التخلص من الجرذان في المنزل

التخلص من الجرذان في المنزل

حقائق عن الجرذان

الجرذان من القوارض الصغيرة، وهي منتشرة في جميع أنحاء العالم إلا أن منشأها الأصلي أستراليا وآسيا، ويوجد أكثر من 60 نوعًا من الفئران، ومن أكبر أنواع الفئران حجمًا فئران بوسافي، وللفئران أنواع عديدة، منها فئران حقول الأرز في آسيا، وفئران المستنقعات شرق أستراليا، وفئران النرويج التي تُسمى الفئران البنية، وهي من أكثر الفئران السائدة، والفئران المنزلية تفضل المناخ الدافئ، بينما الفئران البنية تعيش في المناخات المعتدلة، وتعيش الفئران عادةً مع البشر، وبعض الأنواع يعيش بين الأشجار، وبعض أنواع الفئران الليلية والفئران البنية تعيش في النهار والليل، كما تُعدّ الفئران حيوانات تأكل اللحوم في حال توافرها، لكنها غالبًا ما تحصل على غذائها من القمامة أو بقايا الطعام، وتتغذى على الحبوب، والحشرات، والأسماك والكائنات البحرية، والطيور الصغيرة والزواحف، وتؤسس الفئران أعشاشها في الأشجار المتعفنة أو في المباني من الورق أو القمامة أو العشب، وتتزاوج الفئران 500 مرة تقريبًا خلال ست ساعات، فيُمكن أن تُنجب الفئران 22 فأرًا مرةً واحدةً، أما فترة حملها فتصل إلى 26 يومًا، ويصل وزن الفأر الواحد 8 غرامات، ويصل لعمر التكاثر في عمر الثلاثة أشهر، وتعيش الجرذان من سنتين إلى ثلاث سنوات[١].


التخلص من الجرذان في المنزل

توجد العديد من الطرق التي يمكن التخلص بها من الجرذان عند ظهورها في المنزل وهي[٢]:

  • التخلص من مصادر غذاء الجرذان: ويمثل الصرف الصحي المقياس للتحكم بتواجد الفئران، وتحتاج الفئران لمصادر للغذاء لتتكاثر، وقد يكون تخزين المواد الغذائية في أوعية معدنية وأغطية ضيقة جيدًا للحد من توفير الغذاء للجرذان، بدلًا من تخزين الطعام في الأكياس والصناديق التي يُمكن فتحها بسرعة، وعدم ترك طعام الحيوانات الأليفة وتنظيف أوعيتها باستمرار.
  • التخلص من النفايات: التي تتكون من الكرتون والورق والتي قد تستخدمها الجرذان لبناء أعشاشها.
  • التخلص من الأعشاب الضارة عديمة الفائدة الموجودة بالقرب من المنزل.
  • تخزين الحطب في أماكن بعيدة عن المنزل.
  • استخدام أفخاخ الغراء أو مصيدة الفئران، وهي طريقة فعالة وذات مزايا عديدة منها التأكد من التخلص من الجرذان، وإزالة الجثة وعدم تحللها وجذب الحشرات، وتجنب الروائح الكريهة التي قد تُسبِّبها جثث الجرذان.
  • اتخدام سم الفئران، ولا يُنصَح بهذه الطريقة إذ توجد كمية معينة للسم للقضاء على الجرذ، وقد يموت الجرذ في مكان لا يمكن الوصول له، وقد يُسبب العديد من المشكلات.


الكشف عن تواجد الجرذان في المنزل

يكون الكشف عن وجود الحشرات بالفحص الشامل للمنزل، وذلك من خلال تحديد نوع الجرذان، ونمط النشاط الذي تُمارسه، وأسباب وجودها في المنزل، وخطوات التخلص منها ويُمكن الكشف عنها بملاحظة الأمور الآتية[٣]:

  • وجود فضلات الفئران في المنزل، وهي من أولى العلامات للكشف عن الفئران، ويمكن أن تكون هذه الفضلات رطبةً إذا كانت الإصابة جديدةً، ومع مرور الزمن تصبح هذه الفضلات جافةً، وتتواجد عادةً بالقرب من الطعام وفي الخزائن والأدراج، وبالقرب من المصارف، وفي المناطق التي يمكن تتخفى فيها الجرذان.
  • وجود علامات قضم أو نخر على عبوات الطعام أو على الأثاث، وقد تكون هذه العلامات صغيرةً وكبيرةً، وهذه العلامات تدل على حجم الجرذان في المنزل، ويمكن أن تختلف باللون فقد تظهر آثار فاتحة اللون أو غامقة اللون، وإذا كانت هذه العلامات فاتحة اللون فهذا يدل على أن الجرذان ما زلت في المنزل وهذه العلامات علامات جديدة.
  • ملاحظة وجود رائحة كريهة، وقد تلاحظ هذه الرائحة القطط أو الكلاب ويمكن ملاحظة وجود رائحة كريهة، وفي هذه الحالة يمكن البحث عن الجرذان باستخدام مصباح ضوئي.
  • وجود مسارات ومدارج، تترك الفئران خلال تنقلها من مكان إلى أخر الفضلات وبعض البقع، ويمكن ملاحظتها بسهولة، ويمكن وضع القليل من بودرة الأطفال للتأكد من أن الجرذان موجودة في مكان من وجود آثارها، بسبب ترك الجرذان أثر البودرة في مكان ممارسة نشاطها.
  • ملاحظة أعشاش الجرذان التي تبنيها من الورق أو الكرتون أو النباتات أو القماش، ويمكن تمييز أثر الجرذان بسهولة بسبب وجود الرائحة الكريهة والبول وغيرها من الأمور التي تخص الجرذان.


أنواع الجرذان

الجرذان نوع من أنواع القوارض، وهي متوسطة الحجم وطويلة الذيل، ومن أنواعها الجرذان السوداء والجرذان البنية، وتتشارك الجرذان مع الفئران بالعديد من الخصائص، ولكل منها صفاته السلوكية، وخصائصه الجسدية، ونظامه الغذائي، وقد تصل انواع الجرذان لـ 50 نوعًا وهي[٤]:

  • جرذان السفينة: وهي الفئران السوداء التي قد تغزو المنازل، ويتراوح طولها بين خمس إلى سبع بوصات، ويصل ذيلها لثماني بوصات، وقد يصل وزنها لكيلو ونصف، ويغطيها فراء خشن أسود اللون أو بني فاتح، وتتواجد الفئران في جميع القارات، وعاةً ما تعيش في المناطق الساحلية التي تتمتع بمناخ مداري، وهي قابلة للتكيف مع جميع الظروف ويمكن أن تتواجد في شمال الولايات المتحدة، وهي فئران أكلة للحوم، وقد تتغذى على الحبوب والفواكه والقطط والكلاب والطيور، كما أن هذه الفئران تحمل العديد من الأمراض.
  • الجرذان النرويجية: وهي الفئران البنية، وهي من أكبر القوارض حجمًا، ويصل حجمها لـ 20 بوصةً، كما يُمكن أن يصل حجمها لضعف حجم الفئران السوداء، ويُمكن أن تكون ذات لون بني أو رمادي داكن، وتتكيف هذه الفئران مع جميع درجات الحرارة والمناخات المختلفة، وتبني أعشاشها في الجحور تحت الأرض، أو في الطوابق الأرضية للمنزل وذلك بسبب بحثها عن الدفء، وقد تُكتَشف هذه القوارض بالقرب من البحيرات والأنهار، وقرب أحواض السباحة، وتأكل هذه القوارض الحيوانات والطيور وبيوضها وفضلات الطعام.
  • جرذان الأرز المستنقعية: وقد يصل طولها لـ 12 بوصةً، وتتشابه مع فئران السفينة والفئران النرويجية، وتتباين أجسام هذه القوارض باللون فيكون جسمها بنيًا أورماديًا ويكون رأسها أفتح قليلًا، وغالبًا ما تعيش بالقرب من المستنقعات والمناطق الرطبة، مثل المحيطات والبحيرات، وهي تتغذى على الأعشاب، والفطريات والأرز، والحشرات والقواقع والأسماك، وقد تُسبب هذه الفئران العديد من الأمراض للإنسان.
  • الجرذان الخشبية: وتشبه هذه القوارض الفئران كثيرًا إلا أنها تتمتع بأذنين كبيرتين، وعينين واسعتين وذيل طويل، وتتواجد هذه الفئران في أمريكا الشمالية، وتتكيف في مناخ القطب الشمالي، ومناخ الصحراء، وتتواجد عاةً في الغابات الصحراوية، وتتغذى على البذور والمكسرات والحشرات والأوراق.


المراجع

  1. Alina Bradford (2015-9-30), "Facts About Rats"، livescience, Retrieved 2019-11-7. Edited.
  2. DoMyOwn staff, "How to Get Rid of Rats"، domyown, Retrieved 2019-11-9. Edited.
  3. Lisa Jo Lupo (2019-2-9), "5 Common Signs that You Still Have Mice or Rats In Your Home"، thespruce, Retrieved 2019-11-14. Edited.
  4. "How to Identify What Type of Rat You Have", automatictrap,2018-7-5، Retrieved 2019-11-9. Edited.

فيديو ذو صلة :

806 مشاهدة