كيف يتم صنع الزجاج

كيف يتم صنع الزجاج

كيف يُصنع الزجاج؟

فيما يلي خطوات صناعة الزجاج في المصانع الزجاجية التجارية[١]:

  • يُمزج الرمل مع بقايا الزجاج الناتجة عن عملية إعادة التدوير، ويمزج أيضًا مع كربونات الصوديوم وكربونات الكالسيوم، ثم يُعرض لحرارة عالية في أفران خاصة، وتساعد كربونات الصوديوم في خفض درجة حرارة ذوبان الرمل، الأمر الذي يوفر الطاقة خلال عملية الصنع، إلا أن هذا الأمر يؤدي إلى بعض السلبيات، إذ يُنتج نوع من الزجاج القابل للتحلل في الماء. ومن جهة أخرى، تكمن أهمية استخدام كربونات الكالسيوم في إيقاف عملية التحلل تلك.
  • يُسكب الزجاج المنصهر في قوالب خاصة لتشكيل الزجاجات، مثل الأكواب والأوعية الأخرى، وقد يُسكب أحيانًا في وعاء كبير مصنوع من معدن القصدير المنصهر لصنع صفائح زجاجية خاصة لصنع النوافذ.



من خصائص الزجاج

من الخصائص الفيزيائية والحرارية ما يلي[٢]:

  1. الكثافة: في الزجاج الصلب تترتب الذرات معًا بكثافة أقل من ترتيبها في الكريستال، الأمر الذي يترك الكثير من الفراغات الخلالية بين تلك الذرات، وهذه الفراغات تؤدي إلى ما يُعرف بمصطلح "الحجم الخالي"، الأمر المسؤول عن تدني كثافة الزجاج في المقارنة مع كثافة الكريستال.
  2. المرونة واللدونة: تُقاس درجة صلابة الزجاج بأداة ألماسية دقيقة، إذ إن تطبيق تلك الأداة على سطح الزجاج يؤدي إلى إحداث تغير أو تشوه بلاستيكي أو تغير دائم في أبعاد الزجاج، ولكن من الجدير بالذكر أنّ ذلك التغير غير ملحوظ، وما يهم هنا أنّ الزجاج هش؛ بمعنى أنّ الجسم الزجاجي يتكسر فجأة وبشكل كامل.
  3. القوة والتكسّر: الزجاج من المعادن القوية، وهو أقوى من أغلب المعادن الأخرى، فعند تعرض الزجاج لضغط كبير من الممكن أن يخضع الزجاج للعكس إلى حدٍ ما، ولكن ليس للكسر.
  4. اللزوجة: تُعرف لزوجة الزجاج بمدى اتّزانه أو توازنه، وتُقاس بوحدات سم لكل غرام في الثانية، وكلما زادت درجة الحرارة تزيد هذه الخاصية.
  5. التمدد الحراري: يتمدد الزجاج عادةً عندما يسخن، ويتقلص عندما يبرد.
  6. انتقال الحرارة: من الجدير بالذكر هنا أنّ الزجاج لا يوصل الحرارة، ولكن من ناحية أخرى تزداد الموصلية الإشعاعية للزجاج مع ازدياد درجة الحرارة.


مميزات وعيوب الزجاج

مميزات الزجاج: من مميزات استخدام الزجاج، ما يلي[٣]:

  • انعكاس ضوء الشمس الطبيعي ذو أثر إيجابي على الأفراد والعاملين.
  • خفض التكلفة المادية الخاصة بالتدفئة، نظرًا لكون الزجاج يسمح بنفاذ أشعة الشمس، بالتالي الحصول على الدفء.
  • المظهر الجمالي المُرضي المترتب على استخدام الزجاج في العديد من المنشآت والمباني والتصاميم الداخلية للمنازل.


عيوب الزجاج: فيما يلي بعض عيوب استخدام الزجاج[٣]:

  • مخاطر الصحة والسّلامة.
  • التكلفة المادية العالية لتبريد المباني والمنشآت في الفصول الحارة من السنة.
  • التعرض الزائد لأشعة الشمس ممّا قد يؤدي إلى الإصابة بوهج الشمس.


ما مجالات استخدام الزجاج؟

يدخل الزجاج في الكثير من الاستخدامات، ومنها[٤]:

  • أدوات المائدة (الأكواب، الصحون، الكاسات، الزبديات وغيرها).
  • التعبئة في مجالات صناعة العطور ومستحضرات التجميل، إضافةً إلى الأدوية، زجاجات مياه الشرب، أو كإناء خاص لحفظ الأطعمة والمأكولات .
  • قطاع الإنشاءات والمباني السكنية، إذ يُستخدم الزجاج في صناعة النوافذ، الواجهات، الحدائق الشتوية أو البيوت البلاستيكية، إلى جانب العزل والبُنية التعزيزية.
  • التصميم الداخلي والأثاث والديكور المنزلي (المرايا، القواطع الزجاجية، الطاولات، الرفوف والإضاءة).
  • الأجهزة والالكترونيات (أبواب أفران الطهي، لوح الطهي، التلفاز، شاشة الكمبيوتر، الأجهزة الذكية).
  • السيارات والنقل (ألواح الزجاج الأمامية، الأضواء الخلفية، مكونات السيارة خفيفة الوزن وقوية البُنية، الطائرات والسفن وما إلى ذلك).
  • التكنولوجيا الطبية والحيوية، هندسة علوم الحياة والزجاج البصري.
  • الحماية الإشعاعية ضد الأشعة السينية والأشعة النووية.
  • أسلاك الألياف الضوئية (الهواتف، التلفاز، الكمبيوتر: الهدف منها حمل المعلومات ونقلها).
  • في تطبيقات الطاقة المتجددة (الزجاج المُستخدم في الطاقة الشمسية، توربيدات الرياح).


تعرّفي على أفكار لإضافة الزجاج كديكور في منزلك

فيما يلي مجموعة من أفكار إضافة الزجاج كديكور في منزلكِ[٥][٦]:

  • استخدام المرايا والأباجورات المصنوعة من الزجاج الملون، كما أن الزجاج المرصّع بالفسيفساء يتناسب مع قطع الأثاث، بالأخص كقطع زينة فوق الطاولات أو حواجز جدارية بين الغرف.
  • استخدام الزجاج شبه الشفاف أو المعتم لابتكار حاجز جداري.
  • استخدام الزجاج الملون الأصلي في مدخل البيت، أو الممرات، أو في المطبخ، بالتحديد في أبواب خزائن المطبخ، الأمر الذي يمنح لمسة عصرية وجمالية على المكان.
  • استخدام الزجاج المطلي من الخلف يُعد أحد الخيارات المثالية للاستخدام في أبواب خزانات الملابس، أو الأسقف، أو في تلبيس الحائط وما شابه.
  • المرايا والزجاج المطبوع عليه رقميًا من لمسات الديكور التي تُبرز تصميم المنزل الداخلي.
  • استخدام القواطع الزجاجية بدل الجدران الاعتيادية بين الغرف، كما أن القواطع ذات الطبقتين تسمح للضوء بالثبات في الفراغ، كما تحد من انتقال الصوت وتدعم خاصية عزل الصوت.
  • إحضار بعض الزجاجات الفارغة، ووضع أغصان ورود أو أزهار ملونة بداخلها وإغلاقها بفوهة خشبية، ووضعها كقطع زينة في الغرف.
  • إدراج السلالم الزجاجية ضمن ديكور أو تصميم المنزل الداخلي.
  • وضع طاولة زجاجية في المنزل يوحي باللمسات العصرية الطبيعية.


كيف تُزيّنينَ الزجاج بالرسومات والألوان؟

إليكِ الطرق الآتية[٧]:

  • ارسمي التصميم المرغوب على الزجاج بغراء ساخن قبل طلائه، ثمّ اتركيه حتى يجفّ، ثم اطليه باستخدام عبوات رشّ الألوان.
  • ارسمي تصميم دقيق باليد باستخدام فرشاة صغيرة بعد وضعها في طلاء من نوع الأكريليك.
  • ضعي صورة ترغبين فيها أسفل صحن أو داخل كأس زجاجي إن أردتِ تزيينه، ثمّ استخدمي الصورة كدليل لكِ للرسم.
  • قصّي الرسومات التي تُعجبكِ بعد رسمها على ورق الفينيل اللاصق، ثم ضعي طبقتين من طلاء الأكريليك على الزجاج، ثم أزيلي أوراق الفينيل بعد ذلك.
  • اطلي سطح الزجاج بالغراء، ثم أضيفي المواد اللامعة (الغليتر البراق).

المراجع

  1. Chris Woodford. (19/1/2021), "Glass", explainthatstuff, Retrieved 24/3/2021. Edited.
  2. "Properties Of Glass", britannica, Retrieved 24/3/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "The pros and cons of glass design", koguk, 7/3/2018, Retrieved 24/3/2021. Edited.
  4. "Applications", glassallianceeurope, Retrieved 24/3/2021. Edited.
  5. PURNIMA GOSWAMI SHARMA (11/6/2017), "How to use glass in your home décor", housing, Retrieved 24/3/2021. Edited.
  6. "10 Really Fascinating Ways To Add Glass In Your Home Decor", architectureartdesigns, Retrieved 24/3/2021. Edited.
  7. Nicole Bolin (17/9/2020), "How to Paint Glass Jars", wikihow, Retrieved 24/3/2021. Edited.
367 مشاهدة