أنواع طيور الحب

طيور الزينة

يلجأ الكثير من الناس لا سيما الفتيات إلى تربية طيور الزينة لا سيما الببغاوات والعصافير داخل المنازل؛ فهي من الطيور التي ترمز في الكثير من الأوقات إلى الحبّ والرّومانسية، كما أنّ لهذه الطيور أصواتًا رقيقةً ومميزةً تنشر الفرح والسرور في نفس من يسمعها، وتُوجد العديد من أنواع هذه الطيور؛ إذ يصل عددها إلى حوالي ثلاثين نوعًا منتشرًا حول العالم، وتتميّز هذه الطيور بألوانها الجذابة التي تلفت النظر إليها، وحركاتها الغريبة وشبه المستمرة، ومن أهم أنواع طيور الزينة ما يُطلق عليه اسم طيور الحبّ، وسميّ بذلك نسبةً للعلاقة القوية بين الذكر والأنثى؛ إذ تظهر هذه العلاقة القوية الكثير من الحبّ والمودة بشكلٍ كبير؛ إذ إن هذه العلاقة الجميلة والمميزة قلّما تظهر بين أنواع الطيور الأخرى، وتُعد مدغشقر هي الموطن الأصلي لطيور الحب[١].


أصل طيور الحب

أول ظهور لطيور الحبّ كان في قارة إفريقيا؛ فقد بدأ الإنسان يعتني بها منذ القرن التاسع عشر، ونقل تجار الذهب والرقيق طيور الحبّ إلى أوروبا، ونالت شعبيةً كبيرةً فيها، وزاد الطلب عليها، فزاوج بعض تُجار الطيور وهجنوا طيور الحب؛ فنتجت عن تلك العمليات سُلالات عديدة جديدة لها صفات مختلفة، وزادت شعبية وشهرة طيور الحب، وأصبحت من أكثر الطيور شهرةً وطلبًا في أوروبا[٢].


أنواع طيور الحب

من الطيور الجميلة التي يُفضّل الأغلب تربيتها هي طيور الحبّ التي يُطلق عليها اسم الروز، وتُوجد العديد من أنواعها؛ إذ تقسّم لتسع فئات مختلفة تتواجد داخل الأسواق الخاصّة بالطيور، ومن أهم هذه الأنواع ما يأتي[٣]:

  • طائر الوجه الأحمر: هو الطائر الذي يمتلك وجهًا باللون الأحمر وجسمًا باللون الأخضر، أمّا أطراف الجناح لديه فهي ذات لون أسود بالإضافة إلى الذيل الذي يحتوي على ريش أحمر اللون مع القليل من الصفار وريش أخضر اللون، بينما أقدامه ذات لون رمادي غامق.
  • طائر مدغشقر: هو أصغر أنواع الببغاوات، ويعيش في مدغشقر، وهذا سبب تسميته، ويبلغ طوله حوالي ثلاثة عشر سنتيمترًا ويبلغ وزنه حوالي ثلاثين إلى ستة وثلاثين غرامًا، ويتميز هذا الطائر بأجنحته الكبيرة؛ إذ يمتلك أجنحةً أكبر من جسمه، وهي طيور تصبح غير ذكية عندما تطير في الهواء، ويتميّز الذكر بلونه الأخضر، بينما يكون لون الرقبة والصدر والرأس رماديًا لؤلؤيًا، واللون أسفل الجناح هو الأسود، بينما يكون لون الأنثى أخضرًا ولون أسفل الجناح هو الأخضر أيضًا.
  • طائر الجناح الأسود: يطلق عليه اسم الطائر الحبشي، ويتميز بلون جسمه الأخضر وأطراف أجنحته وذيله ذات اللون الأسود، ويمتلك الذكر جبهةً حمراء اللّون، وحلقةً حمراء حول العيون وريشًا أسودًا أسفل الجناحين، أمّا الأنثى فهي ذات ريش أسود مخضرّ أسفل الجناحين ولديه منقار لونه أحمر لكليهما وقدمان بلون رمادي.
  • الطائر خوخي الوجه: هو الطائر المعروف بطائر الروز، ويتميّز بكثرة الألوان فيه، ويصعب معرفة جنس هذا الطائر إلا من خلال تحليل الـ DNA.
  • طائر فيشر أحمر الوجه: يتميّز هذا الطائر بالحلقة البيضاء المحيطة بالعين، وهو ذو لون أخضر ووجه أحمر بينما لون الرأس من الخلف أصفر مخضر.
  • فيشر الزامبي: هو أسود الخدين ذو لون أخضر غامق ورأس أسود وحلقة بيضاء حول العين.
  • طائر فيشر الأخضر: هو طائر ذو جسم أخضر ورأس برتقالي مائل للحمرة ومنقار أحمر، أمّا الظهر فهو بلون أخضر زيتوني.
  • طائر بلاك ماسك فيشر: هو ذو رأس أسود ومنقار أحمر وحلقة بيضاء حول العين، ويمتلك رقبةً وصدرًا بلون أصفر وأجنحةً خضراء.
  • طائر أبو طوق: وهو من الأنواع النادرة، وذو لون أخضر مع وجود نصف طوق يحيط بالرقبة، ويمتلك صدرًا باللونين البرتقالي والأصفر، أمّا الذيل فيحتوي على علامات حمراء وزرقاء اللون، والمنقار والقدمان بلون رمادي غامق.


خصائص طيور الحب

توجد العديد من الخصائص والصفات المميزة الخاصة بطيور الحبّ، ومن أهمها ما يأتي[٤]:

  • تُعد طيور الحب من أنواع طيور الببغاء، وهي من الأنواع الأكثر شعبيةً منها، وتتميز بذكائها وجمالها، كما تتميّز بأنها طيور حنونة وترتبط بمن هم حولها، ولكنها في بعض الأوقات طيور مشاكسة.
  • رغم أن طيور الحب من أنواع الببغاوات؛ إلا أنها لا تمتلك القدرة على تقليد الأصوات والكلمات، على عكس أنواع الببغاوات الأخرى، لكن في بعض الحالات النادرة يمكن لبعض أنواع طيور الحب أن تقلد بعض الأصوات البسيطة كالصفارات والأجراس ولا تكرر هذه الحالة أبدًا.
  • تختلف نظرات الأنواع المختلفة من طيور الحب فيما بينها ولكن في المجمل تتميّز هذه الطيور بمزاجها المتقلّب، أمّا درجة هذا التقلب في المزاج فتعتمد على نوع كلّ منها.
  • توجد لطيور الحبّ القدرة على العيش لفترة طويلة من الزمن تقدّر بحوالي عشرين عامًا.
  • يجب عند تربية هذه الأنواع من الطيور التعرف على شخصيتها، فهي طيور تختلف في بعض التفاصيل عن أنواع الببغاوات الأخرى.
  • تتميز طيور الحب بصغر حجمها مقارنةً بأنواع الببغاوات الأخرى؛ إذ يبلغ حجمها في المتوسط عند مرحلة النضج ما بين خمس إلى سبع بوصات، ويقاس من رأس المنقار وحتى نهاية الذيل، وبالتالي فإن صغر حجمها شكّل ميزةً لزيادة الطلب على تربيتها وتبنيها في البيوت بدلًا من الببغاوات كبيرة الحجم، كما أنّها تتميز بسهولة رعايتها وتربيتها.
  • تُعد طيور الحب من أنواع الطيور التي تحبّ الاستحمام بكثرة، إذ تتميز بعادتها في الغطس في الماء كما تحبّ اللعب فيه، ولذلك يمكن وضع وعاء مغمور بالماء عندها حتى تنجذب هذه الطيور نحوه وتبدأ باللعب حوله، كما تحتاج هذه الطيور إلى تقليم أظافرها ومنقارها من قبل الطبيب المختص.
  • من الجيد عزل طيور الحبّ عن أزواجها وذلك لأن هذه الطيور لها القدرة على التكاثر بسهولة أثناء الأسر، وليس صحيحًا أن عزل الذكر عن الأنثى يسبب وفاته بسبب الاكتئاب، مع العلم أن مربي هذا النوع من الطيور ليس بقدرتهم الاعتناء بعائلة كاملة منها، ومن المعروف بأن الترابط بين الأزواج من هذا النوع من الطيور يبعدها عن التفاعل مع البشر المحيطين بها؛ لذلك يفضّل عزل هذه الطيور لتكون أكثر تفاعلًا مع أصحابها، فضلًا عن القدرة على رعايتها والاهتمام بطعامها وشرابها وتوفير الاحتياجات الضرورية لها.
  • تتميز هذه الطيور بنشاطها الكبير والمستمر وذلك للحفاظ على حالتها البدنية الجيدة، ولذلك يجب على أصحابها توفير أماكن آمنة لها وفتح المجال لها للطيران واللعب خارج القفص لفترة معينة خلال اليوم الواحد؛ ممّا يساعد هذه الطيور على ممارسة النشاطات الرياضية التي تحفظ لها صحتها البدنية الجيدة وكذلك قدرتها الذهنية؛ إذ تتميّز هذه الطيور بذكائها الكبير.


من حياتكِ لكِ

كيف تعتنين بطيور الحب كحيوان أليف؟

إذا كنتِ تنوين الاحتفاظ بطيور حب في منزلك، يمكنك اتباع هذه النصائح للعناية بها[٥]:

  • تأكدي أن لديك مساحةً آمنةً للحفاظ على طائر الحب، وأنّك قادرة على توفير ما يحتاجه هذا الطائر، وأنك تملكين الوقت للعب والغناء والتحدث مع هذا الطائر.
  • يجب أن يكون عرض القفص من 24 إلى 30 بوصةً على الأقل بحاملتين أو أكثر ويجب أن تكون الحاملة صغيرةً بما يكفي لتحمل أقدام الطائر، ويجب أن يتضمن الكثير من الألعاب من أجل التغيير؛ فالسلالم والأراجيح هي المفضلة لدى طائر الحب، وكذلك حلقات الخيزران.
  • حافظي على القفص نظيفًا في جميع الأوقات، ونظفيه مرةً واحدةً على الأقل في الأسبوع، وغيري الماء يوميًا.
  • أطعمي طيور الحبّ الطعام الخاص بها، وهو مزيج من البذور التي يكتب عليها أنّها مخصصة لطيور الحب.
  • تخلّصي من أي طعام لم يأكله الطائر خلال 12 ساعةً.
  • خذي الطيور إلى الطبيب البيطري سنويًا.


المراجع

  1. أمنية فايد (23-06-2014)، "بالصور.. تعرف على أفضل عصافير الزينة فى العالم.. "الجاوا" الأندر.. الكنارى الأعزب صوتا.. الحسون الأجمل شكلا.. و"طيور الحب" الأكثر رومانسية"، youm7، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-26.بتصرف
  2. مروان (2019-3-19)، "معلومات عن طيور الحب"، عالم الحيوانات، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-19.بتصرف
  3. "طيور الحب وأنواعها"، talyabirds، 18-05-2017، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-26.بتصرف
  4. مهند (30-05-2018)، "أنواع طيور الحب"، animals-wd، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-26.بتصرف
  5. "How to Care for a Lovebird", wikihow, Retrieved 10-3-2020. Edited.
361 مشاهدة