أسباب ظهور الدمامل

أسباب ظهور الدمامل

الدّمامل

الدمامل هي عدوى جلديّة بكتيريّة تصيب الغدد الدهنية وبصيلات الشعر، تبدأ الدمامل على شكل نتوءات حمراء مؤلمة وتتطور لتصبح برأس مليء بالقيح، وتتطور الدمامل عادةً على مناطق الجسم التي تتعرض للضغط والاحتكاك كالمؤخرة، والأكتاف، وأعلى الأفخاد، والإبطين، والوجه، وتنفجر معظم الدمامل وتخرج ما بها وتلتئم خلال يومين إلى ثلاثة أسابيع من نشوئها، ولا ينصح بمحاولة فتحها أو إخراج ما بها في المنزل أبدًا[١].


أسباب ظهور الدّمامل

تتسبب الجرثومة المكوّرة العنقودية البكتيريّة بحدوث الدمامل، ويمكن أن تتواجد هذه البكتيريا على سطح الجلد وتدخل الجسم من خلال الشقوق الصغيرة به والناتجة من لدغات الحشرات، أو الأمراض الجلدية، أو استخدام الشفرة أو المقشر، أو الجروح، أو يمكن أن تنزل إلى أسفل الشعرة وحتى البصيلة، وتتضمن العوامل التي تزيد من احتمالية إصابة الشخص بالدمامل ما يأتي[٢]:

  • التعرّض لكيميائيات قاسية تهيّج الجلد.
  • قلة النظافة.
  • سوء التغذية.
  • وجود مشاكل في جهاز المناعة.
  • السكري.
  • استخدام أدوية عن طريق الوريد.
  • العدوى بالمكورات العنقودية الذهبية.


أنواع الدمامل

تُوجد العديد من أنواع الدمامل وفيما يأتي توضيح لهذه الانواع[٣]:

  • الشحّاذ: يحصل الشحّاذ نتيجة الالتهاب الموضعي لبصيلة الشعر أو الغدد الموجودة في جفن العين، والشحّاذ هو ارتفاع أحمر اللون مؤلم يظهر في قاعدة الرموش، أو أسفل الجفن أو داخله.
  • النّاسور الشعري: يحدث الناسور الشعري بعد الرحلات الطويلة التي تتطلب الجلوس لفترة طويلة، ويظهر الناسور الشعري فوق انثناء المؤخرة على شكل منطقة صغيرة من الالتهاب في قاعدة المنطقة التي تحتوي على بصيلات الشعر، وتكبر هذه المنطقة مع مرور الوقت لتشكل عقيدة مؤلمة شديدة نتيجة التهيج الحاصل من الضغط المباشر على المنطقة.
  • التهاب الغدد العرقية القيحي: يحدث هذا الالتهاب موضعيًّا في بصيلات الشعر أسفل منطقة الفخذ والإبط، يصعب علاج الالتهاب بالمضادات الحيوية لوحدها، ويحتاج علاجها إلى إجراء عملية جراحية لإزالة بصيلات الشعر المتضمنة.
  • حب الشباب الكيسي: يؤثر حب الشباب الكيسي على الوجه خلال سن المراهقة، ويظهر في طبقات أكثر عمقًا من الأنسجة من حب الشباب المعتاد، ويعمل هذا الحب عند انسداد القنوات الدهنية والتهابها.
  • الجمرات: تغطي الجمرات مساحة أكبر من الدمامل؛ إذ تتضمن مجموعة من بصيلات الشعر، كما أنها تكون مصحوبة بالقشعريرة أو الحرارة، وتمتلك الجمرات فتحة أو أكثر على الجلد وهي حالة أخطر من الدمامل.


علاج الدّمامل

تعالج الدمامل الصغيرة في المنزل عمومًا، أما الدمامل الكبيرة فتعالج عند الطبيب، وفيما يأتي توضيح لذلك بالتفصيل[٤]:

الدّمامل الصغيرة

يمنع شق الدمامل أو عصرها أبدًا؛ إذ يمكن أن ينشر ذلك العدوى، تتحسّن معظم الدمامل دون الحاجة لعلاج طبي، ويعد وضع قطعة قماش رطبة دافئة على الدمامل ولمدة 10- 20 دقيقة وتكرار ذلك 3- 4 مرات في اليوم إحدى أفضل الطرق التي يمكن اتباعها لتسريع شفاء الدمامل، إذ تزيد الحرارة من كمية الدم المتحرّك في المنطقة المحيطة بالدمّل، وبالتالي يزداد تواجد كريات الدم البيضاء المقاومة للعدوى في المنطقة، وعندما تبدأ الدمامل بإخراج محتواها تغسل بغسول مضاد للبكتيريا حتى يخرج القيح بأكمله ومن ثم تفرك بالكحول، ويوضع مضاد حيوي موضعي كالمرهم مع ضماد عليها، تغسل المنطقة مرتين إلى ثلاث مرات يوميًّا، وتستخدم الكمادات الدافئة حتى تشفى، يمكن استخدام مسكنات الألم التي توصف دون وصفة طبية للتخلص من الألم المصاحب للدمامل مثل تركيبة الآيبوبروفين أو الباراسيتامول، وفي حال لم يُشفَ الدمّل يمكن أن يقرر الأخصائي إخراج محتواها أو التحويل للمشفى للقيام بذلك، ويتم ذلك بتخدير المنطقة واستخدام مشرط أو إبرة معقمة لشق الدمّل[٥][٦].

الدّمامل الكبيرة

تعالج الدمامل الكبيرة والجمرات بعمل شق صغير من قبل الطبيب في رأس الدمّل وإخراج محتواها، وفي حال لم يكن من الممكن إخراج محتواها بالكامل نتيجة عمق العدوى يمكن عصرها بشاش معقم للمساعدة بخروج القيح وإزالته، ويمكن في بعض الأحيان أن يصف الطبيب مضادات حيويّة للمساعدة في شفاء العدوى المتكررة أو الشديدة[٤]، وتتضمن التركيبات الدوائية للمضادات الحيوية الموضعية، أو الفموية، أو الوريدية التي يمكن أن يصفها الطبيب لمكافحة العدوى ما يأتي[٧]:

  • التيتراسايكلين.
  • التريميثوبريم/سلفاميثوكسازول.
  • الميوبيروسين.
  • الليفوفلوكساسين.
  • الجينتاميسين.
  • الإريثرومايسين.
  • الدوكسيسايكلين.
  • الكليندامايسين.
  • السيفاليكسين.
  • السيفترياكزون.
  • السيفوتاكزيم.
  • السيفازولين.
  • الأمبيسيللين.
  • الأموكسيسيللين.
  • الأميكاسين.


العلاجات الطبيعية

يمكن عمومًا تعجيل شفاء الدّمامل بتطبيق أي مركب له خصائص مضادة للفطريات، أو للفيروسات، أو للبكتيريا، أو مركبات تدعم المناعة أو تحسّن تدفق الدم، ويوجد العديد من العلاجات المنزلية التي ظهر أنها تحسّن وقت شفاء الدّمامل وتحفّزها لإخراج محتواها، وتتضمن هذه العلاجات ما يأتي[١]:

  • زيت النّيم.
  • زيت عشبة العنزة العطري أو مستخلصها.
  • زيت الأقحوان العطري.
  • الكركم مع الزنجبيل وذلك بغليهم وهم بداخل قماشة نظيفة بماء مالح ثم وضعهم على الدمّل من 5- 10 دقائق، أو خلطهم سويّة لعمل معجون منهم.
  • زيت شجرة الشاي.
  • الثوم الطازج إذ يضغط الثوم لإخراج السائل ويوضع السائل على الدمّل لمدة 10- 30 دقيقةً مرة أو مرتين في اليوم.
  • البصل النيئ وذلك بأخذ شرحة سميكة منه ولفها بضماد ووضعها فوق الدمّل لمدة ساعة واحدة مرة أو مرتين في اليوم.
  • مستخلص زيت الخروع.


مضاعفات الإصابة بالدمامل

يمكن أن تتسبب الدمامل بمضاعفات في حالات نادرة خاصة عند الأفراد الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة، تتضمن هذه المضاعفات ما يأتي[١]:

  • التهاب وعدوى أنسجة صمام القلب.
  • تعفّن الدم.
  • الندوب.
  • الإصابة بعدوى بصيلات الشعر.
  • انتقال العدوى لطبقات أعمق في الجلد.
  • الإصابة بداء الجمرات، تشكل الدمامل أو إعادة تشكلها في تجمعات.


أسباب تستدعي منكِ مراجعة الطبيب

ينبغي على المصاب بالدمامل مراجعة الطبيب في الحالات الآتية[٨]:

  • تكرار الإصابة بالدمامل.
  • إذا كان الدمّل كبير الحجم ومؤلمًا.
  • الشعور بحمّى أو خطوط حمراء خارجة من التقرحات.
  • إذا كان الدمل على العمود الفقري أو الوجه.
  • عدم شفاء الحمّى بعد مضي أسبوع من العناية المنزلية.


كيف تحدّين من انتشار الدمامل

لا يمكن الوقاية من الإصابة بالدمامل في جميع الأوقات، ولكن يمكن اتباع النصائح الآتية للحد من انتشارها لمناطق أخرى من الجسم[٩]:

  • تجنبي مشاركة الممتلكات التي تلامس الجلد مع الآخرين وتتضمن هذه الممتلكات المناشف، ومعدات الرياضة، وشفرات الحلاقة.
  • حافظي على الأسطح التي يمكن ملامستها نظيفة ومعقمة باستمرار وتتضمن أسطح المنزل، وأحواض الاستحمام، ومقاعد المرحاض، ومقابض الأبواب.
  • اغسلي الملابس والفراش بالماء الساخن، وأضيفي مبيض مع المعقم والتأكد من ضبط النشافة على الحرارة العالية عند التجفيف.
  • اغسلي يديكِ بالماء والصابون ونظفي الدمامل عند حدوث أي تلامس مع شخص آخر.
  • ابقي الدمامل مغطاة بضماد نظيف طوال الوقت.

المراجع

  1. ^ أ ب ت Jennifer Huizen (7-12-2017), "Home remedies for boils"، medicalnewstoday, Retrieved 30-7-2019. Edited.
  2. John P. Cunha (25-10-2018), "Boils"، emedicinehealth, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  3. Charles Patrick Davis (17-1-2019), "Boils: Pictures, Causes, Symptoms and Treatment"، medicinenet, Retrieved 27-8-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Boils and carbuncles", mayoclinic,6-3-2018، Retrieved 31-7-2019. Edited.
  5. "Boils and carbuncles", nhs,18-7-2017، Retrieved 31-7-2019. Edited.
  6. Debra Jaliman (18-11-2017), "Boils"، webmd, Retrieved 30-7-2019. Edited.
  7. Scott Frothingham (13-9-2018), "Antibiotics for Boils: Prescribed and Over-the-Counter"، healthline, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  8. "Slideshow: A Visual Guide to Boils", webmd,23-5-2018، Retrieved 15-8-2-019. Edited.
  9. Diana K. Wells (18-9-2018), "How to Get Rid of a Boil: Treating Small and Large Boils"، healthline, Retrieved 24-8-2019. Edited.
363 مشاهدة