أفكار مشاريع صغيرة مربحة للنساء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣١ ، ١٠ أبريل ٢٠٢٠
أفكار مشاريع صغيرة مربحة للنساء

المشاريع الصغيرة

تُعدّ المشاريع الصغيرة واحدةً من الأشياء التي يسعى لتنفيذها الأشخاص من الطبقة الوسطى والمتدنية من حيث المستوى المادي؛ من أجل زيادة مستواهم المادي والنهوض به وتحسين وضع أسرهم، والمشاريع الصغيرة من الأسباب التي تزيد من فرص التشغيل في المجتمع مما يساهم في التقليل من معدل الفقراء، والتقليل من الفجوات التي تنتج عن وجود فارق طبقي مادي بين الأغنياء والفقراء في المجتمع الواحد، وتمكّن الأفراد من الحصول على كميات صغيرة من المنتجات التي تقدمها المؤسسات الخاصة بالمشاريع الصغيرة[١].


أفكار مشاريع صغيرة نسائيّة

توجد مجموعة من الأفكار التي تتمكن النساء من خلالها من تحقيق عائد مادي وتنفيذها ضمن حدود طاقاتها المادية القليلة والتي تمتلك نسبةَ نجاح عاليةً، أبرزها متمثلة بالتالي[٢]:

  • حضانة أطفال: من أجل تنفيذ هذا النوع من المشاريع تستعين النساء بمكان صغير خاص مقسم لغرف صغيرة تدعى الصفوف، يوزّع عليها طلاب الحضانة، وتكون معززةً بمجموعة من الألعاب والأدوات التي تُمكِّن الإدارة من تنفيذ مجموعة من الأنشطة الخاصة بالمنتسبين لها، وفي هذه الحالة يجب أن تتعاقد صاحبة المشروع مع واحدة من النساء المختصات بالمجال التربوي، إذا لم تكن هي نفسها ذات اختصاص تربوي أساسًا؛ وهذا من أجل تعزيز إدارة الطلاب وتعليمهم بطرق حديثة وأساليب خاصة ترغبهم بالمكوث داخل صفوفهم، ويجب الانتباه هنا لضرورة اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة قبل البدء بتنفيذ مشروع الحضانة من الجهات المعنيّة.
  • نادٍ رياضي خاص بالإناث فقط: من أجل تنفيذ هذا النوع من المشاريع يجب حجز مكان وتعزيزه بمجموعة من الأدوات والمعدات الخاصة بتنفيذ أنواع مختلفة من التمارين الرياضية وتوزيع مجموعة من المرايا على محيط المكان والاستعانة بأحد مختصي الديكورات من أجل تنسيق ديكور المكان وطلاء الجدران بألوان متناسقة معه، والاستعانة بمجموعة من المختصات بالرياضة من أجل تدريب النساء المنتسبات للنادي، ومن الجدير بالذكر أن هذا النوع من المشاريع درج كثيرًا في الوقت الحالي بسبب هوس النساء في الحصول على قوام رشيق ومتناسق.
  • تأجير فساتين زفاف: تحتاج المرأة من أجل تنفيذ هذا النوع من المشاريع حيّزًا مكانيًّا خاليًا من أجل توزيع مجموعة من الفساتين الخاصة بحفلات الخطوبة والزواج للسيدات، وهنا يجب التنيبه لضرورة اختيار مجموعة من القطع المميزة من أجل لفت أنظار السيدات إليها، والاستعانة ببيع الإكسسوارات، والإضافات الخاصة بتلك الفساتين من أجل تحقيق رضى الزبائن من جميع النواحي.
  • مطبخ ومعمل حلويات بسيطة: لتنفيذ هذا النوع من المشاريع لا بدّ أن تجهّز المرأة حيزًا مكانيًّا صغيرًا يضم مجموعةً من الأدوات التي من شأنها أن تساعدها في تطبيق الوصفات التي اكتسبتها عبر وسائط التعليم المختلفة، مثل: الفيديوهات المنتشرة على الإنترنت، ومن الجدير بالذكر أن هذا النوع من المشاريع يتطلب من المرأة جهدًا لتسويق نفسها من خلال إبرام مجموعة من الاتفاقات مع النساء الأخريات لعقد الحفلات والمناسبات الخاصة عبر تقديم الوجبات اللازمة والحلويات.


نصائح وتعليمات لتأسيس مشاريع صغيرة

توجد مجموعة من التوجيهات والنصائح التي يجب أن يتبعها الأشخاص عند تنفيذ المشاريع الصغيرة وتخطيطها من أجل ضمان عدم تعرضهم للفشل أبرزها متمثل بالتالي[٣]:

  • التفكير بالسوق المحلي أولًا: يجب أن يبدأ الشخص بالتفكير بتنفيذ مشروعه على المجتمع المحلّي، كما يمكن استشارة الأشخاص من حوله في إمكانية تطبيق المشروع ومدى احتياجهم له، والتفكير بالسوق المحلي وإمكانية تسويق ذلك المنتج أو السلعة التي يقدمها المنتج من خلاله من أجل ضمان تحقيق عائد مادي من المشروع وعدم تكدس السلع داخل المكان الخاص بالمشروع.
  • تحديد الفئة المناسبة: يجب أن يحدد الشخص بدقة الفئة التي سوف تستفيد من الخدمة أو السلعة التي يقدمها المشروع من أجل تقدير مدى احتياجهم لها والتسويق للسلعة بناءً على ذلك.
  • التنفيذ والإشراف والتطبيق ضمن خطة: يجب أن ينفذ المشروع ضمن خطة واضحة من أجل ضمان عدم تعرضه للفشل خصوصًا في مجال التعامل مع العملاء.


أسباب فشل المشاريع الصغيرة

توجد مجموعة من الأسباب التي من شأنها أن تؤدي لوصول المشروع لحافة الهاوية وتعرضه للفشل مباشرةً أبرزها متمثلة بالتالي[٤]:

  • التفاؤل الزائد: عندما يعاني الشخص المالك والمشرف على المشروع من التفاؤل الزائد بتطبيق المشروع وتنفيذه خصوصًا في حال إحساسه بالفشل والمخاطرة فهذا بدوره يؤدي لوقوعه في مجموعة من المصائب والعوائد المادية الضخمة التي من شأنها أن تعيد المشروع للوراء وتزيد من مستوى الديون المتراكمة عليه والتي تحتاج في الكثير من الأحيان لمدة زمنية طويلة من أجل تسديدها، ومن أجل تفادي ذلك تجب دراسة مجموعة العوامل والمعطيات والجوانب الخاصة بالمشروع بدقة ووضوح ولتكون مناسبةً للواقع من أجل اتخاذ القرارات الحاسمة في مراحل المشروع المختلفة.
  • الغرور الزائد: تجب دراسة الواقع بدقة بعيدًا عن الغرور الزائد؛ فالنجاح مثلًا في المرّة الأولى في المشروع لا يعني الجلوس وعدم بذل المجهود، لأنّ حال الأسواق يتغيّر يومًا بعد يوم وبسرعة أيضًا.
  • غياب الرؤية الواضحة: يعني هذا الأمر أنّ الشخص قد أقدم على فتح مشروع خاصّ به، دون وضع خطّة استراتيجيّة من أجل ضمان استمرار الأعمال وتطوريها لمستوًى آخر في المستقبل، وعدم الانتباه لهذا الأمر قد يؤدّي لعواقب وخيمة.
  • الاستهانة بالجدوى التسويقية: يجب أن يدرس مالك المشروع السوق جيدًا ويضع خطةً تسويقيةً واضحةً من أجل نشر السلع أو الخدمة في المجتمع وما دون ذلك والابتعاد عنه يؤدي لفشل المشروع مباشرةً.
  • تعيين المقربين: يجب أن يفكر مالك المشروع جيدًا بكفاءة الشخص المعين داخل شاغر وظيفي خاص به ومدى أهميته ومدى إمكانية تطبيقه لمجموعة الأشياء التي من شأنها أن تساعد في إنجاح المشروع دون الاستعانة بالمقربين والأصدقاء في ذلك من أجل الحصول على رضاهم.
  • مشكلات الموارد الماليّة: والتي تتمثّل غالبًا بعجز صاحب المشروع عن الفصل بين نفقاته الشخصيّة، والأموال التي يجب أن تبقى للمشروع نفسه، فمن أجل ضمان نجاح أي مشروع، لا بدّ من التأكّد من الإدارة الماليّة الصحيحة على أكمل وجه.


استراتيجيات من أجل التشجيع على المشاريع الصغيرة ونجاحها

توجد مجموعة من الاستراتيجيات التي باتباعها تساعد على زيادة فرصة نجاح المشروع الصغير وتحقيق هدفه أبرزها متمثلة بالتالي[١]:

  • رفع مستوى الوعي: يجب أن تتجه المؤسسات لرفع مستوى الوعي حول أهمية المشاريع الصغيرة على المستوى الاقتصادي في المجتمع.
  • بناء قاعدة بيانات: يجب أن تتجه المؤسسات لبناء قاعدة بيانات خاصة بطريقة تأسيس وبناء قاعدة بيانات للمشاريع الصغيرة.
  • توفير مصادر تمويليّة ماليّة: إذ إنّ أكثر المشكلات التي تواجه أصحاب المشاريع الصغيرة هي المشكلات الماليّة.


من حياتكِ لكِ

مع أنّ تنظيم الوقت في المنزل قد يبدو سهلًا للوهلة الأولى، إلّا أنّ الأمر قد يُصبح معقدًا أحيانًا، لذلك إليكِ بعض النّصائح فيما يخصّ هذا الموضوع[٥]:

  • خططي للأسبوع: ضعي خطوطًا عامةً لما ستفعلينه خلال الأسبوع، فهذا سيُساعدكِ في تذكّر ما تحتاجين فعله، ويذكّرك بالمواعيد التي يجب أن تذهبي إليها، أو بأي مناسبات عائليّة خلال الأسبوع، ويجعلك تستعدين لها مبكرًا.
  • ضعي الأشياء في مكانها: ومع أنّ هذا يبدو بديهيًّا إلّا أنّ تجاهله يؤدي إلى تضييع الوقت لاحقًا في الترتيب وإعادة الأشياء إلى أماكنها أو تضييع الوقت في البحث عنها.
  • استيقظي باكرًا: إن الاستيقاظ باكرًا يُعطيكِ حالة من الهدوء طوال اليوم، ويمنحكِ وقتًا إضافيًّا لتنجزي مزيدًا من الأمور خلال اليوم، خصوصًا أن فترة الصباح تكون هادئة عادة.


المراجع

  1. ^ أ ب "مفهوم المشاريع الصغيرة والمتوسطة"، الوسط، 10-5-2009، اطّلع عليه بتاريخ 6-11-2019. بتصرّف.
  2. "5 مشروعات نسائية ناجحة ومربحة 100%"، معلومة ثقافية، اطّلع عليه بتاريخ 6-11-2019. بتصرّف.
  3. "خـمسة نـصائح هـامة لتـؤسس مـشروع نـاجح"، أراجيك، 11-11-2018، اطّلع عليه بتاريخ 6-11-2019. بتصرّف.
  4. "10 أسباب وراء فشل المشاريع الصغيرة"، أسرار المال، 2-2-2019، اطّلع عليه بتاريخ 6-11-2019. بتصرّف.
  5. "Time Management at Home 6 Tips for an Easier Life", time-management-success, Retrieved 4-3-2020. Edited.