إذا تناولتِ الموز قبل النوم فهذه فوائده

إذا تناولتِ الموز قبل النوم فهذه فوائده

ماذا يقدم الموز من عناصر غذائية؟

يُعد الموز من أكثر أنواع الفواكة اللذيذة والصحية، يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الأساسية، ويتميز أن له فوائد للجهاز الهضمي ولصحة القلب ولفقدان الوزن، يحتوي الموز على كمية جيدة من الألياف، بالإضافة إلى العديد من مضادات الأكسدة، كما يحتوي على البوتاسيوم، وفيتامين ب، وفيتامين ج، والمغنيسيوم، والنحاس، والمنغنيز، والبروتين والكربوهيدرات، أيضًا يحتوي على مغذيات تُعدل مستويات السكر في الدم، وهو غني بالبكتين.


يحتوي الموز غير الناضج على النشا الذي يعمل مثل الألياف القابلة للذوبان ويهضم بسرعة، إذ يُعزز صحة الجهاز الهضمي، نظرًا لاحتوائه على الألياف التي تحسن عملية الهضم، وقد يساعد في فقدان الوزن إذ يحتوي على سعرات حرارية قليلة نسبيًا، ولا بد من الإشارة إلى أنه غني بالبوتاسيوم الضروري للحفاظ على صحة القلب، لذا فإن تناوله يساعد في السيطرة على ضغط الدم، كما يقلل تناوله من خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 27% للأشخاص الذين يتناولونه، كما يحتوي على مضادات الأكسدة التي تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب[١].


نظرًا لاحتواء الموز على كميات متوازنة من السكر والألياف فإنه يساعد في الحفاظ على مستوى جلوكوز الدم الصحيّ، إذ يمكن لمرضى السكري الاستمتاع بتناوله دون الخوف من ارتفاع نسبة السكر في الدم[٢]


تعرفي على فوائد تناولكِ للموز قبل النوم

توجد الكثير من النصائح لمساعدتكِ على النوم والتخلص من الأرق، مثل الاسترخاء في حمام دافئ، ووضع اللافندر على وسادتك، والتخلص من أدواتك الإلكترونية في المساء، كما يمكن أن يساعد تناول الموز على التخلص من الأرق ويمكن أن يساعدك الطعام في الحصول على نوم مريح في الليل والاستيقاظ منتعشةً إذ يُعد الموز فاكهةً يمكنكِ إيجادها بسهولة وهو من أهم الأغذية التي قد تساعدكِ على النوم، لاحتوائهِ على المغنيسيوم والبوتاسيوم، إذ يعملان كمرخيات للعضلات، وأوجدت دراسة حديثة أن احتواء الجسم على مستويات منخفضة من المغنيسيوم يصعب النوم ويزيد من الأرق، كما يمكن أن يؤدي نقص البوتاسيوم إلى صعوبة في النوم، ويؤدي انخفاض سكر الدم المرتبط به إلى الاستيقاظ في الساعات المبكرة، وبالإضافة إلى البوتاسيوم والمغنسيوم يحتوي الموز على التريبتوفان الذي يتحول إلى السيروتونين والميلاتونين، مما يجعله مهدئًا طبيعيًا، لذا ننصحكِ سيدتي بتناول الموز قبل النوم للحصول على الاسترخاء أثناء النوم وتجنب الإصابة بالأرق[٣].


أغذية أخرى لتتناوليها قبل النوم

توجد أغذية كثيرة قد تساعدكِ في الحصول على نوم هنيء بالإضافة إلى الموز، إذ إن اختيارك للأطعمة المفيدة قبل النوم مهم جدًا لصحة جسمكِ، ومن هذه الأغذية[٣]:

  • اللوز يعدُّ مليئًا بالتريبتوفان الذي يحفز النوم عند تواجده مع المغنيسيوم، مما يساعد عضلاتك على الاسترخاء والنوم براحة، وهو غني بالبروتين الذي يساعد في الحفاظ على مستوى السكر في الدم، مما يساعدكِ على النوم على نحوٍ سليمٍ.
  • البابونج يستخدم لتهدئة الأعصاب والمساعدة على النوم. لاستخدام البابونج بطريقة صحيحة لوقف الأرق والحصول على نوم جيد في الليل، ضعي كيسين أو ثلاثة أكياس من البابونج في وعاء مع ماء حار، ثم غطيه أثناء تخميره للحفاظ على الزيوت في الماء.
  • عصير الكرز؛ إذ أوجدت الدراسات بأنه يساعد على النوم وهو فعال جدًا لكبار السن.
  • الكيوي، إذ أن ثماره رائعة في مساعدتكِ على النوم وتحسين جودته.
  • الحليب، إذ أن كأسًا من الحليب الدافئ يُساعدكِ على النوم لاحتوائه على كل من الكالسيوم والتريبتوفان، وكلاهما يلعبان دورًا مهمًا في إنتاج الميلاتونين، الأمرالذي يؤدي إلى التحكم في دورة النوم والاستيقاظ ويساعد على الاسترخاء قبل النوم، يمكنكِ مزجه مع الأطعمة الأخرى لزيادة فاعليته، فعلى سبيل المثال قد يساعد وعاء من حبوب الشوفان مع الحليب والموز على علاج الأرق.
  • الشوفان والعسل يُساعدان على معالجة الأرق والنوم أسرع وأسهل، إذ يحتوي العسل على نسبة عالية من السكريات الطبيعية، التي تساعد التربتوفان على دخول الدماغ بسبب زيادة مستوى الإنسولين في العسل، يشجع العسل أيضًا على إفراز الميلاتونين ويقلل من الإجهاد من خلال إطلاق الأوريكسين، أما الشوفان فيساعد على تعزيز النوم لأنه يعزز أيضًا إنتاج الإنسولين ويرفع مستويات السكر في الدم، بالإضافة لاحتوائه على الكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم.


أغذية تجنبي تناولها قبل النوم

إذا شعرتِ بالأرق يمكنكِ تناول بعض الأغذية الصحية الخفيفة التي تساعدكِ على النوم لكن ابتعدي عن الأغذية الدسمة على جهازكِ الهضمي لأنها تسبب الأرق، وهذه أهم الأطعمة التي لا بد عليك من تجنبها قبل النوم[٤]:

  • حاولي الحد من تناول الأطعمة عالية الدهون، إذ تؤدي هذه الأطعمة غالبًا إلى زيادة الوزن وتعطيل دورة النوم لأنها تُنشط عملية الهضم مما قد يؤدي إلى الذهاب إلى الحمام كثيرًا في الليل.
  • تخلصي من القهوة لاحتوائها على الكافيين، إذ يُعدّ منبهًا لن يساعدكِ على النوم، وبالإضافة إلى القهوة يوجد الكافيين في الشوكولاتة والكولا والشاي، للحصول على نوم أفضل اقطعي كل الكافيين من نظامكِ الغذائي قبل 4 إلى 6 ساعات من موعد النوم
  • حاولي تجنب الأدوية التي تحتوي على مادة الكافيين، ونقصد هنا الأدوية التي لا تستلزم وصفةً طبيةً والتي تحتوي على الكافيين مثل مسكنات الألم وحبوب إنقاص الوزن ومدرات البول وأدوية البرد، فقد تحتوي هذه الأدوية وغيرها على قدرٍ كافٍ من الكافيين مثل القهوة أو أكثر منها.
  • ابتعدي عن الأطعمة الثقيلة التي تحتوي على التوابل لأنها سوف تنشط جهازكِ الهضمي، ومن المحتمل أن تصابي بحرقة المعدة إذ إنها سوف تسبب الأرق.


تعرفي على الوقت الأمثل للأكل قبل النوم

إذا كنتِ تتناولين الطعام متأخرًا جدًا وتعانين من الأرق فقد تتساءلين سيدتي عن الوقت الأمثل لتناول الطعام ثم الذهاب إلى النوم؛ ينصح معظم اختصاصيي التغذية بالانتظار لمدة ثلاث ساعات تقريبًا بين وجبتك الأخيرة ووقت النوم، إذ يساعد ذلك معدتك على الهضم جيدًا وانتقال محتوياتها إلى الأمعاء الدقيقة، مما يمنع حدوث مشاكل مثل الحرقة في الليل والأرق، من خلال هذه الفترة سيقل احتمال ظهور أعراض حرقة المعدة، لأنك إذا ذهبتِ إلى النوم قبل هذه الفترة قد يؤدي الاستلقاء إلى ارتجاع محتويات المعدة إلى المريء، مما يؤدي إلى حرقة المعدة أو أعراض الارتجاع المعدي المريئي، ويحتمل أن يحدث ذلك إذا لم تفرغي المعدة بالكامل قبل موعد النوم[٥].


المراجع

  1. "11 Evidence-Based Health Benefits of Bananas"، Healthline, Retrieved 2020-5-23. Edited.
  2. "11 Banana Health Benefits You Might Not Know About", everydayhealth, Retrieved 2020-5-23. Edited.
  3. ^ أ ب " Banana before bed? Seven foods to aid sleep"، Wise living, Retrieved 2020-5-23. Edited.
  4. "Foods That Help or Harm Your Sleep Slideshow "، Webmd, Retrieved 2020-5-23. Edited.
  5. "How Long to Wait Before Sleeping After Eating"، Very Wealth Health, Retrieved 2020-5-23. Edited.
198 مشاهدة