التهاب بصيلات الشعر في المناطق الحساسة

التهاب بصيلات الشعر في المناطق الحساسة

تتعرض بصيلات الشعر للالتهاب نتيجة الإصابة بعدوى بكتيرية لدى معظم الحالات، والتي تعرف ببكتيريا المكورات العنقودية الذهبية، كما يمكن أن تنجم عن أنواع أخرى من العدوى، وعلى الرغم من ظهور بصيلات الشعر في أغلب مناطق الجسم، إلا أنّ الالتهاب يصيب الذراعين والساقين والمناطق الحساسة والصدر والظهر والوجه، والتي تظهر على شكل حبيبات حمراء صغيرة ذات رؤوس بيضاء ممتلئة بالقيح[١]، وتُعدّ أحد الأسباب الشائعة لإصابة النساء بالبثور المهبلية، بالإضافة إلى إصابة الرجال بالتهاب بصيلات الشعر في شعر العانة، وتُعدّ كأحد الحالات الشائعة التي تسبب الحكة في هذه المنطقة لدى الرجال[٢][٣].


أسباب التهاب بصيلات الشعر

تُوجد جملة من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالتهاب بصيلات الشعر، ونذكر منها:

  • العدوى: إضافة إلى العدوى البكتيرية التي تسبب التهاب بصيلات الشعر، فتُوجد أنواع أخرى من العدوى التي قد تصيب بصيلات الشعر، ونذكر منها ما يأتي[٢][٣][٤]:
    • عدوى الخميرة: ويوجد لها نوعان؛ الأول يصيب الجذع العلوي من جسم البالغين، ويحدث نتيجة الإصابة بالملاسيزية، بالإضافة إلى نوع ثانٍ يصيب ثنايا الجلد في الجسم، أو المنطقة المعرضة للحلاقة، ويعرف بداء المبيضات.
    • العدوى الفيروسية: ويمكن لالتهاب بصيلات الشعر أن ينجم عن الإصابة بفيروس الهربس البسيط، ويمكن الشفاء منه دون الحاجة لاستخدام أي نوع من أنواع الأدوية، إذ يشفى من تلقاء نفسه تقريبًا بعد 10 أيامٍ من العدوى، إضافة إلى فيروس المليساء المعدية، وعادةً ما تظهر على شكل عناقيد متراكمة في ثنايا الجسم، وتجدر الإشارة إلى احتمالية الإصابة بالتهاب بصيلات الشعر الناجم عن فيروس الهربس النطاقي، ويظهر على شكل بقع متقشرة في المناطق الجلدية.
    • عدوى الفطريات: وعادةً ما تصيب فروة الرأس بعدوى تعرف بسعفة الرأس، مما قد يؤدي إلى تساقط الشعر، وإصابته بالتهاب بصيلات الشعر.
    • عدوى الطفيليات: ويتعرض كل من الوجه، أو فروة الرأس إلى التهاب بصيلات الشعر الناجم عن الإصابة بداء الدّويديَّات، وتجدر الإشارة إلى زيادة فرصة إصابة كبار السن، أو البالغين ذوي المناعة المثبطة.
  • نمو الشعر بعد الحلاقة، أو إزالة الشعر بالشمع، أو نتف الشعر، مما يجعل المناطق الحساسة لدى كل من الرجال والنساء أكثر عرضة لالتهاب بصيلات الشعر.
  • الاحتكاك الناجم عن ارتداء الملابس الضيقة.
  • السباحة.


أعراض التهاب بصيلات الشعر

تظهر على المصاب بالتهاب بصيلات الشعر جملة من الأعراض والعلامات، والتي قد تستدعي مراجعة الطبيب في حال عدم غيابها بعد أيامٍ عدة، ونذكر من هذه الأعراض ما يأتي[٥]:

  • ظهور بثور ممتلئة بالقيح، والتي يمكن أنّ تنفتح وتخرج ما في داخلها.
  • انتفاخ، وتورم المنطقة المصابة.
  • ظهور عناقيد صغيرة من النتوءات، أو حبوب ذات رؤوس بيضاء تتكوّن حول جريب الشعر.
  • الإحساس بحكة، وحرقة في البشرة المصابة.
  • الإحساس بألم حتى عند لمسها.


علاج التهاب بصيلات الشعر

في الحقيقة يشفى التهاب بصيلات الشعر الطفيف من تلقاء نفسه دون الحاجة لاستخدام أي نوع من العلاجات، ويمكن اتباع بعض الطُّرُق التي تساهم في تخفيف الأعراض المصاحبة لالتهاب بصيلات الشعر وعلاجها، ونذكر منها[٦]:

  • تنظيف المنطقة المصابة مرتين في اليوم، وذلك باستخدام الماء الدافئ، وصابون مضاد للبكتيريا، والتأكد من تجديد المناشف باستمرار.
  • إضافة ملعقة طعام من الملح إلى كأسين من الماء الدافئ، وغمس قطعة من القماش فيها، ثم وضعها على المنطقة المصابة، كما يمكن إضافة الخل الأبيض إلى الخليط.
  • استخدام مضادات حيوية على شكل جل وكريمات وغسولات جلدية، وفي حال الإصابة بحكة يمكن استخدام كريم الهايدروكيرتيزون أو مرطب حبوب الشوفان للتخلص منها.
  • استخدام الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب، والتي تتضمن:
    • كريمًا يحتوي على مضادات حيوية لمقاومة البكتيريا.
    • كريمًا يحتوي على الستيرويد لتخفيف الانتفاخ.
    • كريمًا يحتوي على مضادات الفطريات، أو الشامبو، أو الحبوب الفموية لمقاومة الفطريات.
  • تطبيق بعض العلاجات الطبية، والتي تتضمن ما يأتي[١]:
    • استخدام العلاج بالضوء المبني على استخدام كل من الضوء، وبعض المواد الكيميائية لقتل كل من البكتيريا، والفيروسات، والفطريات، مما يساهم في تحسين أعراض التهاب بصيلات الشعر العميقة، كما تستخدم أيضًا في علاج حب الشباب.
    • إزالة الشعر بالليزر، مما يساعد على تقليل التهاب بصيلات الشعر، وعلاج العدوى، كما يختص بتدمير بصيلات الشعر، مما يقلل تعرضها للالتهاب، والإصابة بالعدوى.


الوقاية من التهاب بصيلات الشعر

يمكن الوقاية من الإصابة بالتهاب بصيلات الشعر عبر اتباع بعض النصائح كما يأتي[٥]:

  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة، مما يساهم في التخفيف من الاحتكاك الواقع بين الملابس، والبشرة.
  • التأكد من نظافة أحواض السباحة.
  • اللجوء إلى طرق لإزالة الشعر غير الحلاقة.


مراجع

  1. ^ أ ب Jayne Leonard (24-7-2017), "Everything you need to know about folliculitis"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Jayne Leonard (7-6-2017), "How do you get rid of vaginal pimples?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 30-7-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Adrienne Santos-Longhurst (24-10-2018), "Why Is My Pubic Area Itchy and How Can I Treat It?"، www.healthline.com, Retrieved 30-7-2019. Edited.
  4. Amanda Oakley (4-2014), "Folliculitis"، www.dermnetnz.org, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "Folliculitis", www.mayoclinic.org,8-3-2018، Retrieved 21-7-2019. Edited.
  6. "What is Folliculitis?", www.webmd.com,2-11-2018، Retrieved 21-7-2019. Edited.
345 مشاهدة