أفضل نظارة شمسية نسائية

أفضل نظارة شمسية نسائية

النظارات الشمسية

يدخُل عنصر الموضة أساسًا في ارتداء الناس للنّظارات الشّمسية، إلا أنه توجد فوائد صحيّة لها، أهم فائدة أنها تحمي العينين من الأشعة فوق البنفسجيّة التي لها آثار ضارّة على الجفن والقرنية والعدسة والشبكية، وينبغي ارتداء النظّارة الشمسية على مدار العام سواء أكان الفصل صيفًا أم شتاءً لأنّنا دائمًا ما نكونُ عُرضةً للأشعة فوق البنفسجية حتّى لو كانَ الجوُّ غائمًا، كما يُمكن للثلوج أن تعكس أشعة الشمس، لذلك فإنَّ متزلجي الجليد يرتدون النظارات الشمسية عند ممارستهم للتزلج؛ لأنَّ الإفراطَ في التّعرضِ للأشعةِ فوق البنفسجيةِ يُمكن أن يُلحِق الضرر بالقرنية[١].


أفضل نظارة شمسية نسائية

ترتدي نسبة لا بأسَ بها من النساء النظارات الشمسيّة، البعض منهنَّ قد يركّزنَ على سعر النظّارة وتصميمها فقط، لكن توجد معايير خاصّة ينبغي للنساء أو الفتيات أخذها بعين الاعتبار عند شراء النظارة الشمسية للحصول على الحماية اللّازمة من الأشعة الضارّة، لأنَّ الغرض الحقيقي من ارتدائها هو حماية العين وليس الاستعراض بها، ومن معايير اختيار النظارة الشمسية ما يأتي[٢]:

  • الحماية من الأشعة فوق البنفسجية: وهي أهم المواصفات الواجب توافرها في النظارة الشمسية المناسبة، لهذا يُنصح باختيار النظارة الشمسية التي توفر حمايةً بنسبة 99-100% من الأشعة فوق البنفسجية، لأنَّ التعرّض للأشعة لمدة طويلة قد يؤدي إلى إصابة العين بالعديد من الأمراض مثل مرض الساد والتنكس البقعي.
  • أن تكون النظارة الشمسية مُستَقطَبةً: إذ يوجد اعتقاد خاطئ شائع بأنّ جميع العدسات المُستَقطبة تحمي العيون من الأشعة فوق البنفسجية، لكن هذهِ المعلومة غير صحيحة؛ لأنَّ الهدف الحقيقي من النّظارات الشمسية المصنوعة من العدسات المُستقطبة هو الحد من التوهّج الناتج عن انعكاس الضوء على الأسطح بدرجة كبيرة، وقديمًا كانَ الصيّادون يحرصونَ على ارتداء هذا النوع من النظارات لأنهم يحتاجونَ لرؤية واضحة للماء، لكن في وقتنا الحالي تُستخدم هذهِ النظارات على نطاق واسع من قِبل الرياضيين وعشّاق ممارسة الأنشطة في الهواء الطّلق والأشخاص ذوي العيون الحساسة، لكن ينبغي التأكد عند اختيار النظارة المُستَقطَبة من أنها توفر الحماية من الأشعة فوق البنفسجية.
  • اللون: إنَّ لون عدسة النظّارة الشمسية مهم جدًّا لحماية العين، ولا يعني لون العدسة الغامق أنها أكثر أمانًا؛ فالأشخاص الذين يُفضلون التباين الأمثل والحد الأعلى من الرؤية الواضحة عليهم استخدام اللون الأخضر من عدسات النظر.
  • مناسبة للوجه: بعدَ التأكّد من أنَّ النظّارة الشمسية توفّر معايير الحماية الضرورية يُمكن بعد ذلك اختيار شكل النظارة المناسبة لشكل الوجه، لأنَّ لكل وجه نظارةً خاصةً تُناسبه، ويُمكن الاستعانة بالأشخاص الموجودين في متجر بيع النظارات لاختيار النظارة الشمسية المناسبة لكِ.


أسباب ارتداء النظارات الشمسية

يعتقد معظم الناس أنَّ الهدف من ارتداء النظارة الشمسية هوَ حماية العين من وهج الشمس، لكن توجد العديد من الأسباب الأخرى لارتداء النظارات الشمسية ، وهي ما يأتي[٣]:

  • منع المشكلات الصحيّة التي تُسببها الشمس: إنَّ التعرّض لأشعة الشمس لفترات طويلة يمكن أن يؤدي إلى مجموعة من الأمراض مثل التنكس البقعي الذي قد يتسبب بضعف البصر والعمى في النهاية لكثير من الحالات، ومن الأمراض الأخرى التي قد تُسبّبها الشمس سرطان الجلد؛ إذ إنَّ الجلد المحيط بالعينين بما في ذلك الجفون يكون حسّاسًا جدًّا لأشعة الشمس، ويُعثر على حوالي 10% من سرطانات الجلد بالمنطقة المحيطة بالعين، فارتداء النظارة الشمسية لا يحمي العينين فقط بل يحمي الجلد.
  • حماية العين من بعض العناصر: إنَّ الشمس ليست الشيء الوحيد الذي يُمكن أن يضر بالعين؛ فقضاء الوقت في الخارج قد يُعرّضها للضرر من بعض العناصر الأخرى مثل الثلج والغبار والرياح، وقد يتفاجأ البعض عند المعرفة بأنَّ قضاء بعض الوقت في الثلوج يُمكن أن يكون ضارًّا بالعينين، وسبب ذلك يرجع إلى أنَّ الثلوج تعكس 80% من الأشعة فوق البنفسجية من الشمس ويُمكن لذلك أن يُسبّب حالةً اسمها عمى الثلوج، إذ إنَّ وهج الشمس قد يُتلف القرنية فعلًا، والعنصر الثاني الذي ينبغي ارتداء النظارة الشمسية لحماية العين منهُ هو الرمال؛ فدخول الرّمل إلى العينين يمكن أن يكون مؤلمًا جدًّا وخطيرًا، لأنَّ حبّات الرمل الصغيرة قد تخدش العين من الداخل وتتسبّب بضررٍ دائمٍ لها، أمّا العنصر الثالث الذي ينبغي حماية العين منهُ فهوَ الرياح، إذ إن الخروج في جو عاصف يُمكن أن يُهيّج العينين ويُدخل الغبار فيهما.
  • تعزيز الشفاء والتّعافي: عند إجراء الشخص عملية الليزك لتصحيح الرؤية من الضروري حرصه على ارتداء النظارة الشمسية لحماية العين بعد العملية ومساعدتها على الشفاء السريع، لأنَّ الرعاية الصحيّة غير السليمة للعين بعد الجراحة يُمكن أن تؤدي إلى مضاعفات سلبية يُمكن تجنّبها باتباع أوامر الطبيب وبارتداء النظارات الشمسية.
  • تجنّب الإصابة بالصداع النصفي: إنَّ أشعة الشمس الساطعة يُمكن أن تُسبّب ألم الصداع النصفي للأشخاص المصابين بهذا المرض، وارتداء النظارة الشمسية عند الخروج سيمنع الإصابة بألم الصداع النصفي أو ألم الشقيقة، كما يُمكن أن يساعد في الحد من الإجهاد والتعب عند الخروج.
  • المساعدة على القيادة الآمنة: إنَّ ارتداء النظارات الشمسية يُحسّن من الرؤية أثناء قيادة السيّارة كما أنّهُ يُعطي شعورًا بالراحة، لكن ينبغي عدم ارتداء النظارة الشمسية عند القيادة ليلًا لأنها غير آمنة.
  • المظهر الجمالي: تُعطي النظارات الشمسية لمرتديها المزيد من الأناقة والجمال لمظهرهم، وتوجد الكثير من الأشكال والألوان والعلامات التجارية من النظارات الشمسية، وعلى الشخص اختيار ما يتناسب مع نمط لباسهِ وأنشطتهِ.


كيفية اختيار النظارة الشمسية المناسبة لشكل الوجه

إنَّ لشكل الوجه دورًا كبيرًا في اختيار النظارة الشمسية بعد التحقّق من الشروط اللّازمة للحماية، فشكل الوجه هو ما يُحدّد شكل النظارة الملائمة لهُ، وفيما يأتي أشكال الوجوه الشائعة وشكل النظارة المناسبة لكل وجه[٤]:

  • الوجه الدائري: إنَّ للوجه الدائري منحنياتٍ ملحوظةً وزوايا أقل حدّةً، وأفضل نظارة للوجه المستدير هي النظارة ذات العدسات حادّة الشكل التي تمنح طولًا للوجه، وينبغي تجنّب اختيار النّظارة الدائرية.
  • الوجه المربع: يتمتع الوجه مربع الشكل بتقارب في طولهِ وعرضهِ، كما يتميّز بجبين عريض وفك بارز، وأفضل نظارة للوجوه المربعة هي النظارات المشتديرة أو بيضاوية الشكل لأنها ستساعد على توازن شكل الوجه وزواياه.
  • الوجه البيضاوي: يتناسب طول الوجه البيضوي وعرضه، وتُعد النظارة الكبيرة التي تُغطي الوجه من الحاجبين إلى عظام الخد مناسبةً لشكل الوجه البيضوي، كما يُمكن اختيار النظارات المربعة أو المستطيلة.
  • الوجه المستطيل: يتميز شكل الوجه المستطيل بطول أكبر من العرض، بالإضافة إلى ارتفاع منطقة الجبين، لذا يحتاج الوجه المستطيل إلى نظارات تُقلّل من هذا الارتفاع قدر الإمكان، والنظارة الشمسية المناسبة لهذا الوجه هي النظارة الدائرية أو البيضوية التي تتمتع ببعض العرض، وينبغي تجنب النظارات المستطيلة أو المربعة.
  • الوجه الماسي: تتميز الوجوه ذات الشكل الماسي بذقن وجبين ضيقين مع بروز لعظام الخد التي تكون أوسع جزء من الوجه، وتساعد النظارات المستديرة على إعادة التوازن لشكل الوجه.
  • الوجه القلب: ويُسمى أحيانًا الوجه المثلث، وهو يتمتع بجبين عريض وذقن بارز، وأفضل نظارة لهذا الوجه هي النظارة التي تمنح عرضًا للخدود وتحد من عرض الجبين وأفضل اختيار هي نظارات عيون القطة وذات الجسر الواصل بين العدستين والنظارات التي تتميز بحواف مستديرة لإعطاء الوجه مظهرًا أكثر توازنًا.


النّظّارات الشّمسيّة وتقنيات العدسات المختلفة

مع وجود الكثير من العدسات المتاحة، من الجيد استشارة الطبيب عند اختيار النظارات الشمسية، إذ يمكن أن تساعد العدسات المختلفة على الرؤية أفضل في ظروف معينة، ويمكن لطبيب العيون أو اختصاصي العيون المساعدة في اختيار عدسات النظارات الشمسية التي تُناسب احتياجات الشخص، ومن هذه العدسات[٥]:

  • العدسات المستقطبة: النظارات الشمسية ذات العدسات المستقطبة توفر عمومًا راحةً كبيرةً لأنها تُقلل من وهج الضوء الساطع الذي ينعكس على الأسطح المسطحة، وتُعد هذه العدسة أفضل نوع من أنواع العدسات.
  • العدسات المضادة للانعكاس: النظارات الشمسية المضادة للانعكاس تُقلل من الوهج عن طريق منع الضوء من الانعكاس عن السطح الخلفي للنظارة الشمسية.
  • عدسات المرآة: تحد من كمية الضوء التي تدخل إلى العينين، وبذلك تكون أكثر راحةً، وهي طبقات عاكسة تُطبق على السطح الأمامي لعدسات النظارات الشمسية لتقليل كمية الضوء التي تدخل العين.
  • العدسات المتدرجة: في هذا النوع يكون الجزء العلوي من العدسة أغمق من الأسفل، وهذه العدسات جيدة للقيادة لأنها تحمي العينين من أشعة الشمس العلوية وتسمح بمزيد من الضوء خلال النصف السفلي من العدسة للتمكن من رؤية لوحة القيادة بوضوح.
  • عدسات التدرج المزدوج: وهي عدسات متدرجة؛ تكون الأجزاء العلوية والسفلية منها داكنةً ووسط العدسة بلون أفتح، وتُعد هذه العدسات خيارًا رائعًا إذا كان الشخص يبحث عن نظارات شمسية غير مظلمة للغاية لكن تحمي العينين من أشعة الشمس الساطعة والضوء المنعكس على الرمال والمياه والأسطح العاكسة الأخرى.
  • نظارة شمسية متعددة البؤر: وهذه العدسة تُستخدم للأشخاص الذين يزيد عمرهم عن 40 عامًا ويُعانون من طول النظر.


أسئلة تُجيب عنها حياتكِ

تُوجد العديد من الأسئلة التي تشغل بال النساء حول ارتداء النظارات الشمسية ومن هذه الأسئلة[٥]:


النظارات الشمسية أمر ضروري أم مجرد موضة؟

يُعد ارتداء النظارات الشمسية أمرًا ضروريًا، إذ تحمي العينين من الأشعة فوق البنفسجية الضارة التي تنبعث من الشمس ويمكن أن تخترق الغيوم، ممّا قد يؤدي إلى إلحاق الضرر بالعينين.


متى أرتدي النظارات الشمسية؟

يجب ارتداء النظارات الشمسية في الفترة التي تكون أشعة الشمس فيها أقوى، أي في الفترة ما بين 10 صباحًا إلى 2 ظُهرًا، كما يكون انعكاس الأشعة فوق البنفسجية قويًا في حال الوجود في مكان فيه ماء أو رمل أو عند تساقط الثلوج، وفي حال قيادة السيارة إذ يُعدّ الزجاج الأمامي مصدرًا لانعكاس الأشعة فوق البنفسجية.


ما هي مواصفات النظارة المناسبة للقيادة؟

تُعدّ العدسة المستقطبة والمتدرجة من أفضل العدسات عند قيادة السيارة إذ تحمي العدسة المتدرجة العينين من أشعة الشمس وتسمح بمرور الضوء خلال النصف السفلي من العدسة وذلك لقيادة أكثر أمانًا، كما أن العدسات المستقطبة تقلل توهج الضوء المنعكس على سطح الزجاج[٦].


هل يجب أن يرتدي طفلي نظارةً شمسيةً؟

تُعد النظارات الشمسية ضروريةً للأطفال، فهم معرضون لخطر خاص لأنهم يخرجون في الشمس أكثر من البالغين، كما أن أعينهم أكثر حساسيةً، فيكون تأثير الأشعة فوق البنفسجية تراكميًا على مدى عمر الشخص، مما يعني أنه يجب البدء بحماية عيون طفلكِ في أسرع وقت ممكن.


هل هناك نوع نظارات شمسية مخصص لرياضة ما؟

نعم، تميل النظارات الرياضية عمومًا إلى أن تكون أكثر أمانًا من النظارات الشمسية العادية إذ تكون العدسات والإطارات مصنوعةً من مواد خاصة من غير المرجح أن تتحطم إذا تعرضت لضربة أو للسقوط إذ إنها تُوفر مزايا النظارات الشمسية والنظارات الواقية.


ارتداء نظارات الشمس ليلًا.. هل يضر؟

يُقلل ارتداء النظارات الشمسية في الليل من كمية الضوء التي تصل إلى شبكية العين، وبالتالي لا يُنصَح به تحت أي ظرف من الظروف خاصة عند القيادة في الليل لأنه سيزيد من ضعف البصر المرتبط بالظلام، حتى النظارات الشمسية ذات العدسات الصفراء أو الصفراء الخفيفة لا يجب ارتداؤها[٧].


المراجع

  1. "What are sunglasses really doing for your eyes?", piedmont, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  2. "4 things to think about before buying sunglasses", thesunglassesproject, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  3. "7 Reasons Why You Should Wear Sunglasses More Often", yoursummerskin, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  4. "How To Choose The Best Sunglasses For Your Face Shape", evo, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "Sunglasses: Frequently Asked Questions", allaboutvision, Retrieved 26-2-2020. Edited.
  6. "What are the best sunglasses for driving?", allaboutvision, Retrieved 26-2-2020. Edited.
  7. "Are There Benefits To Wearing Sunglasses At Night?", allaboutvision, Retrieved 26-2-2020. Edited.