كيف يمكن التعامل مع الطفل السارق والكاذب؟

طريق التعامل مع الطفل السارق والكاذب

فيما يأتي أبرز طريق التعامل مع الطفل السارق والكاذب:

لا تأخذي الامور على محمل شخصي

من أهم الأمور التي عليك مراعاتها عندما ترين طفلك يسرق أو يكذب أن لا تأخذي الأمر على محمل شخصي، بل عليك أن تتعاملي مع السلوك تعاملًا موضوعيًّا، وعلى الرغم من أن هذيك التصرفين سيئين إلا أنهما لا يشيران إلى أن طفلك سيء تمامًا، بل إنه يعاني من مشكلة سلوكية عليك أن تسعي من زوجك لحلها، فمتهتكم هي إعطاء العواقب وتدريب الطفل لحل مشاكله أو الحصول على الشيء الذي يريد بالطريقة الصحيحة.[١]

حافظي على هدوئك وركزي على السلوك فقط، فإذا كنت هادئة، فسيكون التعامل مع الموقف أسهل بكثير، وحتى إذا كنت تشعرين بأن سلوك طفلك بمثابة خيانة شخصية، فإن عليك أن تحاولي عدم إخراج هذه المشاعر أثناء المناقشة مع طفلك، فقط كوني عملية وموضوعية وركزي على السلوك والعواقب.[١]

تصرفي فور علمك بالأمر

عندما تمسكين طفلك متلبّسًا بالنذب أو السرقة، فإن عليك أن تتصرفي سريعًا فور علمك بالأمر، وأخبريه أن سلوكه غير مقبول، وحتى في حال كنت قد شككت بأنه يسرق أو يكذب وليس لديك أدلة أو تفاصيل كافية، فلا بأس لو أخبرتيه بشكوكك حول الأمر، وأن تقولي له إنك ستتابعين الأمر حتى تثبت الحقيقة عندك.[٢]

واعلمي أنه لا يجوز أن تنتظري مواجهة ابنك حتى يثبت عندك الدليل، فقد لا تتمكنين لفترة طويلة من إيجاد دليل ثابت، لذا واجهي ابنك بمجرد أنك شككتِ بالأمر.[٢]

راقبي ابنك

هناك الكثير من الخطوات التي يمكنك اتباعها للتقليل من احتمالية السرقة أو الكذب عند الأطفال، فمثلًا لا تتركي المال في المنزل متاحًا، وحاولي أن تقللي المدة التي يقضيها ابنك في المنزل وحده، أو عند العائلات الأخرى، وحاولي تقليل الوقت الذي يقضيه طفلك دون إشراف سواء في المنزل أو خارجه واعرف دائمًا مكان وجوده ومع مَن.[٢]

غيري مجتمعه

إذا كنت تجدين صعوبة في ثني طفلك عن اللعب مع الأطفال الذين يبدو عليهم تأثير سيء في الكذب أو السرقة، فساعديه على الانخراط في بعض الألعاب الرياضية أو الأنشطة التي لا تتضمن هؤلاء الأطفال، وأن تبتكري له أفكار لألعاب وأنشطة في المنزل.[٢]

حاولي معرفة سبب هذه السلوكات

يمكن أن يساعد التحدث مع طفلك على تقديم نظرة ثاقبة حول سبب قيامه بالسرقة أو الكذب، كما يمكن أن يشجع طرحك للأسئلة المفتوحة مع طفلك على التحدث، لذا ابقي هادئة، حتى في الوقت الذي لا تكونين فيه راضية عن سلوكه، وتجنبي التشهير بطفلك والحديث عن سلوكاته السيئة للناس، فقد قولي: أخبرني لماذا شرقتك؟ لماذا كذبت؟[٣]

إذ يمكن أن تساعد مثل هذه المحادثات طفلك على الانفتاح والكشف عن الصعوبات في حياته، وعندما تعرفين سبب السرقة أو الكذب، فمن المرجح أن تكوني قادرة على مساعدته في اختيار طرق صادقة لحل مشاكله بدلاً من اللجوء إلى السرقة أو الكذب.[٣]

المراجع

  1. ^ أ ب "Sneaky Behavior: How To Manage Kids Who Lie and Steal", empoweringparents, Retrieved 22/10/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "6 Ways To Stop Your Child From Stealing", informedfamilies, Retrieved 22/10/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "How to Address Stealing Behavior as a Parent", verywellfamily, Retrieved 22/10/2022. Edited.
10 مشاهدة