فوائد ابرة البلازما

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٣٧ ، ٢١ نوفمبر ٢٠١٨
فوائد ابرة البلازما

حقن البلازما

يسعى الكثير من الناس للحصول على إطلالة جميلة للوجه والجسم والشعر، وخالية من العيوب والأمراض، والحصول على ذلك يعني الاهتمام بالعناية الداخلية المتمثلة بالتغذية الصحية والعناية الخارجية المستمرة بالجسم، أو باستخدام الطرق الطبية التجميلية المباشرة التي أثبت العلم فوائدها الصحية والجمالية.

وحقن البلازما هي أحد الطرق الطبية التي يستخدمها الكثير من الناس للتخلص من مشاكل الوجه والشعر تحديدًا، ويقوم مبدأ هذه الحقن على سحب كمية من الدم من جسم الإنسان، والذي يحتوي في مكوناته على كريات الدم الحمراء والبيضاء ومادة البلازما وغيرها، ومن ثم تُصفى مادة البلازما عن المكونات الأخرى ليعاد فيما بعد حقنها في الجسم في أماكن محددة للاستفادة من خصائصها، وسنتحدث في هذا المقال عن أهم فوائد حقن البلازما.

تتكون البلازما من الماء وبعض البروتينات والأيونات غير العضوية المفيدة للجسم، والتي جعلت من العلاج بها علاجًا فعالًا، خاصة للشعر والوجه.


فوائد حقن البلازما للشعر

  • تساعد حقن البلازما على إيقاف نمو هرمون التيستوستيرون الذي يساهم في تساقط الشعر.
  • تحفز فروة الرأس على نمو بصيلات الشعر الجديدة وتصلح التالفة منها.
  • تساعد في تنشيط خلايا فروة الرأس وتجددها.
  • تنتج البروتينات التي تساعد في حماية فروة الرأس من التلف، كما تنتج الكولاجين المهم في صحة ونضارة بشرة الرأس.
  • تعالج مشاكل تقصف الشعر والهيشان وبهتان اللون وتضفي عليه لمعانًا.


فوائد حقن البلازما للوجه

  • تنتج مادة الكولاجين التي تعطي للبشرة نضارة ولمعان وشباب أكثر.
  • تخلص البشرة من الخلايا التالفة وتساعد في إنتاج الجديدة منها.
  • تخلص الوجه من الترهلات والتجاعيد المصاحبة للتقدم في العمر.
  • توحد لون البشرة وتعالج التصبغات وحروق الشمس.
  • تساعد في التخلص من الهالات السوداء تحت العينين.
  • تخلص البشرة من آثار الحبوب والبثور والكلف.


أمور واجب مراعاتها قبل وبعد حقن البلازما

تعتبر عملية حقن البلازما آمنة، ولكنها قد تسبب مضاعفات إذا لم تؤخذ بعض الأمور بعين الاعتبار منها:

  • يجب معرفة الحالة الطبية لشخص قبل الحقن؛ فحقن البلازما لا تناسب مرضى السكر والكبد ومرضى قلة الصفائح الدموية وفقر الدم؛ والحقن لهؤلاء المرضى قد يضاعف المرض ويسبب أضرارًا.
  • يجب الاهتمام بالنظافة العامة والتعقيم؛ فحقن البلازما قد تسبب العدوى وانتقال الأمراض إذا لم تُراعى النظافة، وإذا لم تُعقّم الأدوات الطبية جيدًا.
  • يجب معرفة إذا ما كانت مشكلات الشعر ناجمة عن مشكلة وراثية كالصلع الوراثي، أو بسبب العلاج الكيميائي الذي يدمر بصيلات الشعر، فهذه الحالات أيضًا لا يناسبها العلاج بالبلازما ولا يجدي معها نفعًا.
  • يجب الحرص على عدم تعرض البشرة والجلد لأشعة الشمس المباشرة بعد الحقن، فالجلد يكون بحالة حساسية وقد تؤثر عليه أشعة الشمس.
  • يجب عدم غسول الوجه لمدة يوم على الأقل، وعدم وضع أي منتجات كيميائية ومستحضرات التجميل لفترة معينة يحددها الطبيب.

وحقن البلازما منتشرة بكثرة لكون تكلفتها مناسبة نوعًا ما، مقارنة بتقنيات التجميل الأخرى، وبالرغم من أن المريض قد يشعر في الوخز بعد إجرائها في الجلد أو فروة الرأس إلا أنها غير مؤذية إجمالًا، كما أنها لا تحتاج إلى تخدير أو إجراءات جراحية، ويمكن للشخص أن يمارس حياته اليومية وعاداته الطبيعية بعدها دون تعطّل.

ويجب التذكير بأن نتائج حقن البلازما لا تظهر فورًا ، لكنها تحتاج وقتًا لإظهار مفعولها، كما أنه وفي بعض الأحيان قد لا تظهر مفعولًا لدى بعض الأشخاص؛ فنتائجها نسبية من شخص إلى آخر، ومن هنا تظهر أهمية التأكد الطبي قبل اتخاذ أي إجراء أو استخدام أي تقنية.