لقب مدينة بغداد

لقب مدينة بغداد

ما لقب مدينة بغداد؟

يُطلق على مدينة بغداد في العراق لقب مدينة السلام، ويعود سبب هذه التسمية نسبةً إلى دجلة التي كان يُطلق عليها وادي السلام، وذُكر أنّ من أطلق عليها هذا الاسم هو الخليفة المنصور، وقد ذُكرت رواية حول هذا الاسم حين جاء رجل إلى عبد العزيز بن أبي روّاد، فسأله من أين أنت؟ فقال: من بغداد، فقال له عبد العزيز لا تقل بغداد، فإنّ بغ تعني: صنم، وداد تعني: أعطى، ولكن قلْ: مدينة السلام، فالله عز وجل هو السلام، والمُدن كلها له سبحانه وتعالى[١].


أسماء مدينة بغداد القديمة

أُطلق على مدينة بغداد عدّة أسماء على مدى عدد من القرون، وفي ما يأتي عدد من أسماء مدينة بغداد القديمة[٢][٣][٤]:

  1. مدينة المنصور، وقد أطلق عليها الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور هذا الاسم بعد أنْ جعلها عاصمة للدولة الإسلامية في ذاك الوقت.
  2. المدينة المُستديرة، سُميّت بذلك نظرًا لبنائها داخل أسوار دائرية الشكل، إذّ كانت على شكل مُجمّع حكومي أكثر من هيئتها على أنّها مدينة سكنية، فكان قُطر البناء بحجم 2700م، يضم 3 جدران تلتقي عند مركز واحد.
  3. الزوراء، ويعني هذا الاسم المدينة المُتعرّجة، وقد أُطلق عليها هذا الاسم بسبب موقعها المُستقر على ضفاف نهر دجلة المُتعرّجة.


أهمية مدينة بغداد

تتميّز مدينة بغداد بموقعها الاستراتيجي على نهر دجلة، تحديدًا على النقطة الواقعة ما بين نهريّ دجلة والفرات، ومنذ تأسيسها كانت عاصمة للخلافة الإسلامية آنذاك، وحين بناها المنصور كان ينوي إنشاء موقع خاص بقصره ومكان ملائم لجنوده والثكنات الخاصة بهم، وإنشاء المكاتب الخاصة بامبراطوريته، إذّ قام ببناء سور خارجي بالاتجاه الغربي من نهر دجلة، لتمتد المدينة لاحقًا لِتصل إلى الحدود الشرقية من النهر، وبُنيّ مسجد كبير داخل هذا السور الدائري، وتوفّر خارج الأسوار سوق يُلبّي حاجات الخلافة بما فيها لوازم الطعام، والملابس، وكل ما يحتاج إليه الجنود وسكان القصر من حاجات ضرورية وكماليّة، وساعد موقع المدينة على ضفاف النهر باكتسابها مكانة اقتصادية مُميّزة أدّت إلى تنشيط التجارة والوضع الاقتصادي في المدينة، إذّ كان التّجار وقوافلهم التجاريّة بحاجة لأماكن آمنة في رحلاتهم التجاريّة، وكانت بغداد تُلبّي لهم هذه الاحتياجات، وفي ذاك الوقت أصبحت بغداد موقع يتميّز بالقوة في منطقة ذات خصوبة عالية، إذّ جمعت ما بين نقطة التقاء التجارة البرية ما بين الشرق والغرب، وطريق للتجارة البحرية عبر السفن ما بين شمال وجنوب نهريّ دجلة والفرات[٥].


أسئلة تُجيب عنها حياتكِ

لماذا سميت بغداد بهذا الاسم؟

يُقال أنّ هذا الاسم يعود لأصول أعجمية، لهذا فإن العرب كانوا يختلفون في نطقها، لأنّ أصلها غير عربي، واشتقاقها ليس من اللغة العربية، ويُقال بأنّ معنى كلمة بغداد مُكوّنة من كلمتين بغ وتعني البستان وداد تعني أعطى، وقد ذُكر أنّ حمزة بن الحسن قال بأنّ بغداد اسم فارسي مُعرّب من كلمة داذويّه، إذ كانت بعض الرقع فيها ملكًا لرجل فارسي اسمه داذويّه[١].


من بنى مدينة بغداد؟

بُنيّت مدينة بغداد في عهد الخليفة المنير، وهو الخليفة الثاني لبغداد، وذلك في عام 762 بعد الميلاد[٦].


المراجع

  1. ^ أ ب ياقوت الحموي، معجم البلدان، صفحة 456. بتصرّف.
  2. "بغداد مدينة السلام"، هنداوي، اطّلع عليه بتاريخ 16/3/2021. بتصرّف.
  3. "History Of Baghdad", britannica, Retrieved 16/3/2021. Edited.
  4. "Baghdad", encyclopedia, 8/5/2018, Retrieved 16/3/2021. Edited.
  5. Thayer Watkins, Silicon Valley, "The Economic History of Baghdad", sjsu, Retrieved 16/3/2021. Edited.
  6. "History Of Baghdad", britannica, Retrieved 16/3/2021. Edited.