أين يعيش سمك القرش

أسماك القرش

تحتوي المسطحات المائية على العديد من أنواع الأسماك والكائنات البحرية، ومن أهم هذه الأسماك أسماك القرش والتي يتواجد العديد من أنواعها إذ يبلغ عددها حوالي 350 نوعًا، وتتميز هذه الأسماك بامتلاكها لأجهزة استشعار تُجمِّع الإشارات الكهربائية التي تُولِّدها عضلات الكائنات أثناء السباحة في الماء، وتهاجم العديد من أنواع القرش الإنسان لتعضه وتهرب دون أن تأكله وتُوجد العديد من التفسيرات لهذه الحركة، إذ يمكن أن يكون لحم هذا الكائن الحي غير مفضل لديها، أي إنه لا يحتوي على الدهون الضرورية للجهاز الهضمي داخل أسماك القرش وبالتالي فإنه لا يستطيع هضمه، أمّا التفسير الثاني فيكون بإعطاء القرش هذه الفريسة للوقت حتى تضعف ولا تعود قادرةً على المقاومة وبالتالي يُصبح هذا الأمر أكثر سهولةً عليها دون الحاجة للقتال، كما تتميز أسماك القرش بأنها لا تنام ولا تتوقف عن الحركة طوال فترة حياتها، وذلك لأنها لا تمتلك الأكياس الهوائية التي تساعدها على النوم[١].


أماكن تواجد أسماك القرش

تنتشر أسماك القرش في العديد من المناطق المختلفة، ومن أهم الشواطئ التي تتواجد فيها هذه الأسماك الخطيرة وتثير الرعب بين الجميع ما يأتي[٢]:

  • شاطئ غانسباي: وهو من أهم شواطئ جنوب إفريقيا ويطلق عليه اسم زقاق القرش، إذ يحتوي هذا الشاطئ على أسماك القرش بيضاء اللون والكبيرة، والذي يتميز بفمه العملاق والأسنان التي تحتوي على أسلاك شائكة وحادة تمزق الفريسة، كما يمتلك هذا النوع من القرش عيونًا بشكلٍ خرزيٍ، كما يوجد أحد المنتجعات الشهيرة في هذه المنطقة الذي يحتوي على أسماك القرش الأبيض، كما يتواجد هذا النوع في القناة ذات المساحة الضيقة الواقعة ما بين صخرة البحر السخان وبين جزيرة داير، وهو من المواقع السياحية التي يتوافد إليها السياح لمشاهدة أسماك القرش واصطيادها.
  • خليج كوسى وكوازولو ناتال: يوجودان في مناطق جنوب إفريقيا، إذ يُعد خليج كوسى من البحيرات الأربعة الموجودة في مناطق وكوازولو ناتال والتي ترتبط مع المحيط الهندي، إذ تُعرف هذه المنطق بجمالها الخلاب، كما يشتهر هذا الخليج بوجود أسماك القرش خصوصًا في زامبيري، ومن أهم هذه الأسماك سمكة القرش الثور والتي تستطيع السباحة والعيش في البحيرات ذات المياه العذبة مثل: مصبات الأنهار، وذلك لكي تبحث عن الطعام.
  • شاطئ نيو سميرنا: يوجد في فلوريدا في الولايات المتحدة الأمريكية والذي يتميز بوجود أسماك القرش التي عُرِفت من قبل السكان بلدغ البشر، كما يُعد المنتجع الموجود في هذا الشاطئ من المنتجعات التي تُعد موطنًا لأسماك القرش النمر وأسماك القرش الدوار، إذ تتميز هذه الأسماك بأنها ليست عدوانيةً ولا تُهاجم إلا في حالات نادرة، على خلاف أسماك القرش الثور والأبيض الكبير.
  • مناطق ريسيفي: في البرازيل والتي تُعرف في بعض الأحيان باسم البندقية من مناطق أمريكا الجنوبية، وتُعد هذه المدينة من المناطق الساحلية التي تُطل على المحيط الأطلسي، وهي من الشواطئ المميزة، ولكنها معروفة بكثرة هجمات أسماك القرش فيها وسببت هذه الهجمات الكثير من حالات الموت، إذ تحتوي هذه الشواطئ على أكثر أسماك القرش عدوانيةً وفتكًا بالإنسان في العالم.
  • بحيرة نيكاراغوا: تحتوي على نسبة كبيرة من أسماك القرش الثور التي تعيش في المياه العذبة، وهي من أسماك القرش العدوانية والتي لا يُتوقع سلوكها نهائيًا، كما تعرضت كمية كبيرة من أسماك السلمون لهجوم هذا النوع من أسماك القرش وذلك عندما قفزت إلى منطقة المنبع الخاصة بنهر سان خوان.
  • شاطئ بوندي: في أستراليا والذي يتميز بالهجمات الكثيرة لأسماك القرش فيه، مما دفع المسؤولين لوضع شباك واقية لمنع وصول هذه الأسماك إلى الشاطئ، ومن أكثر أسماك القرش انتشارًا في هذه المنطقة أسماك القرش الثور.
  • جزيرة ريونيون: وهي منطقة منعزلة تقع بالقرب من مدغشقر في المحيط الهندي، والتي تحتوي على عدد كبير من أسماك القرش، ومن أهمها أسماك القرش الثور والقرش النمر والقرش القزم وهي من الأنواع الأكثر خطورةً على البشر.
  • شاطئ ديربان يوجد في مناطق جنوب أفريقيا تحديدًا على سواحل المحيط الهندي وهي موطن لأسماك القرش الخطيرة وهي أسماك القرش الثور والقرش الأبيض المرعب والكبير.


أنواع أسماك القرش

تُوجد العديد من أنواع أسماك القرش ومن أهمها ما يأتي[١][٣]:

  • أسماك القرش البيضاء العملاقة: وهي من الأنواع الخطيرة التي قد تُسبب الموت، وقد يصل طول البالغ منها إلى حوالي ستة أمتار، وبوزن ثلاثة أطنان، وهو من الأنواع المهددة بالانقراض.
  • أسماك القرش الثور: وهي أيضًا من الأنواع الخطيرة والضخمة والتي تُسبب الموت للبشر بنسبة كبيرة، ويصل طولها إلى حوالي 7 أقدام للذكر و11.5 قدمًا للأنثى.
  • أسماك القرش النمر: وهو من الأسماك آكلة لحوم البشر وهو يلتهم كل ما يجده أمامه، ويصل طوله إلى حوالي خمسة أمتار، وقد يصل وزنه إلى طن تقريبًا، ويعيش هذا النوع في المياه الاستوائية وشبه الاستوائية.
  • أسماك قرش المطرقة: وهو ثمانية أنواع يصل طولها إلى 600 سنتيمتر تقريبًا ويعيش في البحار الاستوائية الدافئة، وتُعد الأسماك الكبيرة منها من الأسماك الخطيرة على الغواصين.
  • أسماك قرش الحيد: والذي ينتشر في الأجزاء الآسيوية من المحيط الهادئ وفي البحر الأحمر وجزيرة مدغشقر، وهو من أسماك القرش السريعة في السباحة.
  • أسماك القرش الطحان: والتي تعيش في المياه ذات القاع الطيني ويبلغ طولها حوالي متر ونصف المتر، وهي من الأنواع التي تتكاثر بسرعة كبيرة.
  • القرش الأزرق: وهو من أسماك القرش المفترسة والذي قد يصل طوله إلى حوالي سبعة أمتار ونصف المتر تقريبًا وله القدرة على السباحة بسرعة كبيرة.


خصائص سمك القرش

يمتاز سمك القرش بخصائص عديدة يُذكر منها:[٤]

  • خاصية تدفئة الجسم بفارق 5\15 درجةً عن حرارة الماء إذ يمنحها الدفء القدرة على السباحة بسرعة أكبر وتعزيز القدرات العضلية والدماغية.
  • تعرض سمك القرش للتخدير بمجرد قلبه على ظهره.
  • يحتل القرش الأبيض أعلى درجةً في الترتيب من حيث الخطورة، ثم يليه القرش النمر، ثم القرش المحيطي.
  • القدرة العالية على شم الدماء من مسافات شاسعة.
  • القدرة على تمييز طعم الفريسة قبل الأكل.
  • قدرات الرؤية لدى سمك القرش قوية جدًّا تحت الماء وفوقه.
  • يكتفي سمك القرس بأكل فريسة طوال الشهر وهو بحاجة لوقت طويل للإمساك بفقمة.
  • توجد قشور سنية على جسم أسماك القرش الشبيهة بالأسنان مما يزيد من خطورة الاقتراب منها وتعرض الشخص للجروح الخطيرة جدًّا.
  • تعيش طفيليات من أسماك صغيرة الحجم على الجلد أو داخل فم القرش.
  • تمتاز خياشيم أسماك القرش بأنّها غير مغطاة.
  • تمتاز خياشيم أسماك القرش بأنّها مفتوحة.
  • تمتلك أسماك القرش محفظةً جلديةً تلد فيها صغارها.
  • تعيش معظم أنواع القرش في المحيطات الدافئة وأنواع قليلة جدًّا تعيش في المحيطات الباردة.
  • تبطء أسماك القرش حركتها عند الاقتراب من الفريسة لتنقض عليها.
  • تتغذى معظم أنواع القرش على الحيوانات التي تجدها ميتةً ومنها عجل البحر.
  • تمتلك أسماك القرش هياكل غضروفيةً لا عظمية.
  • تمتلك أسماك القرش فتحتين للأنف تقعان على جوانب الفم.
  • يحصل سمك القرش على الأكسجين من مياه المحيطات من خلال الأكسجين المذاب في مياهه.
  • يُعدّ جسم أسماك القرش بمثابة رادار لاستقصاء أي حركة ولو كانت بعيدةً.
  • يمتاز ذيل أسماك القرش بالقوة والصلابة مما يعزز من قدرة الأسماك على الاندفاع للأمام بقوة وسرعة.
  • تمتاز صغار القرش بالشراسة ضد أي كائن قد يتسبب لها بالخطر.
  • تمتلك أسماك القرش القدرة على القفز عاليًا بصورة دائرية.
  • تلتهم أسماك القرش الفريسة بدايةً من المنطقة السفلية صعودًا إلى رأس الفريسة.
  • تعدّ الفريسة التي تضم كمية دهون عالية هي الوجبة المفضلة لدى أسماك القرش.
  • لا تغلق أسماك القرش كلتا عينيها عند النوم أو السير فتبقي إحداهما مفتوحة.


من حياتكِ لكِ

توجد أنواع متعددة ومتنوعة من أسماك المياه العذبة، لذلك فقد تظنين أن شراء أسماك لأول مرة أمر صعب، لذلك نذكر أفضل الأنواع المتاحة فيما يأتي[٥]:

  • أسماك الجوبي: هذا النوع من الأسماك شائع ومحبب لعدة أسباب، ومن أهمها سهولة التعامل معها، فهي أسماك لا تحتاج عناية فائقة، ولا تحتاج إلى معدات مكلفة، وهي مذهلة شكلًا، كما أنّها أليفة، وتتكاثر بسهولة، وبالنسبة للفرق بين الذكر والأنثى منها فهو واضح غالبًا؛ إذ إنّ الزعنفة ممدودة في الذكور، وتكون أقصر وأكبر في الإناث، أمّا ما يتعلق بالصغار منها، فإنهم يستطيعون السباحة من أول عمرهم، بل يقدرون على العيش بمفردهم، وتستطيع أنثى سمكة الجوبي وضع 60 بيضة في كلّ مرة، لكنّ الاحتفاظ بالصغار يجب أن يكون في حوض منفصل؛ لتجنب تعرّضها للأكل من الأسماك الأكبر عمرًا.
  • الأسماك المسطّحة: تتميز بألوانها الزاهية ونشاطها، وتُعدّ من الأسماك كثيرة التكاثر، وما عليكِ سوى وضع الأنثى والذكر منها في حوض واحد، أمّا الصغار فتُتاح رؤيتهم يأكلون ويسبحون مباشرة منذ بداية حياتهم، ويجب التنبه إلى أنّ هذه الأسماك جائعة دائمًا وتبحث عن الطعام، لذا يجب الحذر وتحديد أوقات معيّنة للطعام.
  • أسماك الدانيو المخطط: تحظى هذه الأسماك بشعبية كبيرة؛ لما تتمتع به من حجم صغير وطبيعة جيدة، كما أنّ العناية بها سهلة للغاية، فلن تضطري لإنفاق المال والوقت الكثيرين للحفاظ على حياتها، لكن يُفضّل توفير مساحة كافية لها للسباحة، والحذر من الأنواع الأخرى الموجودة معها في الحوض نفسه، إذ إنّ أسماك الزرد تعضّ زعانف الأسماك الأخرى.
  • الأسماك الذهبية: هي أسماك متعددة الألوان والأحجام، وهي منتشرة بكثرة، وتتميز بسهولة العناية بها وبالماء المحيط بها، إذ لا تحتاج أكثر من تغيير 10 في المئة من ماء الحوض أسبوعيًّا.
  • أسماك الدانيو: هي أسماك رائعة إذا كنت ستشترين السمك للمرة الأولى، وتتأقلم مع ظروف مختلفة، وتتميّز بطبيعتها النشطة مما يلفت الانتباه لها، وغالبًا ما تسبح بمجموعات بالقرب من سطح الماء.
  • أسماك مولي العادية: أشدّ الأسماك سوادًا على الإطلاق، وتتميّز بألفتها، إذ تُوضَع في حوض مع أنواع أخرى دون خوف، وتتكيّف هذه الأسماك بسهولة مع الأحواض العذبة، وتُنقَل من حوض إلى آخر دون بذل الكثير من الجهد.


المراجع

  1. ^ أ ب "أخطر 7 أنواع من أسماك القرش على الإنسان"، www.youm7.com، 10-12-2010، اطّلع عليه بتاريخ 13-04-2019.
  2. اسماء سعد الدين (10-10-2014)، "اماكن تواجد اسماك القرش"، www.almrsal.com، اطّلع عليه بتاريخ 13-04-2019.
  3. مروان (20-03-2018)، "أنواع أسماك القرش"، www.animals-wd.com، اطّلع عليه بتاريخ 13-04-2019.
  4. "خصائص سمك القرش"، kenanaonline، اطّلع عليه بتاريخ 29/3/2019.
  5. "15 Best Freshwater Fish for Aquarium", aquariumadviser, Retrieved 14-1-2020. Edited.
291 مشاهدة