طرق تنمية ذكاء الطفل

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٧ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
طرق تنمية ذكاء الطفل

 

تسعى جميع الأمهات إلى رؤية طفلها بأحسن الأحوال وبأفضل الأماكن، كما ترغب بتمتعه بالذَّكاء فتحسب هذا الأمر متعلّقًا بالعوامل الوراثية فقط فتهمل فكرة العناية والاهتمام بقدراته وتنميتها، حيث إنّ هناك طرقًا عديدةً لتنمية ذكاء ومهارة وقدرات الطّفل تغفلها العديد من الأمهات، ولأهميَّة الأمر سنتحدث بهذا المقال عن أبرز الطّرق التي يمكن من خلالها تنمية ذكاء الطفل، فنتمنى أخذ الفائدة المرجوة.

من أبرز الطرق التي يتم من خلالها تنمية ذكاء الطفل ومهاراته:

  • الرّضاعة الطبيعيّة: تلعب الرضاعة الطبيعيّة دورًا مهمًّا لذكاء الطّفل، حيث أثبتت الدراسات أن حليب الأم هو الغذاء الأول لصحّة الدماغ، وأن الرضاعة الطبيعيَّة أفضل بكثير من الرضاعة الصناعيّة لما لها فوائد عديدة لصحة الرضيع ومناعته، بالإضافة إلى وقايته من أي التهابات دماغية، وبالتالي جعل الطفل أكثر صحة وذكاء.
  • ألعاب الذكاء: هناك ألعاب عديدة ومتنوعة تنمي قدرات طفلك ومهارته وتزيد ذكاءه كالشطرنج والبازل والكلمات المتقاطعة والسودوكو والمكعبات وألعاب الأرقام وألعاب بناء المنازل وغيرها العديد، حيث إنّ هذه الألعاب لها فوائد متعددة، وتعتبر أفضل من الألعاب التقليدية أو القتالية بحيث تكون أضرار هذه الألعاب أكثر من فوائدها، ويمكنك أن تتسابقي معه بحلِّ الألغاز، وبالتّأكيد فإنّ كل طفل له ألعاب مميزة عن غيره ويرجع ذلك لما يتناسب مع عمره، بحيث أنّ ألعاب الذكاء تمنح طفلك على التفكير الاستراتيجي وعلى القدرة على حل المشاكل واتخاذ القرارات المقعدة نوعًا ما، بالإضافة إلى تفتيح وتدريب عقله.
  • الإفطار: من المهم جدًّا أن تعودي طفلك على الالتزام بتناول وجبة الإفطار، حيث أثبتت الدراسات أن لوجبة الإفطار دورًا كبيرًا في تحسين الذّاكرة وزيادة التركيز والقدرة على التعلم، حيث إنّ الإفطار يعوّض الجسم عن الفترة الطويلة التي قضاها دون تناول الطعام، كما يمنح الجسم بالطّاقة لبدء يوم مفعم بالنّشاط بعيد عن التعب والإرهاق، بحيث ينصح بتناول كوب من الحليب أو الزبادي المحلّى بملعقة صغيرة من العسل الأسود أو الأبيض على الإفطار.
  • اللياقة البدنية: أثبتت العديد من الدراسات أن هناك رابطًا قويًّا بين اللياقة البدنية والتّحصيل الدراسي بين أطفال المدارس الابتدائية، حيث إنّ الرياضة لها دور كبير في تعليم الطفل العديد من السلوكيات التي تؤثر إيجابيًّا على ذكائه وتفكيره، ومن أبرزها العمل الجماعي وروح الفريق.
  • الغذاء المتوازن: ينصح من البداية بتعويد طفلك عن الابتعاد عن تناول الأغذية التي تحتوي على نسب عالية من الدهون والسكر، بالإضافة إلى الاستغناء التام عن الوجبات السريعة، بحيث ينصح بتعويده عند شعوره بالجوع على تناول الفواكه والخضروات يوميًّا.
  • القراءة: تعتبر القراءة من أكثر الطّرق التي تنمّي عقل طفلك وتزيد ذكائه، حيث إنّها تكسب طفلك الكثير من المعرفة والمعلومات وتزيد من قدرته على التركيز، لذلك ينصح بتعويد طفلك منذ الصغر على قراءة القصص ما قبل النّوم.