للأمهات الجدد.. ما هي طريقة تغيير الحفاضة؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٣ ، ١٨ مايو ٢٠٢٠
للأمهات الجدد.. ما هي طريقة تغيير الحفاضة؟

مخاوف الأمهات الجدد

عزيزتي الأم أنتِ الآن على أعتاب المرحلة الأولى من رحلة الاعتناء بطفلكِ، وفيها قد تراودكِ بعض المخاوف أو الأسئلة، لكن لا داعٍ للقلق فمعظم الأمهات قد مررن بهذه المرحلة في البداية؛ ويعود سبب هذه المخاوف لعدم اكتسابكِ الخبرة الكافية بغرائز الأمومة الجديدة بعد، ومن أكثر هذه المخاوف شيوعًا بين الأمهات الجدد هي التفكير ببعض الأسئلة مثل: هل أطعم طفلي أو أغير حفاضته بطريقة صحيحة؟ أو على سبيل المثل الخوف المبالغ فيه على صحة الطفل، وقد تسمعين الكثير من النصائح المختلفة من حولك بكيفية القيام بالأمور بطريقة صحيحة، كإرضاع طفلك بالزجاجة أو بالرضاعة الطبيعية، وبصرف النظر عن كل ذلك فأنتِ تقومين بعمل رائع ومُقدّر.

ومن بعض المخاوف التي قد تُصيبكِ كذلك؛ القلق من نمو الطفل، فيجب التوضيح هنا أن مراحل النمو لدى طفلكِ قد تختلف عن طفل آخر، فقد تنمو أسنان طفلك بوقت أبكر عن المعدل الطبيعي، أو حتى قد يتأخر بالمشي، فلا داعٍ للقلق بتاتًا، وفوق ذلك فإن طفلك يبدو أقوى مما يَظهر لكِ، وأنت ستتغلبين على هذه المخاوف رغم الإرهاق والمشاعر السيئة، وخوفك من تغير أولوياتك لوجود طفلكِ الجديد، والطريقة المثلى للتغلب على هذه المخاوف تبدأ بتهدئة أعصابك قدر الإمكان[١].


تغيير الحفاضة بخطوات

لتغيير الحفاضة بالخطوات التالية ستحتاجين لبعض التحضيرات لتغييرها بطريقة نظيفة ومعقمة، وبسهولة وسرعة؛ للحفاظ على وقتك[٢]:

  • انزعي الحفاضة المتسخة عن طفلكِ، وبمنديل ورقي أو معطر لفّي الحفاضة المتسخة بحذر وضعيها في كيسٍ بلاستيكي، ثم أحضري الأشياء التي ستحتاجينها: حفاضة نظيفة، ومناديل ورقية أو معطرة، وكريم الحفاضات للأطفال، وقفازات، وكيس بلاستيكي، وحقيبة أطفال، وملابس إضافية للطفل.
  • ضعي الطفل في المكان المخصص لتغيير الحفاضات؛ إذ يستحسن وجود مساحة مخصصة في المنزل لتغيير الحفاضات، أما إذا احتاج الطفل لتغيير الحفاضة خارج المنزل أو كنتِ زائرة عند أحد؛ فيفضل تغيير الحفاضة في مكان بعيد عن مكان المعيشة، ويستحسن كذلك سؤال مدبرة المنزل الذي أنت به، ثم نظفي طفلك بالمناديل، وعند التنظيف امسحي من الأمام إلى الوراء، ويجب الحذر ووضع الملابس المتسخة في أي مكان بحيث توضع في مكان سهل التنظيف؛ فلا توضع على السجادة مثلا.
  • ضعي المناديل المتسخة مرة تلو الأخرى في الكيس البلاستيكي الذي فيه الحفاضة المتسخة مع القفازات، ثم اربطي الكيس وضعيه بسلة المهملات ويفضل ألا يبقى داخل المنزل.
  • ضعي الحفاضة تحت الطفل، ثم ضعي كريم الأطفال إن احتجتِ له على منديل وامسحي به الطفل، ثم اربطي الحفاضة حوله.
  • اغسلي يديكِ ويدي الطفل بالماء والصابون للمحافظة على النظافة والصحة، ثم احمليه وضعيه في مكان آمن.
  • نظفي المكان الذي غيرتِ فيه لطفلكِ جيدًا، واستخدمي المعقم والمناديل الورقية، واغسلي يديكِ مرة أخرى بخطوة أخيرة.


نصائح عند تغيير الحفاضة لطفلك

في سياق تغيير الحفاضات، فإنه يمكن عده أمرًا حسنًا أو أمرًا سيئًا؛ وذلك بناءً على الآتي[٣]:

  • يعد اختياركِ الموقع المناسب لتغيير الحفاضات أمرًا غاية في الأهمية، ويفضل أن يكون مكانًا بعيدًا ومنفصلًا عن غرفة المعيشة وعن المطبخ، ربما في غرفة نوم الطفل نفسه، كما يفضل أن يكون سطحًا مرتفعًا عن الأرض، كالطاولة مثلًا، أو حسب الإمكانيات الموجودة؛ فلا مانع من أن يكون على الأرض ولكن الأهم الالتزام بنفس المكان كل مرة؛ لإبقاء المنزل نظيفًا ومعقمًا.
  • تعدّ مرحلة الإعداد مهمة وتضمن لكِ عزيزتي الأم إعداد كافة الأمور والأدوات التي ستحتاجينها مسبقًا، وإبقاءها قيد الاستعداد وقتما احتجتها؛ فلا تريدين نشر الجراثيم في أرجاء المنزل كلما أردتِ غرضًا معينًا أثناء عملية تغيير الحفاضة.
  • انزعي الحفاضات المتسخة بحذر، ولفيها على شكل كرة وأعيدي استخدام شريطها اللاصق لذلك، لتحصلي على حفاضة نظيفة وخالية من أي جراثيم من الخارج.
  • يجدر بكِ تنظيف منطقة التغيير دوريًا، ويكون تطهيرها بالماء والصابون والمعقم، وهنا لا بد من الحذر من وجود أكثر من طفل تغير له الحفاضة، فالتنظيف يمنع تناقل الجراثيم بين الأطفال، فيجدر بكِ غسل الوسادة والغطاء، وباقي احتياجات الطفل كذلك، وتنظيفها بانتظام أو على الفور عند اتساخها، فضلًا عن إمكانية استخدام ما يسمى غطاء ووسادة تغيير الحفاضات، إذ يوضع عليها الطفل وتغسل بسهولة عند الحاجة.


كيف تتعاملين مع طفح الحفاضات؟

إن أفضل طريقة للتعامل مع طفح الحفاضات هي بالوقاية والحفاظ على بشرة طفلك، وعمومًا يمكنك استخدام عد طرق للوقاية والتخلص بنجاح من الطفح الحفاضات ومنها التالي[٤]:

  • المحافظة على النظافة العامة، وإن إبقاء منطقة الحفاضة نظيفة وجافة على الدوام يكون بالتغيير الدوري للحفاضة على الفور عندما تكون متسخة، وحتى إذا اضطر الأمر إلى تغييرها في منتصف الليل.
  • توفير التهوية، بإبقاء طفلكِ بلا حفاضات وتعريضه للهواء مدة 10 دقائق في اليوم على ثلاث فترات متقطعة، كما يمكنكِ استبدال الحفاضة بحجم أكبر قليلًا إن واجه طفلكِ الطفح.
  • استخدام المراهم، إذ توجد بعض المراهم العلاجية في الصيدليات وتتوفر دون وصفة طبية؛ إذ عليكِ استشارة الصيدلاني قبل استخدام أي منها، وفي حال عدم تحسن طفلكِ يجدر بكِ زيارة الطبيب.
  • استحمام طفلكِ يوميًا، إذ إن تنظيف منطقة تغيير الحفاضة من الطرق اللازمة والمهمة جدًا لذهاب التهيج عن طفلكِ، إذ يجدر بكِ استخدام الماء والصابون المعقم والخاص ببشرة الأطفال.


من حياتكِ لكِ

خلال مرحلة نمو طفلكِ قد يتبادر إلى ذهنك سؤال عن العمر المناسب للتخلص من الحفاضات نهائيًا؛ فمع الوقت قد يصبح تغيير الحفاضات أمرًا مرهقًا، ولحسن الحظ فقد توفّر اليوم القدرة على تعليم الطفل على استخدام النونية، إذ يبدأ هذا التدريب في مرحلة ما بين السنة والنصف إلى السنتين ونصف من عمر طفلك، وتجدر الإشارة إلى أن الأطفال الإناث أسرع في التدريب والتعلم على النونية من الذكور.

حسبما أظهر جُل الأطباء في استشاراتهم أنه إذا أظهر طفلكِ حتى سن الثالثة صعوبة في التدريب وممانعة؛ فلا بد من معرفة مصدر ذلك، كما يجب عليكِ تدريب طفلك على استخدام المرحاض خلال فترة ما قبل مرحلة رياض الأطفال؛ لأنّ رياض الأطفال عمومًا لا تقبل بالأطفال غير المدربين على استخدام المرحاض، كما يتعلق الأمر برفض طفلك خلع الحفاضة واستمراركِ إلباسه إياها، وبصورة عامة فإنه مع الوقت والتدريب المستمر ومراعاتكِ مشاعر طفلكِ ستتجاوزين هذه المرحلة بسهولةٍ فائقة[٥].


المراجع

  1. Stephanie Auteri (2015-01-522), "10 Common Fears All First-Time Moms Have"، mom, Retrieved 2020-05-08. Edited.
  2. "Diaper-Changing Steps for Childcare Settings", cdc, Retrieved 2020-05-09. Edited.
  3. R. Morgan Griffin, "Diapering Baby the Healthy Way"، webmd, Retrieved 2020-05-09. Edited.
  4. "Diaper rash", mayoclinic, Retrieved 2020-05-09. Edited.
  5. Dr. Cindy Gellner (2018-04-30), "WHEN SHOULD A CHILD BE OUT OF DIAPERS?"، healthcare, Retrieved 2020-05-10. Edited.