كيف أتعامل مع أم زوجي؟ إليكِ أهم الضوابط

كيف أتعامل مع أم زوجي؟ إليكِ أهم الضوابط


تعاملي مع أم زوجكِ باتباعك أسلوب الهدوء والتجاوز

يُعتبر هدوؤك أحد أهمّ طرق التعامل السليم مع أم زوجكِ، لأنّ هدوئك في وقت المشكلات أو أثناء تدخل أم زوجكِ في حياتكِ يُكسبكِ رونقًا خاصًا، ويُشكّل صورة جيدة عنكِ لديها، كما يُمكنكِ بهدوئكِ إدراك الأمور ودراستها من كافة النواحي، والتجاوز عن البسيط منها وعدم إثارته.[١]

تعاملي مع أم زوجكِ باتباعك أسلوب الاحترام وفرض الحدود

يُمكنكِ التعامل مع أهل زوجكِ باحترام كبير، فلاحترام هو وسيلتك لكسب ثقة أم زوجكِ وودّها، حيثُ يُمكنك فرض الحدود التي ترغبين بها لعلاقاتك الشخصيّة وزوجكِ وأبنائك دون الحاجة للصراخ وتشكيل الصراعات بينك وبينها، كما أنّك تستطيعين استخدام نبرة صوت ملائمة لسنها وللموضوع الذي تتحدثين به معها، واحرصي في حال تدخلها بأمورك الشخصيّة بتحويل سياق الحديث لموضوع آخر، فهذه أفضل طريقة.[١]

تعاملي مع أم زوجكِ عن طريق بناء علاقة صداقة محدودة معها

تستطيعين بناء علاقة صداقة مع أم زوجكِ، إذ يُمكنك دعوتها للتنزه معكِ ومع زوجكِ وأبنائك في مكان يتلاءم مع مواصفات المكان الذي تُحب زيارته، بالإضافة إلى أنّكِ تستطيعين دعوتها لتناول وجبة الغداء أو العشاء في مطعمها المفضل، فهذا بدوره يخلق نوعًا من العلاقات اللطيفة، ويحدد الوقت الذي تقضينه معها، مما يجبرها على التجاوز عن بعض الأمور التي تخصكِ.[١]

تعاملي مع أم زوجكِ بمرونة

تتعرض حياتك الزوجيّة للعديد من التغييرات، وتحديدًا تلك المرتبطة بعائلة زوجكِ وتحديدًا والدته، لذلك عليكِ أن تكوني مرنة جراء أيّ تغيير يحدث حيال بعض المواعيد أو الأمور التي كنت قد قررتها مع زوجكِ مثلًا، وتغيرت بسبب زيارة مفاجئة من والدته، كما يُمكنك تقبل فكرة الاختلاف في العادات والتقاليد، فهذا بدوره يُساعد على استقرار العلاقة بينك وبين أم زوجكِ.[٢]

تعاملي مع أم زوجكِ بتلبية احتياجاتها بأسلوبك الخاص

يُمكنك تلبية احتياجات ورغبات أم زوجكِ التي ترغب بها لتكوين عائلتك، ولكن بأسلوبك الخاص، وذلك كسبًا لودّها وتسهيلًا للتعامل معها، وإيصال رسالة لطيفة لها بقدرتكِ على إدارة منزلكِ وعلاقاتك الاجتماعيّة والعائليّة بأسلوبك الخاص، كما أنّه يُمكنك المبادرة في طلب النصيحة منها في بعض الأحيان لتشعر بالرضا.[٢]

تعاملي مع أم زوجكِ بتجنبك النقاش بالمواضيع الساخنة معها

تجنبي فتح أبواب النقاش مثير الجدل مع أم زوجتكِ، مثل النقاشات الدينيّة أو النقاشات السياسيّة أو النقاشات الخاصة بأمورهم الشخصيّة، وذلك لأنه عليك إدراك أنّ أم زوجكِ شخص ستمضين معهم معظم حياتكِ القادمة، فلا داعي لبناء حواجز غير مهمّة بينك وبينها، وتذكري أنّ طبيعة علاقتك مع أهل زوجكِ تؤثر على علاقتك مع زوجكِ نفسه.[٢]

تعاملي مع أم زوجكِ بالاهتمام التام بمناسباتها الخاصة

يُمكنك إبداء الاهتمام الخاص بأم زوجكِ، مثل أن تهتمي بمشاركتها الاحتفال في يوم ميلادها، أو ذكرى يوم زواجها، كما يُمكنك إحضار هدية مميزة لها تناسب ذوقها، وتغليفها بطريقة جذابة، بالإضافة للطلب من أبنائك إحضار هدية لها أيضًا، فهذا يُعزز علاقتك بها، ويُحسنها.[٣]

تعاملي مع أم زوجكِ بالتواصل المحدود

يتطلب منك مشاركة أم زوجكِ بعض أيامها، بل وزيارتها باستمرار بسبب ودون سبب، ولكن عليك بالمقابل الحفاظ على مسافة كافية من التواصل الدائم والمستمر، لأنّ هذا التواصل قد يُعرضك لفتح حوارات حادة في بعضض الأوقات، والتي بدورها قد تُثير المشكلات مع أم زوجكِ، كما قد تُعتبر الزيارات المتكررة تطفلًا منك على خصوصياتهم واطلاعك عليها، فيلجأون لمعاملتك بالمثل.[٣]

المراجع

  1. ^ أ ب ت Trudi Griffin, LPC, MS (21/10/2021), "How to Deal With an Intrusive, Needy Mother in Law", wikihow, Retrieved 31/8/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت Elisa Cinelli (6/5/2022), "10 Tips for Dealing with In-Laws and Setting Healthy Boundaries", familyeducation, Retrieved 31/8/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "15 Clever Ways To Deal With A Manipulative, Scheming Mother-In-Law", BONOBOLOGY, 5/8/2020, Retrieved 31/8/2022. Edited.
18 مشاهدة