طريقة للتقيؤ

طريقة للتقيؤ

التقيؤ

التّقيؤ هو عبارة عن محاولة استخراج ما في البطن ويمكن أن يكون التقيؤ عن طريق العمد كما قد يكون خارجًا عن إرادة الجسم، وقد استخدم التقيؤ العمد في القديم كنوع من أنواع العلاج للأمراض التي يكون سببها تناول الأطعمة، ويلجأ البعض إلى التقيؤ العمد عند تناول كمية كبيرة من الأطعمة، وذلك للتخلص من ألم البطن الناتج عن تناول هذه الكميات من الأطعمة.


كيفية التقيؤ

توجد عدة طرق تُساعد على التقيؤ ومنها ما يلي:

  • المنعكس البلعومي: توجد عدة خطوات يجب اتباعها عند استخدام هذه الطريقة:
    • جعل الرأس منحنيًا إلى الأسفل.
    • استخدام أصابع اليد الوسطى والسبابة حتى تُساعد في التقيؤ وذلك بإدخالهما في الفم نحو مؤخرة الحلق.
    • ملامسة الحلق لحدوث التقيؤ وفي حال عدم حدوثه يجب مداعبة الحلق من داخل حتى تَسهل عملية التقيؤ.
    • غسل اليدين جيدًا بعد التقيؤ.
  • الخردل: مزج القليل من الخردل مع كوب من الماء الدافئ بحيث تتشكل مادة تُساعد في التقيؤ، ويُنصح بشربه سريعًا ومن الممكن حصول التقيؤ بعد نصف ساعة تقريبًا.
  • الملح: إذابة كمية من الملح في كوب من الماء الدافئ، ويجب تناول هذا المحلول الملحي سريعًا لضمان التقيؤ، ويجب الحرص على تناول كمية معتدلة منه وعدم المبالغة لأنه قد يؤدي إلى الموت.
  • بياض البيض: يُعد بياض البيض من المواد المُساعدة على التقيؤ وذلك عن طريق المضمضة به، كما أنه يعد من المواد الرغوية.
  • شراب شجر عرق الذهب: استعمل هذا الشراب منذ القدم وذلك ليُسهل عملية التقيؤ خاصةً في حالات التسمم، وأثبتت العديد من الدراسات أن استعمال هذه المادة غير آمن، ويُمنع استخدامها إلا تحت إشراف الطبيب وكخيار أخير، وكذلك يُمنع استخدامها من قِبل الحوامل، والأشخاص المصابين بأمراض القلب ومشاكل الجهاز الهضمي أيضًا.


أسباب التقيؤ

يُوجد عدة أسباب للتقيؤ اللاإراديّ ومنها ما يلي[١]:

  • دوار الحركة أو دوار البحر.
  • المراحل المبكرة من الحمل.
  • العلاجات الدوائية التي تحفز القيء.
  • الألم الشديد.
  • الضغط العاطفيّ.
  • أمراض المرارة.
  • التسمم الغذائيّ.
  • النوبة القلبية.
  • التقرحات.
  • بعض أنواع السرطانات.
  • التهاب الزائدة الدودية.
  • الشره المرضيّ.
  • ابتلاع السموم أو الإفراط في تناول الكحول.


أعراض التقيؤ

يُصاحب التقيؤ بعض الأعراض ومنها ما يلي:

  • الإسهال.
  • الشعور بارتفاع حرارة الجسم.
  • الشعور بألم في البطن.
  • الرغبة الشديدة في النوم.
  • التعرق المتكرر.
  • الإصابة بجفاف الفم.
  • التسارع في ضربات القلب.


مضاعفات التقيؤ

يُوجد للتقيؤ بعض المٌضاعفات ومنها ما يلي:

  • الشعور بالألم وارتخاء الجسم.
  • التأثر السلبي على صحة الأسنان وذلك بسب المادة الحمضية التي تصاحب عملية التقيؤ.
  • الشعور بالقلق وعدم الارتياح والخوف عند الأشخاص الذين يعانون من التقيؤ المتكرر.
  • الإصابة بمتلازمة تهيج الأمعاء بسبب التقيؤ المتكرر.


علاج التقيؤ المتكرر

  • تناول كميات كافية من الماء يوميًا.
  • استعمال بعض الأدوية التي تمنع التقيؤ.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من السوائل.


المراجع

  1. "Nausea and Vomiting", webmd, Retrieved 3-6-2020. Edited.
760 مشاهدة