أضرار كثرة الأكل

أضرار كثرة الأكل

اضطرابات الأكل

اضطرابات الأكل هي مجموعة من الحالات النفسية التي تتسبب بتطور عادات الأكل غير الصحية، وعادةً ما تبدأ مع هاجس الطعام أو وزن الجسم أو شكله، وفي الحالات الشديدة يُمكن أن تُسبب اضطرابات الأكل عواقبَ صحيةً خطيرةً، وقد تؤدي إلى الوفاة إذا تُركت دون علاج، وتتضمّن النّهم للغذاء أو الشراهة أو بعض السلوكيات مثل القيء أو الإفراط في ممارسة الرياضة، ويمكن أن تؤثر اضطرابات الأكل على الأشخاص من أي جنس وفي أي مرحلة عمرية، إلا أنه غالبًا ما تشخّص معظم الحالات عند المراهقين، ويُعاني تقريبًا 13% من المراهقين من اضطرابات الأكل، وتُعد مشكلة كثرة الأكل أو ما يُسمّى باضطراب نهم الطعام أو الشراهة في الأكل من أنواع اضطرابات الأكل، فالأشخاص المصابون بالشراهة يتناولون كمياتٍ كبيرةً من الطعام على فترات قصيرة على الرغم من عدم شعورهم بالجوع، وعادةً الأشخاص المصابون بالنهم العصبي يعانون من الزيادة في الوزن أو السمنة، كما تزيد لديهم عوامل خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة كأمراض القلب والسكري من النوع الثاني[١].


أضرار كثرة الأكل

تُوجد العديد من الأضرار المتعلقة بكثرة الأكل والشراهة، والتي قد تؤثر على الحالة النفسية والجسدية للجسم، ومن هذه الأضرار ما يأتي[٢]:

  • قد تؤثر كثرة الأكل في نوعية الحياة وجودتها لدى الشخص.
  • الإصابة بالاكتئاب.
  • الإصابة بالقلق والتوتر الدائم.
  • الإصابة باضطراب ثنائي القطب.
  • الإصابة بالسمنة التي تزيد من عوامل خطر الإصابة بمشكلات المفاصل والسكري من النوع الثاني، وأمراض القلب، واضطرابات التنفس المرتبطة بالنوم والعديد من الأمراض المزمنة.


أعراض كثرة الأكل

تُوجد العديد من الأعراض التي تظهر على الأشخاص المصابين بباضطراب نهم الطعام أو الشراهة، ومن هذه الأعراض ما يأتي[٣]:

  • تناول كميات كبيرة من الطعام خلال فترات زمنية قصيرة.
  • عدم الراحة عند تناول الطعام بوجود أشخاص آخرين.
  • اتباع أنظمة غير صحية وغريبة، كالاستغناء عن بعض العناصر الضرورية في النظام الغذائي، ومثال ذلك الاستغناء عن الكربوهيدرات من النظام الغذائي كاملًا.
  • سرقة الطعام أو وضعه في أماكن غريبة.
  • خلق نمط حياة وطقوس غريبة لتوفير الوقت والمكان المناسبين لتناول الطعام.
  • الانسحاب من الأنشطة المعتادة.
  • القلق الشديد من الوزن وشكل الجسم.
  • عدم القدرة على التوقف عن تناول الطعام.
  • الإصابة بالاكتئاب أو الذنب بعد الإفراط في تناول الطعام.
  • تقلبات ملحوظة في الوزن.
  • صعوبة في التركيز.
  • الإصابة بتشنجات في المعدة، والإمساك، والارتجاع المريئي.


معايير تشخيص كثرة الأكل

تُعرف كثرة الأكل بأنها الشراهة عند تناول الطعام، ولتشخيص مرض كثرة الأكل والشراهة الزائدة عند تناول الطعام يُمكن اتباع المعايير الآتية[٣]:

  • تناول كميات كبيرة من الطعام على فترات زمنية قصيرة.
  • الشعور بعدم التحكم في التوقف عن تناول الطعام.
  • تناول الطعام بسرعة.
  • تناول الطعام حتى الشعور بالامتلاء التام.
  • تناول الشخص الطعام بمفرده.


من حياتكِ لكِ

سيدتي يمكننا التفريق بين إدمان الطعام وكثرة الأكل؛ إذ يُعرَف إدمان الطعام بأنه فقدان السيطرة عند تناول الطعام إذ يتناول الشخص الطعام دون وعي منه، لكن مع اضطراب نهم الطعام أو الشراهة فإنّ الشخص يعاني من فقدان السيطرة عند تناول الطعام لكن لفترات زمنية قصيرة أو معينة، والأشخاص المدمنون على الطعام قد يتناولون وجباتٍ مستمرةً طوال اليوم، وقد يقلقهم تأثير الطعام على وزنهم، لكن أقل من الأشخاص الذين يعانون من اضطراب نهم الطعام[٤]، وقد يشترك كل من إدمان الطعام واضطراب نهم الطعام بالعديد من السلوكيات مثل عدم القدرة على التحكم في كميات الطعام التي يتناولها الشخص، وعدم الإكتراث إلى العواقب الناتجة بعد تناول كميات كبيرة من الطعام، كما أنهم يُعانون من مشكلات نفسية تؤدي إلى الوصول إما لإدمان الطعام وإما لكثرة الأكل[٥].


المراجع

  1. "6 Common Types of Eating Disorders (and Their Symptoms)", healthline, Retrieved 15-12-2019. Edited.
  2. "Binge-eating disorder", mayoclinic, Retrieved 15-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "BINGE EATING DISORDER", nationaleatingdisorders, Retrieved 16-12-2019. Edited.
  4. "What's the difference between food addiction and binge eating disorder?", webmd, Retrieved 16-12-2019. Edited.
  5. "Binge Eating Disorder and Food Addiction", ncbi, Retrieved 16-12-2019. Edited.
466 مشاهدة