افضل شعراء الحب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٣ ، ١١ ديسمبر ٢٠١٩
افضل شعراء الحب

الحب

يعرف الحب بأنه أجمل شعور يمكن أن يعيشه الإنسان في حياته، وهو التعلق الشديد بشخص ما وعدم القدرة على التخلي عنه، كما أنه من المشاعر التي يمكن أن تقود الإنسان إلى السعادة المطلقة أو العذاب والتألم، ومن الجدير بالذكر أنه عندما يحب الشخص فإنه يبذل كل ما في وسعه من أجل الحصول على رضا من يحبه وجعله يشعر بالسعادة.

الحب هو القبول التام للآخر بغض النظر عن الصفات السلبية التي يمتلكها، وتجدر الإشارة إلى أنه يوجد العديد من العلامات التي تدل على أنّ الشخص قد وقع في الحب، ومنها الرغبة بقضاء الوقت بأكمله مع الشخص الذي يحبه، وفي حال الغياب عنه يتمنى لو أنّه كان معه، إذ يظل بحاجة دائمة إلى الوجود بجانبه. ويمنح الحب صاحبه شعورًا بالثقة في الآخر، وعندها يكون على استعداد لفعل أي شيء من أجله، وتصبح الغاية هي تحقيق السعادة له وتقديم احتياجاته على احتياجات الشخص.

يمكن القول إنّ الحب هو أحد المشاعر الصادقة التي يتمنى الجميع الحصول عليها، إلا أنه في الوقت نفسه يحتاج إلى مجهود كبير وصبر على المحبوب، ويُعرف الإنسان بأنه يحب شخصًا ما إذا كان لا يستطيع التوقف عن التفكير به، ويشعر بالسعادة عند قضاء الوقت معه والاستماع إلى حديثه، ويفكر بأن المستقبل سيكون خاليًا دونه. ومما لا شك فيه أنّ الحب واحد من أبرز المواضيع التي تحدَّث عنها الشعر العربي، فلا تكاد تخلو قصيدة من الحديث عن الحب والغزل بالمحبوبة، وفي هذا المقال حديث عن أفضل الشعراء الذين تحدثوا عن الحب في قصائدهم.[١]


أفضل شعراء الحب

يعدُّ الحب أحد المواضيع التي شغلت بال الكثير من الشعراء منذ العصر الجاهلي حتى العصر الحديث، ومن الجدير بالذكر أنه على اختلاف الموضوعات التي كانت تتحدَّث عنها القصائد إلا أنها كانت تحتوي على أبيات الغزل والحب بصورة أساسية، وقد لمعت أسماء العديد من الشعراء الذين تغنوا بالمحبوبة، ونظموا أبيات الغزل في قصائدهم، ويمكن ذكر بعض أبرز شعراء الحب العرب على النحو الآتي:

  • امرؤ القيس: هو أحد الشعراء الجاهليين اشتهر ببراعته في الشعر، وفصاحته وبلاغته في اللغة العربية، وهو صاحب إحدى المعلقات السبع المشهورة، ومن الجدير بالذكر أنه كان يذكر قصصه الغرامية في أشعاره، وقد لجأ امرؤ القيس إلى استخدام الشعر لجذب النساء، وقد وصف النقاد بعض قصائده بأنها فاحشة بسبب وصفه أجساد الفتيات.[٢]
  • عنترة بن شداد: هو عنترة بن شداد العبسي من قبيلة بني عبس، وهو واحد من أصحاب المعلقات السبع، وأحد أشهر شعراء العصر الجاهلي، وقد كان عنترة يحب امرأةً نبيلةً وجميلةً تدعى عبلة كان يقابلها سرًّا، إلا أنه كان عبدًا أسود، مما جعل من زواجه منها أمرًا صعبًا فلم يوافق والداها على الزواج. ومن الجدير بالذكر أنه كتب العديد من القصائد التي تتحدث عن محبوبته وتصف مشاعره العميقة تجاهها، وقدَّم عنترة العديد من الفروسيات التي على إثرها استطاع الزواج من المرأة التي أحبها.[٣]
  • نزار قباني: هو شاعر ومحامٍ ودبلوماسي سوري، قضى حياته خارج الشرق الأوسط، بالتالي كان قادرًا على التعبير عن نفسه بحُريّة أكبر، كان مناصرًا للمرأة ويسعى دائمًا إلى أن تنال حقوقها، وهو من أبرز الشعراء الذين تحدثوا عن الحب وتغزلوا بالمرأة، ومن أشهر قصائده قصيدة بلقيس التي كتبها لزوجته، وألقى اللوم على العالم العربي بأكمله لوفاتها.[٤]
  • جميل بن معمر: اشتُهر أيضًا بجميل بثينة، وبرع جميل في الغزل العذري العفيف؛ إذ إنه كان ينتمي إلى قبيلة تهتم بالشعر، خاصّةً الغزل.[٥]
  • أبو نواس: هو أحد أشهر شعراء العصر العباسي، كتب في العديد من المواضيع ومنها الغزل، ويعدُّ من أعظم الشعراء العرب في كل العصور، وكان أبو نواس بارعًا في اللغة وكانت قصائده متألقةً، وكان منفتحًا وظهرت في قصائده الكلمات الجديدة وغير التقليدية التي كانت تستخدم في عصر ما قبل الإسلام.[٦]


الشعر العربي

كان الشعر واحدًا من الأدوات الرئيسة التي لجأ إليها الشعراء للتعبير عن الكثير من الأمور، وقد تعدَّدت الموضوعات التي طُرحت في الشعر العربي، ومنها: الغزل، والرثاء، والمدح، والذم، وغير ذلك، ومن الجدير بالذكر أنّه كان للشعر تأثيرًا سحريًّا يجعل الجميع يرغب بسماعه بسبب روعته وجماله وفصاحته، وقد برع بعض الشعراء في ذلك، مثل شعراء المعلقات الذين ما تزال قصائدهم تُذكَر حتى هذا اليوم لجمالها وروعتها، وهي قصائد طويلة مكتوبة بلغة فنية خالصة، وكانت هذه القصائد تصف حياة الشعوب العربية التي توجد في شبه الجزيرة العربية، وسُميت المعلقات بهذا الاسم لأنّها عُلِّقت على جدران الكعبة بسبب أهميتها، وهي سبع قصائد كتبها الحارث بن حلزة، وامرؤ القيس، وزهير بن أبي سلمى، وعنترة بن شداد، ولبيد بن أبي ربيعة، وطرفة بن العبد، وعمرو بن كلثوم، وكل واحدة من هذه القصائد تتحدث عن مواضيع مختلفة ترجع إلى اهتمامات الشاعر وأفكاره.

تجدر الإشارة إلى أنّ شعراء العصر الجاهلي قد وضعوا أُسسًا للشعر العربي كانت شفهيةً في زمنهم، إلا أنّ المؤلفون في ما بعد الفترة الإسلامية نقلوها ووثقوها وأصبحت تدرَّس في المدارس والجامعات، وقد مرَّ الشعر العربي بالعديد من الفترات التي كان لها تأثير كبير فيه؛ ففي العصر الجاهلي كان الشعراء غير مقيدين بموضوعات قصائدهم، فكانوا يصفون النساء ويتحدثون عن الخمر ويفتخرون بالقبائل والأنساب، إلا أنّه مع مجيء الإسلام حدثت الكثير من التغييرات على الشعر العربي، وتغيرت الموضوعات التي كان يكتب عنها الشعراء الجاهليون؛ فالغزل بالنساء ووصف مفاتنهن والحديث عن الخمر ووصفه لم يعد موجودًا، كما نُهي عن التعصُّب لقبيلة معينة، وأصبح الانتماء الحقيقي إلى الدين الإسلامي. ومن الجدير بالذكر أنه برز الكثير من الشعراء في العصر الإسلامي، ومن أشهرهم حسان بن ثابت الذي كانت قصائده في مدح النبي صلى الله عليه وسلم، والدفاع عن المسلمين في الحروب، وتعزيز الإسلام.[٧]


المراجع

  1. "36 Definitions Of Love, According To Urban Dictionary", thoughtcatalog, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  2. "Imruʾ al-Qays", britannica, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  3. "Antarah ibn Shaddad", muslim, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  4. "Nizar Qabbani Poems", mypoeticside, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  5. "JAMIL IBN MA'MAR", peoplepill, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  6. "Early Islamic literature", britannica, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  7. "Poetry in Arab World from Pre-Islamic Era to Abbasids and its Effect on Modern Poetry", medium, Retrieved 9-12-2019. Edited.