the skin, but not itchy? Find out the common causes", skinvision,14-9-2016، Retrieved 1-1-2020. Edited.
  3. Rena Goldman (9-2-2018), "10 Common Causes of Red Spots on the Skin"، healthline, Retrieved 1-1-2020. Edited.
490 مشاهدة