ما عليكِ فعله استعدادًا لحياتكِ الزوجية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٠ ، ٤ يونيو ٢٠٢٠
ما عليكِ فعله استعدادًا لحياتكِ الزوجية

هل أنت عروس في الأيام القادمة؟

مع اقتراب موعد الزفاف تبدأ العائلة والأصدقاء بمساعدة العروسين على التجهيز لحفل الزفاف وتفقد كل شيء من أنه على ما يرام: مثل الذهاب مع العروس لاختيار الفستان والصالون، أو تقديم النصائح لحجز مكان الزفاف، واختيار بطاقات الدعوة، إذ يجب العمل على ابراز هذا اليوم كونه بداية مرحلة جديدة من حياتكِ، ومن الجدير بالذكر أن العائلة والأصدقاء يبدؤون بتقديم النصائح للعروسين، فهم يشاركون تجربتهم وحكمتهم معهم ومن هذه الحكم المثبتة نذكر ما يأتي: الاحتفاظ بالأسرار والمشاكل بين الزوجين، وعدم مشاركتها مع العائلة والأصدقاء، والتحدث دائمًا مع الشريك عما يزعجكِ حتى لا تتشكل مشكلة طويلة الأمد، فالسنة الأولى من الزواج غريبة بعض الشيء، وتتطلب الصبر للتعود على الشريك وفهمه جيدًا، إضافةً لمعاملة الزوج كأفضل صديق لكِ أولًا، كما يجب تخصيص وقت لبعضكما البعض، ليس فقط لمدة قليلة على الأريكة بعد العمل، وإنما ترتيب أمسيات أو أيام محددة لكما للتحدث والاستمتاع معًا، كما ندعوكِ دائمًا لتذكر ما شعرت به في يوم زفافكِ، حتى تبقي دائمًا على الود بينكما، وفي هذا المقال سنذكر ببعض من التفصيل نصائح للحياة الزوجية[١][٢].


هذا ما تنصحك به حياتكِ استعدادًا لحياتكِ الزوجية

إن الزواج ليس بحد ذاته إنجازًا، إنما التوافق بين الشريكين بعد الزواج هو الإنجاز الحقيقي، وإليك بعض النصائح استعدادًا لحياتك الزوجية[٣]:


التمهل وعدم التسرع في الحكم

عليكِ عدم التسرع في الحكم على عائلتك الجديدة، أدخلي حياتك الجديدة والمنزل مع ضبط حواسك وملاحظاتك، وحافظي أيضًا على انفتاح قلبك وعقلك، فعند المشي فوق الجبل عليك أن تنتبهي قبل محاولة وضع قدمك على الأرض من الصخور والحجارة كي لا تتعثري، ونفس الشيء ينطبق على الزواج، فالتسرع من المحتمل أن يجعلكِ ترتكبين الأخطاء والعثرات.


تعزيز التوافق

إن الزواج ليس قطعةً من الصلصال، لذا يجب التنبه إلى عدم الدخول في الزواج معتقدةً أنه يمكنكِ تشكيله حسب رغبتكِ، إذ يجب على كل من الشريكين التكيف مع بعضهما البعض والاحترام المتبادل، كما تجدر الإشارة إلى عدم محاولة إجبار الشريك على التصرف كما تريدين منه، فهو له شخصيته المستقلة، وعليكِ خلق التوافق حتى تتكيفا مع بعضكما البعض.


احترام عائلة زوجكِ

زوجكِ جزء من عائلتكِ وأنت الإضافة الجديدة لهذه العائلة، توجد العديد من الأشياء التي سوف تحبينها في العائلة، إضافةً إلى أن بعض الأمور لن تروق لك ولن تحبيها، لذا من المستحسن الاحتفاظ بآرائك لنفسك، لحين إيجاد طرق مناسبة للتعامل مع المواقف البغيضة، وحاولي تطوير هذه العلاقات بحكمة مثل تطوير علاقتك مع زوجك، لأنها الأهم من بين كل العلاقات.


تجنبي المشاكل

تُعد العروس الجديدة محط أنظار العائلة، إذ يُحكم عليك عن كثب من قبل الآخرين، ومن الجدير بالذكر أن زوجك عاش مع عائلته لعقود ولا يمكنكِ أن تكسبي قلبه من خلال إحداث صدوع أو مشاكل في العائلة، سواء أكان ذلك عن قصد أو عن غير قصد، فإذا فعلت ذلك فسيقل احترامكِ في عينيه وفي عيون الآخرين، ومع ذلك إذا حصلت مشكلات جديّة، فعليكِ البحث عن طريقة حل هادئة ولكن يجب أن تُبادري بها مثل سؤال الطرف الآخر الذي حدثت معه المشكلة بأدب عن القضايا التي لديهم معك، بدلًا من ترك زوجك يتعامل معها وتصبح الأمور أسوأ، وستكسبين المزيد من الاحترام بمرور الزمن من خلال إتاحة المزيد من الوقت حتى تأخذ الأمور مجراها وتُحل المشاكل.


التقليل من زيارات أهلكِ الطويلة في بداية الزواج

في البداية يصعب عليك التكيف مع البيئة الجديدة، لذلك تفضلين زيارة أهلك والإطالة عندهم، ومن المحتمل أن يعطي هذا التصرف زوجك وأهله انطباعًا أنكِ غير سعيدة في منزلك الجديد، لذا عليك أن تهتمي تجاه بيئتك الجديدة وسوف تتكيفين مع الوقت وتكسبين الأصدقاء الجدد من العائلة.


التقليل من كثرة الحديث

عليكِ التقليل من الأحاديث المتباهية مثل منصب والدك الرفيع مثلًا، أو مجوهرات والدتك، أو منزل أخوك الكبير، أو سيارة أخيك الرياضية الفخمة، وحتى لو كان دون قصد، فسوف تحبطين زوجك وعائلته دون وعي، فكونك عروسًا جديدةً، عليكِ بالاستماع أكثر من الحديث، فهذا يتيح لك التعرف إلى طبيعة الشخصيات الجديدة التي تواجهينها.


تجنب التآلف بسرعة كبيرة

قد تشعرين بأنك ودودة ولكن الآخرين قد يشعرون بأنك فرضت نفسك عليهم بسرعة كبيرة، ففي الأيام الأولى تقدمي فقط بقدر ما يُسمح لك بالتقدم، وكوني حذرةً من كلامك وسلوكك وعاداتك خلال الفترة الأولى من زواجك.


عدم التفكير في الطلاق كحل للمشاكل

لا ينبغي أن يُذكر الطلاق ويُتاح خيارًا إلا في الحالات القصوى، إذا كنت تفكرين في الطلاق أو الانفصال طوال الوقت فهذا يعني أنك تخليتِ عن القتال قبل أن تبدئي به، لا يعني هذا أنك في زواجك داخل معركة، ولكن يجب أن تناضلي للتأكد من حصولكِ على زواج ناجح على الرغم من كل العقبات والمراحل التي تمرون بها، وأخيرًا يجب التأكيد على أن الرجال مخلوقات مختلفة جدًا، تعمل عقولهم وقلوبهم وفقًا لقواعد كوكب مختلف تمامًا عن عقولنا، فمهمتك معرفة مكان كوكبهم بالضبط ثم بناء مسار لكليكما للتنقل بسعادة بين هذين الكوكبين دون محاولة نقله إلى كوكبك أو إجباره على الانتقال إليه، فهذا هو التوافق.


قائمة احتياجات العروس

يجب الاستعداد لحفل الزفاف وكتابة قائمة باحتياجاتك كعروس، فالاستعداد يمكن أن يوفر عليك الكثير من الضغط والتوتر غير الضروري في يوم زفافك، وإليك هذه القائمة التي سوف تساعدك على تجهيز أغراضك وتفقدها قبل موعد الزفاف[٤]:

حمامك في المنزل

  • فرشاة الأسنان ومعجون الأسنان.
  • أدوات المكياج.
  • كرات القطن / مناديل عادية.
  • مزيل المكياج ومزيل طلاء الأظافر.
  • ألوان طلاء أظافر.
  • طلاء أظافر شفاف (له العديد من الاستخدامات الطارئة).
  • غسول للبشرة (النوع الذي تستخدمه كل يوم).
  • مثبت شعر.
  • إكسسوارات الشعر، ودبابيس إضافية.
  • غسول الفم وخيط.
  • أدوات إسعافات أولية: لصقة جروح، وقطرة للعين، وكحول، ويود، وجل للحروق.
  • فرشاة شعر، ومشط، ومكواة تجعيد الشعر، ومجفف شعر.
  • مقص أظافر، ومبرد أظافر.
  • جميع الأدوية والمكملات الغذائية.
  • الشامبو والبلسم والشمع وما إلى ذلك.
  • شفرة حلاقة نسائية.
  • مزيل العرق والعطور.
  • منظف للوجه ولوشن.


الملابس والإكسسوارات

عندما يتعلق الأمر بالملابس الداخلية، من الأفضل دائمًا أن يكون لديك اثنان من كل شيء ، فقط في حالة الطوارئ، إذا كنتِ ترتدين فستانًا أبيض أو كريميًا أو ورديًا أو فاتح اللون، فارتدي ملابسَ داخليةً فاتحة اللون أيضًا، وتجنّبي الأسود تحت فستان أبيض.

  • ملابس داخلية بيضاء أو فاتحة اللون.
  • فستان الزفاف ويجب أن يكون مغلّفًا بعناية.
  • جوارب طويلة وأربطة.
  • الأحذية.
  • الحجابات الخاصة بكِ، بالإضافة إلى قطعة الرأس الخاصة بفستان الزفاف.
  • القلادة، والحلق، والسوار، والخاتم، وخاتم الزفاف، والإكسسوارات الأخرى.
  • حذاء مطر، والمظلة، وسترة المطر (إذا كان يوجد احتمال لتساقط الأمطار).
  • عدة خياطة وأزرار إضافية ودبابيس إضافية.
  • قطعة صغيرة من ورق الصنفرة لرفع باطن الأحذية الجديدة حتى لا تُسبّب الانزلاق.
  • العناصر الأخرى التي لا تريدين نسيانها في يومك الكبير هي:
  • أي بطاقات شكر أعددتها لحفل الزفاف أو الوالدين لتقدميها.
  • زجاجة ماء ووجبات خفيفة صحية.
  • بطاريات وشاحن للهاتف.
  • مرآة.
  • كل ما قد تحتاجينه ليلة زفافك (مفتاح غرفة الفندق، ومفاتيح السيارة، والملابس الداخلية، والشموع، وغيرها).


من حياتكِ لكِ

إليكِ بعض الكتب التي قد تُفيدكِ قراءتها قبل الزواج:

  • كتاب مقومات السعادة الزوجية للشيخ ناصر سليمان العمر، يناقش أبرز المشاكل شيوعًا ويذكر حلولًا لها، خصوصًا أسباب ارتفاع نسب الطلاق في العالم العربي، فهذا الكتاب هو حصيلة مراجعات مع ذوي الاختصاص والتجربة، فالأسرة المستقرة تخرج الأجيال السليمة التي تبني مستقبلنا، وهو ما نحن بأمس الحاجة إليه[٥].
  • لغات الحب الخمس للكاتب غاري تشابمان، إذ توصل الكاتب إلى خلاصة مفادها أن للحب خمس لغات جامعة بين جميع البشر باختلاف عقائدهم وجنسياتهم ومعتقداتهم الثقافية والدينية والاجتماعية، لغات الحب الخمس وفق تشابمان هي لغة كلمات التشجيع، ولغة الأعمال الخدمية، ولغة التواصل الجسدي، ولغة الهدايا، ولغة تكريس الوقت، فكل شخص سواء رجل أو امرأة له طريقته في الحب والاختلاف هو الذي يخلق المشاكل، لكن حينما يتمكن كل طرف من معرفة أي لغة حب يتكلم الآخر، سوف تتوثق العلاقات فيما بينهما وتختفي المشاكل[٦].


المراجع

  1. Jolène M. Bouchon (17-11-2014), "Brides Share the Best Marriage Advice They've Ever Received — and Actually Use"، brides, Retrieved 4-6-2020. Edited.
  2. Jen Glantz (18-1-2018), "42 Things All Brides Should Do the Week of Their Wedding"، brides, Retrieved 4-6-2020. Edited.
  3. Aalia Suleman (21-2-2013), "Advice to a new bride "، tribune, Retrieved 4-6-2020. Edited.
  4. "Wedding Day Check List: What a Bride Needs", forevermoreevents, Retrieved 4-6-2020. Edited.
  5. "مقومات السعادة الزوجية "، islamway، اطّلع عليه بتاريخ 4-6-2020. بتصرّف.
  6. "The 5 Love Languages", 5lovelanguages, Retrieved 4-6-2020. Edited.