أقوى أفلام الرعب لسهرة ممتعة

أقوى أفلام الرعب لسهرة ممتعة

أقوى أفلام الرعب لسهرة ممتعة

ما زال منتجوا الأفلام يصنعون أفلام الرعب المحببة إلى الكثير منا، وفيما يلي بعض أفلام الرعب المشوّقة التي يُمكنكِ مشاهدتها مع عائلتكِ[١][٢][٣]:

فيلم الثعبان الضخم (أناكوندا) Anaconda

أُنتج هذا الفيلم عام 1997، إلّا أنّه في عام 2020 أعلنت شركة سوني عن فيلم ثعبان عملاق منسي منذ عام 1997، واشتهر بالمخاوف الفعليّة التي يقوم بها، ويُناسب هذا الفيلم الأشخاص الذين يحبون مشاهدة الأفلام الخطيرة والمشوقة في الوقت ذاته.

فيلم على النحو الوارد أعلاه، أدناه (آز أبوف سو بيلو) As Above, So Below

أُنتج هذا الفيلم عام 2014 عندما توقف إنتاج أفلام الرعب المشوقة، وتدور قصته حول سُيّاح أغبياء يتجوّلون في باريس، ثم يبدؤون باستكشاف سراديب وقبور الموتى مما يضعهم في الكثير من المخاوف والمتاعب والمشاكل الخطيرة.

فيلم جليسة الأطفال (ذا بيبي سيتر) The Babysitter

أُصدر هذا الفيلم عام 2017، وحظيَ بشعبية كبيرة جدًا ممّا دفع شركة الإنتاج إلى صناعة جزء آخر تكميلي له عام 2020، وتلعب دور البطلة الممثلة سمارا ويفنج، والتي نجحت بأن تكون جليسة أطفال يُصادف بأنّها عضوة أيضًا في طائفة المعتلّين اجتماعيًا.

فيلم ابنة بلاك كوت (ذا بلاك كون دوتر) The Blackcoat’s Daughter

أُصدر هذا الفيلم عام 2015 من بطولة إيما روبرتس وكيرنان شيبكا ولوسي بوينتون، وتلعب شيبكا ولوسي دور فتاتين تُقيمان في مدرسة داخليّة وخلال استراحة طويلة لديهنّ تُشاهدان أنّ الأمور تسير على غير طبيعتها وبمستوى خارق للعادة، أمّا روبرتس فهي تُخطط لمؤامرة في مكان آخر أثناء طريقها للمدرسة، وأخيرًا يتلاقى الطرفان في عمل غريب وجذّاب.

فيلم كام (Cam)

أُنتج هذا الفيلم عام 2018 من بطولة مادلين بريور التي تستيقظ في يوم من الأيام لتجد نفسها متصلة بالانترنت دومًا، إلّا أنّها تكتشف أنّ شخصًا ما يُشبهها تمامًا يتصل بالانترنت هو، فهل هذا ممكنًا أم لأ، يُعدّ الفيلم من أكثر الأفلام المُرعبة تشويقًا.

فيلم الزحف (كرييب) Creep

أُصدر هذا الفيلم عام 2014 من بطولة مارك دوبلاس والنجم باتريك برايس، وتدور أحداث القصة حول رجل مُصاب بالسرطان، وهو دوبلاس الذي يقوم بدور جوزيف، يوظف شخصًا وهو برايس ليصوره عددًا من مقاطع الفيديو في حجرة نائية ليتركها ذكرى لطفله الصغير، إلّا أنّ جوزيف كاذبًا وليس مصابًا بالسرطان وإنّما يتّبع هذه الخطة دومًا للإيقاع بضحاياه قبل قتلهم، ويصوره برايس بكاميرا يدويّة ويكون خائفًا متوترًا نظرًا لأنّه يخاف من الأماكن المُظلمة والمغلقة، ويعبّر الفيلم عن كميّة الأشخاص التي من المُمكن لقاؤها في أي مكان يكذبون بهذه الطريقة.

فيلم ألفُ وتسعمائة وإثنان وعشرون (1922)

أُصدر هذا الفيلم عام 2017 من تأليف ستيفن كينج، ولعب توماس جين دور ويلفريد جيمس، الرجل الإقليمي الذي يتلاعب بعقل ابنه المراهق ديلان شميد ليُساعده في قتل والدته، وذلك لكي لا تتمكّن من الحصول على نصيبها من أموال العائلة وشحنها للمدينة الكبيرة، ويكافح ويلفريد وابنه للتعامل مع ما سيواجهونه نتيجة فعلهم، ويحاولون البقاء على قيد الحياة التي أصبحت ملعونة لأنّهم أصبحوا قتلة.

فيلم لا نهاية (ذا إيند لس) The Endless

أُنتج هذا الفيلم عام 2017 من إخراج جاستن بنسون وآرون مورهيد، وقد أخرجا ومثلا هذا الفيلم الذي يتحدّث عن أخوين اثنين عادوا للطائفة التي هربوا منها قبل سنوات فلم يجدوا شيئًا في مكانه، ويمتاز الفيلم بأنّه ذكي مُستقل ومُعقّد للغاية ويتطلّب التركيز أثناء المشاهدة.

فيلم فتاة في الطابق الثالث (جيرل أون ذا ثيرد فلور) Girl on the Third Floor

أُنتج هذا الفيلم عام 2019 من إخراج ترافيس ستيفنز، ولعب دور البطل المصارع سي إم بانك الذي يُعيد ترميم منزل قديم جدًا في إحدى ضواحي شيكاغو الأمريكية، إلا أنّه يجد أثناء ترميمه أشياء مخيفة وغير جيّدة، ويُذكرنا هذا الفيلم بأفلام السبعينيات والثمانينات التي لم يعد يُنتج مثلها منذ زمن طويل، ويمتاز الفيلم بأنّه وحشي.

فيلم النسب (ذا ديسكنت) The Descent

أُصدر هذا الفيلم عام 2005 ويُصنّف من أكثر أفلام الرعب إثارة؛ إذ تدور قصته حول فتاة ماتت عائلتها في حدث مأساوي وأراد أصدقاؤها تحسين نفسيتها بعد ذلك، ويقومون برحلة في أحد الكهوف والصخور المخيفة والتي تحتوي على مخلوق مخيف، ثم يستصعب عليهم الخروج من المكان لرؤية النور من جديد، ويتمثّل الرعب في هذا الفيلم خوف المجموعة من الأماكن المغلقة قبل الوصول للمخلوق المرعب.

فيلم ذئب أمريكي في لندن (آن أميريكان ريوولف إن لندن) An American Werewolf in London

أُصدر الفيلم عام 1981 من إخراج المخرج الكوميدي الأسطوري جون لانديس والذي يروي قصة أحد المحترفين في خدع السيرك، وديفيد وجاك إثنان من الرحالة الأمريكيين يسيران في مستنقعات يوركشاير بعد حلول الظلام، فبدلًا من البقاء بأمان في السيرك يقررون مواصلة الرحلة وسكان المدينة يخبرونهم بأنّهم سيكونوا بخير لو اتّبعوا الطريق والتزموا به، وخلال الرحلة يقع أحدهما في قبضة حيوان مفترس، ثم ينقل ديفيد المصاب للمستشفى في لندن ليصبح مستذئبًا.

فيلم ريك (Rec)

أُنتج هذا الفيلم عام 2007 ويدور حول رؤية فريق برنامج تلفزيوني من رجال إطفاء أتوا بعد الرد على هاتف غريب، إمرأة تتصرّف بغرابة داخل شقتها، إلّا أنّ أنجيلا ومصورها يتابعان بحماس عمل الطوارئ ليواجهون المخاطر، ويُعدّ الفيلم زومبي ومرعب ومخيف أيضًا.

فيلم مشروع ساحرة بلير (ذا بلير ويتش بروجيكت) The Blair Witch Project

أُصدر هذا الفيلم عام 1999 ويتحدث عن ثلاثة شباب يذهبون في رحلة إلى بوركيستفيل في ماريلاند، ويجروا المقابلات مع السكان المحليين الذين يُكتشف بأنّهم يدعوا الأطفال يتناولون الخضار، ثم يتوجهون بآخر المطاف للغابة التي تعيش بها الساحرة، وتنجرف هناك الأشجار ويصلوا لدوّامة تملأهم بالجنون والغضب، وقد حاز الفيلم على شعبيّة كبيرة.


المراجع

  1. Jordan Crucchiola, Brian Tallerico (1/12/2020), "The 50 Best Horror Movies on Netflix Right Now", vulture, Retrieved 14/1/2021. Edited.
  2. Louise Blain (7/1/2021), "The 30 best horror movies of all time", gamesradar, Retrieved 14/1/2021. Edited.
  3. "The 100 best horror movies - the scariest films ranked by experts", timeout, 30/10/2020, Retrieved 14/1/2021. Edited.
95 مشاهدة