كيف تكونين شخصية جذابة اجتماعيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ١٩ مايو ٢٠٢٠
كيف تكونين شخصية جذابة اجتماعيا

الشخصية الجذابة اجتماعيًّا

تُعد الشخصية الاجتماعية المميزة من العوامل الرئيسة التي تجعل الشخص محط اهتمام الآخرين وتفضيلهم، ولتحديد ما إن كان الشخص يتمتع بالجاذبية الاجتماعية، عليه أن يجيب عن سؤال محدد، وهو: "هل يشعر بالتفاف الناس حوله، أم يشعر بابتعادهم عنه؟" وتساعد الإجابة في تطوير الفرد لمهاراته وعلاقاته الاجتماعية، سواء أكان ذلك على صعيد العمل أو الأسرة، أو الأصدقاء، أو الجيران، وكلّ من يتعامل معهم، ويُفيد تطوّر شخصيته الاجتماعية جميع الفئات التي يتعامل معها، لما يقدّمه لهم من تعزيز ودعم ومحبة تمكّنهم من النجاح على المستويين المهني والشخصي، ويتطلّب التحلّي بشخصية جذابة بعض المهارات السلوكية والمعرفية للوصول لمرحلة مرضية يطمح إليها الشخص، عندها سيكسب ثقةً كبيرةً بنفسه، لما سيشعر به من اهتمام وإعجاب المحيطين به[١].


إليكِ هذه الطرق لتكوني جذابةً اجتماعيًّا

لتكوني جذابةً اجتماعيًّا، عليكِ أخذ النصائح التالية بعين الاعتبار[١]:

  • تعاملي باحترام، وأظهري ذلك بالقدر نفسه لكلّ من هم حولكِ بغض النظر عن نوع جنسهم، أو اختلاف جنسياتهم، أو مستواهم المادي أو الاجتماعي، أو طبيعة العلاقة التي تربطكِ بهم، فالأشخاص الناجحون اجتماعيًّا والمحبوبون يتّصفون بحسن معاملة الآخرين لأنّها الطريقة التي يريدون أن يُعاملوا بها.
  • تواضعي للجميع، ولا تتصرفي مع الناس كما لو أنكِ أفضل منهم، حتى عندما لا يعجبكِ شخص ما، تعاملي معه بلباقة وود، مما سيكسبكِ تقديرًا وشعبيةً عند كلّ من هم حولك.
  • اقرئي أفكار من تتعاملين معهم، وحاولي فهم طريقة تفكيرهم، وذلك بمعرفة ما يسعدهم وما يغضبهم، وما يرضيهم وما يزعجهم، فهذه أفضل طريقة لتحددي كيف تعاملين كلّ فرد منهم وفقًا لشخصيته واهتماماته، ولا تتوقعي أن تتبعي أسلوبًا واحدًا سيعجب الجميع، سيساعدكِ كثيرًا أن تضعي نفسكِ مكان الآخرين وتتخيلي ما أنتِ بحاجة لسماعه أو فعله، وافعليه من أجلهم.
  • اهتمّي بالناس من حولكِ، وأظهري رغبتكِ برعايتهم والاعتناء بهم، خاصةً إذا كانوا يمرّون بأوقات صعبة، أو حتى مناسبات سعيدة، فكلّها تحتاج للمشاركة والدعم، حاولي دائمًا التواجد وتلبية ما يطلبون، سانديهم، واستمعي إليهم جيدًا، وقدمي لهم المشورة، واقترحي الحلول للمشكلات، وتحدّثي معهم بما يكسبهم الراحة والأمان عندما يحتاجون، وأثبتي لهم أنكِ تهتمين بالتفاصيل الصغيرة في حياتهم.
  • تجنّبي الحديث عن نفسكِ طوال الوقت، ولا تجعلي إنجازاتك وإعجابك بنفسكِ وحبكِ لذاتكِ هو محور حديثكِ دائمًا، لأنّ هذا يثير الاشمئزاز الاجتماعيّ لدى الناس، وكلّ من يفعل ذلك يخسر التفاف من هم حوله، أمّا من يتمتعون بشخصيات اجتماعية ناجحة فيستمعون لقصص نجاح الآخرين ويتجنبون الحديث عن أنفسهم.
  • كوني على طبيعتك، لا تتظاهري بالاهتمام فقط لإرضاء من هم حولك، فقد ينخدع بعضهم بمشاعرك المزيفة في البداية ولكنهم في النهاية سيعرفون الجانب الحقيقي لشخصيتكِ، يمكنكِ أن تكوني محبوبةً اجتماعيًا دون ادّعاء الحب لمن لا تحبينهم بالفعل، فلا تتقمصي شخصيةً أخرى مختلفةً عن شخصيتك، إذ إن صدقكِ سيزيد من قرب الناس إليكِ.
  • ابتسمي وابتهجي في معظم الأوقات، فالناس تميل وتنجذب للشخص المتفائل الإيجابيّ، ويحبون رؤية الوجه المبتسم السعيد، لما ينشره من راحة وأمان، وإن شعرتِ بعدم الرغبة في التبسم يمكنكِ على الأقل تجنب العبوس فهو ينفّر الناس.


كيف تعرفين أنكِ شخصية جذابة اجتماعيًّا؟

توجد عدة علامات يمكنكِ من خلالها تحديد ما إذا كانت شخصيتك جذابةً اجتماعيًّا أم لا، ومنها ما يأتي[٢][٣]:

  • حصولكِ على المديح وسماعك لعبارات الإطراء باستمرار، إذ يُعدّ مؤشرًا حول جاذبية شخصيتك الاجتماعية، وهو علامة تلقائية على كونكِ محبوبةً، وأن مظهرك وتفكيرك رائعان، وغياب المديح سيترك في نفسكِ شكوكًا داخليةً، لكن هذا لا يعني أنك لا تستحقين المديح، إذ يعتقد بعض الناس أنهم غير مضطرين للثناء عليكِ لأنك تعرفين جيدًا أنك رائعة ومميزة، ولا تحتاجين من يذكرك بذلك، فلا تقلقي إن لم تحصلي على مديح الآخرين.
  • شعورك بأنك محط أنظار الناس وتلفتين انتباههم، إذ يحدقون بكِ طويلًا، لدرجة تعرفين بها أنهم يستمتعون بحضورك، شكلًا ومضمونًا، وقد تستمر نظراتهم حتى أثناء مرورك بجانبهم، أو لحظة مغادرتك لمكان تواجدههم، ومن الممكن أن تلاحظي ارتباك المعجبين بكِ وصعوبة تركيزهم عندما يتحدثون إليكِ.
  • استقبالكِ للرسائل والاتصالات عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو غيرها باستمرار، وفي المناسبات المختلفة، إذ يعبر فيها مرسلوها عن رغبتهم في التواصل معكِ.
  • مواجهتك لبعض التصرفات السلبية مثل الاستياء من قبل بعض الناس، وتشير للغيرة منكِ، وهي طريقتهم للتعبير عن ذلك، فلا تكترثي لتصرفاتهم، فهم يعانون من مشاكل الثقة بالنفس.
  • مبادرة الآخرين للحديث معكِ، فقد يفتحون مواضيع عامةً مثل السؤال عن الطقس، أو غيره من الأمور ليس اهتمامًا بالإجابة، بل بالتحدث معكِ.
  • شعور من حولكِ بالغضب إن تكلمتِ عن نفسكِ سلبيًا، أو تحدثتِ عن عيب في شخصيتكِ، ودفاعهم عنكِ لإيمانهم بتميزك وروعة شخصيتك.
  • اقتراب الناس منك، إذ لا يتركون مسافةً كبيرةً عند التحدث معكِ، أو الاستماع لحديثك، وقد تقترب منكِ السيدات ويحاولن إظهار محبتهن بلمسك باليد أو الطبطبة عليك.
  • حصولك على التهنئة بكل المناسبات الشخصية والعامة، فاهتمام الناس بكِ يجعلهم لا يفوتون مناسبةً لإهدائك الهدايا، والبطاقات، وعبارات التبريك، ليعبروا لك كم أنت مميزة ومحبوبة.


من حياتكِ لكِ

عليكِ التصديق بأنّك جذابة، فالجاذبية الاجتماعية لا تكون لأسباب تتعلّق بالشكل فقط، إنما بالمضمون أيضًا، فيجب أن تؤمني بنفسك، وألا تستخفّي بقدراتك، ولا تقيّمي نفسك تقييمًا غير منصف، فكل واحد منا لديه بعض الصفات التي لا تعجبه في نفسه، فكري فقط في أنّك محبوبة ومميزة، وأنّ الجمال يأتي من الداخل، بالتأمّل الذاتيّ، فلا تقارني نفسكِ بغيركِ، أو بما يضعه الناس من معايير للجاذبية، فالأذواق والاهتمامات مختلفة، فكّري بتوطيد علاقاتكِ وتقبل الآخرين حتى لو اختلفتِ معهم، واقتربي ممن يجعلونك ترين نفسكِ بأجمل صورة، وخذي برأي من تثقين بهم إن قدموا لكِ اقتراحات حول تطوير شخصيتكِ، وتحسين مهاراتكِ، سيكسبكِ ذلك ثقتكِ وثقة الآخرين بك، واهتمي بمظهركِ، وانظري لشكلكِ بطريقة إيجابية، وبادري للتواصل مع الناس، وركّزي على نقاط القوة في شخصيتك، وأظهريها للجميع، حتى تشعري بالرضا عن نفسكِ[٢].


المراجع

  1. ^ أ ب Amro Elserty (7-5-2017), "Tips On How To Be A Socially-Attractive Person"، forbesmiddleeast, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  2. ^ أ ب Tanisha Herrin (27-4-2020), "How To Tell If You Are Attractive: 9 Ways You’re More Attractive Than You Think"، regain, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  3. reckontalk staff, "15 Signs That You Are Much More Attractive Than You Think"، reckontalk, Retrieved 19-5-2020. Edited.