إليكِ علامات الشفاء من قرحة عنق الرحم

إليكِ علامات الشفاء من قرحة عنق الرحم

لا تحتاج الكثير من حالات قرحة عنق الرحم (Cervical Ectropion) للعلاج عادةً، إذ تختفي من تلقاء نفسها مع الوقت، ولكن في حال كانت أعراضها مزعجةً لكِ، سيقترح الطبيب علاجها، والذي يتضمّن كي قرحة عنق الرحم عادةً، ولذا قد تتساءلين عن علامات الشفاء بعد علاجها؟ تابعي مع القراءة لتعرفيها.[١]

إليكِ علامات الشفاء من قرحة عنق الرحم

علامات الشفاء من قرحة عنق الرحم تتمثّل في ملاحظتكِ لاختفاء الأعراض المزعجة التي كنتِ تعانينَ منها بسببها قبل العلاج، والتي تتمثّل فيما يأتي:[٢]

  • اختفاء الألم والنزيف أثناء أو بعد العلاقة الزوجية.
  • توقف النزيف أو التنقيط بين فترات الحيض.
  • توقف النزيف أثناء أو بعد فحص عنق الرحم في العيادة.
  • اختفاء الإفرازات المهبلية التي كنتِ تلاحظينها بسبب قرحة عنق الرحم (تحتوي على مخاط أو دم).[٣]
  • اختفاء الألم في الحوض.[٣]
  • توقف النزيف بعد ممارسة بعد أنواع الرياضات، منها ركوب الخيل أو الجري.[٤]


نصائح لكِ للتعافي بعد علاج قرحة عنق الرحم

قد تحتاجين لما لا يقلّ عن 4 أسابيع تقريبًا للتعافي والشفاء تمامًا من قرحة عنق الرحم بعد علاجها، وخلالها قد تعانينَ من بعض الأعراض مثل الإفرازات المهبلية المائية، وتشنجات أو آلام البطن المشابهة لتشنجات الدورة الشهرية (لا تستمرّ لأكثر من يومين عادةً)، والنزيف المهبلي،[٤] والذي يكون أكثر غزارةً خلال أول 10 أيام من العلاج، ولذلك عليكِ الاعتناء بصحتكِ خلال هذه الفترة من خلال اتباعكِ للنصائح الآتية:[٥]


  • استخدمي الفوط الصحية حتى موعد دورتكِ التالي (تجنّبي استخدام السدادات القطنية)، واحرصي على تغييرها باستمرار.
  • للتخفيف من آلام التشنجات، يمكنكِ استشارة الصيدلاني أو الطبيب في أخذ أحد مسكنات الألم، مثل دواء آيبوبروفين (Ibuprofen)، وبراسيتامول (Paracetamol).
  • تجنّبي حمل الأشياء الثقيلة أو ممارسة التمارين الرياضية لمدة أسبوع من العلاج (فهذا قد يزيد من النزيف المهبلي).
  • تجنّبي السباحة حتى يمرّ أسبوع كامل على توقف النزيف المهبلي.


  • قد يصف لكِ الطبيب مضادًا حيويًا على شكل كريم للاستخدام في المهبل، لذا عليكِ الالتزام به كما يُوصي الطبيب.
  • تجنّبي ممارسة العلاقة الزوجية لأول 4 أسابيع بعد العلاج.[٤]


متى ينبغي لكِ زيارة الطبيب؟

ينبغي لكِ مراجعة الطبيب في الحالات الآتية:[٤]

  • نزول إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة.
  • آلام شديدة لا تخف حتى بعد استخدام مسكنات ألم.
  • نزيف مهبلي شديد (تحتاجين لتغيير الفوطة الصحية كل ساعة تقريبًا).
  • ارتفاع درجة حرارتكِ أو شعوركِ بالتعب.
  • نزيف مهبلي يحتوي على كتل كبيرة من الدم.[٥]


ملخص المقال

عادةً ما تُعالج قرحة عنق الرحم من خلال الكيّ، ولذلك قد تحتاجين بعدها لمدة 4 أسابيع للتعافي والشفاء تمامًا منها، وتلاحظين أن شفائكِ سيظهر في اختفاء العلامات أو الأعراض التي كنتِ تعانين منها قبل علاج القرحة، منها ألم الحوض، والنزيف أثناء وبعد فحص عنق الرحم، والألم والنزيف أثناء وبعد ممارسة العلاقة الزوجية، والنزيف بين فترات الحيض، أو بعد ممارسة بعض التمارين، مثل الجري أو ركوب الخيل، وعليكِ الاهتمام بنفسكِ خلال فترة التعافي، من خلال أخذ قسط من الراحة، وتجنّب التمارين وحمل الأشياء الثقيلة لمدة أسبوع من العلاج، والعلاقة الزوجية لمدة 4 أسابيع.


المراجع

  1. "What Is Cervical Ectropion (Cervical Erosion)?", healthline, Retrieved 28/8/2022. Edited.
  2. "What to know about cervical ectropion", medicalnewstoday, Retrieved 28/8/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "Cervical Ectropion", clevelandclinic, Retrieved 28/8/2022. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Cervical ectropion (cervical erosion)", jostrust, Retrieved 28/8/2022. Edited.
  5. ^ أ ب "Cervical cautery", wsh, Retrieved 28/8/2022. Edited.
10 مشاهدة